طريقة تسمين الخدود

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٧ ، ٢٩ نوفمبر ٢٠١٨
طريقة تسمين الخدود

الخدود الممتلئة

تمنح الخدود الممتلئة المظهر البريء والجميل كمظهر الأطفال، ولكن مع التّقدم في السّن تترهّل الخدود بسبب انخفاض الدّهون تحت الجلد وبالتّالي تبدو الخدود غارقة وشاحبة، الأمر الذي يجعل العديد يرغبون بالخدود السّمينة، لكن تسمين الخدود لا يعني مراكمة الدّهون في الوجه، وإنّما من خلال تنغيم بشرة الوجه عن طريق العلاجات الطّبيعيّة والتّمارين،[١] حيث سيتم عرضها في هذا المقال بالإضافة إلى الطّرق الطّبية لتسمين الخدود.


طرق تسمين الخدود طبيعياً

ماء الورد والجلسرين

تعتمد هذه الوصفة على ترطيب البشرة وتغذيتها للحصول على خدودٍ ممتلئة، وطريقتها هي:[١]

  • المكونات:
    • ماء الورد.
    • جلسرين.
  • طريقة التحضير:
    • خلط كميّات متساوية من ماء الورد والجلسرين.
    • فرك الخدود بالخليط ليلاً، وتركه طوال اللّيل عليها.
    • شطف الوجه بالماء الدّافئ صباحاً.
    • تكرار الوصفة مرّة يوميّاً.


العسل

تعتمد هذه الوصفة على إزالة السّموم من البشرة وترطيبها، وبالتّالي الحصول على بشرةٍ ممتلئةٍ وصحيّة المظهر، وطريقتها هي:[٢]

  • المكونات:
    • القليل من قطع البابايا.
    • ملعقة صغيرة من العسل.
  • طريقة التحضير:
    • خلط المكوّنات، ووضع الخليط على الخدود لمدّة 10 دقائق.
    • شطف الوجه بالماء الفاتر.
    • تكرار الوصفة مرّة يوميّاً صباحاً.


الألوفيرا

تعتمد هذه الوصفة على خصائص جل الألوفيرا (هلام الصّبار) في شدّ وتحفيز مرونة البشرة وحمايتها من أضرار الجذور الحرّة، بالإضافة إلى خصائصه المعززة لإنتاج الكولاجين، وبالتّالي التخلّص من الخدود المترهّلة والحصول على مظهر بشرة أصغر في السّن، والطّريقة هي:[١]

  • المكونات:
    • جل الألوفيرا الطّازج.
  • طريقة التحضير:
    • تدليك الخدود باستخدام جل الألوفيرا بحركاتٍ دائريّةٍ لمدّة 10 دقائق.
    • ترك الجل على البشرة لمدّة 10 دقائق إضافيّة قبل شطفه بالماء الدّافئ.
    • تكرار الوصفة مرّتين يوميّاً.


الأغذية الغنية بالكربوهيدرات

يمكن تناول الأطعمة المحتوية على الكربوهيدرات لمدّ الجسم بالطّاقة، بحيث تمنع الجسم من حرق الدّهون تحت الجلد؛ لأنه يؤثر على مظهر البشرة، وللحصول على خدود ممتلئة يجب تناول الأغذية الغنيّة بالكربوهيدرات؛ كالمعكرونة، والأرز، والخبز في كثير من الأحيان لمنح الخدود الطّاقة وتحسين طبقة البشرة.[٢]


الأغذية الصحية

يتطلّب الحصول على خدود ممتلئة وصحيّة المظهر تناول الأطعمة المحتوية على الفيتامينات والمعادن الضّرورية والدّهون الصّحية، مثل: زيت الزّيتون، والأفوكادو، والمكسّرات، والحليب، والجبنة، والشّوفان، والجزر، والتّفاح، والبذور.[٢]


شرب الماء

شرب 8 أكواب من الماء على الأقلّ يوميّاً للحفاظ على رطوبة الجسم والخدود، بالإضافة إلى الحصول على المزيد من السّوائل إلى جانب الماء من خلال تناول الخضروات والفواكه؛ لأنّ أجزاء الجسم جميعها تحتاج إلى الماء، وعدم شرب الكفاية من الماء يؤدي إلى منع وصوله إلى الخدود وبالتّالي عدم الحصول على خدود ممتلئة.[٢]


تمارين الوجه

يمكن ممارسة تمارين أو يوغا الوجه لتنغيم عضلات الوجه، ولتحديد مظهره ولمنحه مظهراً أكثر شباباً، ومنها:[٣]

  • رفع عضلات الخدين مع الابتسام وضغط الشّفتين معاً، ثمّ وضع الأصابع من كلّ يد على جانبيّ الفمّ، ورفع الخدّين بزحلقة الأصابع نحو الأعلى وصولاً إلى أعلى الخدين، والثّبات على هذه الوضعيّة لمدّة 20 ثانية.
  • إغلاق الفمّ وملء الخدّين بالهواء، والثّبات على هذه الوضعيّة لمدة 45 ثانية، وإخراج الهواء عن طريق نفخه ببطء بعد مرور الوقت المطلوب.
  • فتح الفم على شكل (O) مع الحفاظ على الشّفاه فوق الأسنان والابتسام، ثمّ وضع الأصابع من كلّ يد على قمة الخدّين المتماثلة ورفع وإنزال الخدّين بلطف لمدّة 30 ثانية.


ترطيب الخدود

إنّ ترطيب الخدود أو الوجه من أحد طُرق الحصول على خدود ممتلئة، وذلك من خلال وضع المرطّب أو اللّوشن على الخدّين بعد الاستحمام، وغسل الوجه، وذلك قبل النّوم بشكل يومي، وترك المرطّب ليجف بشكلٍ طبيعيّ، ويمكن استخدام مكوّنات طبيعيّة لترطيب الخدّين؛ مثل: زيت الزّيتون، أو زيت جوز الهند، أو زيت اللّوز.[٢]


تجنب بعض العادات

يوجد بعض العادات تؤدي إلى ضعف الخدود، ومنها:[٢]

  • الكحول والتّدخين: فهي من العادات الخطرة على الصّحة بشكلٍ عام، بالإضافة إلى أضرارها على البشرة بحيث تفقد البشرة مرونتها وجاذبيّتها وتصاب بالتّلف واللّون الداكن.
  • الأطعمة أو المنتجات المحتوية على الكركم: لأنّها تجعل البشرة تبدو أكثر جفافاً.
  • عدم حماية الخدود باستخدام واقيات الشّمس عند الخروج تحت أشعة الشّمس، الأمر الذي يؤدي إلى تلف البشرة من الشّمس.


المكياج

يمكن تمويه مظهر خدود ممتلئة وأكثر شباباً بالمكياج، وذلك باستخدام فرشاة مكياج بجودةٍ عالية، ووضع بودرة متلألئة على عظام الخدّين وعظام الحاجبين،[٤] ومن الجدير بالذّكر أهميّة إزالة المكياج؛ لأنّ البشرة تحتاج للتّنفّس والرّاحة، وذلك من خلال عدّة طرق، وهي:[٢]

  • إزالة المكياج قبل النّوم باستخدام مزيل المكياج أو مزيلات المكياج الطّبيعيّة قبل النّوم.
  • تجنّب المكياج قدر الإمكان.
  • عدم وضع الكريمات الثّقيلة والأساس السّائل لجعل الخدود تبدو مشرقة.


طرق طبية لتسمين الخدود

توجد طرق طبيّة يمكن من خلالها تسمين الخدود، ومنها:[٤]

  • عملية نقل الدّهون الجراحيّة: (بالإنجليزية:fat transfer surgery)، ينقل الجراح التّجميلي في هذه العمليّة الدّهون من منطقة مختلفة من الجسم اعتماداً على كميّة الدّهون في تلك المنطقة إلى الوجه، ويتميّز هذا الإجراء الطّبي بأنه يدوم لفترةٍ طويلة، وسرعة الحصول على خدود ممتلئة.
  • حقن الطُعم الدّهني: (بالإنجليزية:Fat grafting)، عبارة عن حقن دهون حقيقيّة أو اصطناعيّة في طبقات الخدّ باستخدام إبرةٍ دقيقة، ويتطلّب عدّة إجراءات قبل الحصول على الخدود الممتلئة المرغوبة.
  • حقن سكلبترا: تُعتبر هذه الحقن منخفضة المخاطر والمضاعفات مقارنةً بحقن الطّعم الدّهني والسّيليكون، ويتطلّب هذا الإجراء الاستبدال بعد سنتين.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "How to Get Chubby Cheeks", www.top10homeremedies.com, Retrieved 2018-11-14. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح خ "18 Ways On How To Get Chubby Cheeks Naturally Without Gaining Weight", vkool.com, Retrieved 2018-11-14. Edited.
  3. Scott Frothingham (2018-4-6), "How to Get Chubby Cheeks"، www.healthline.com, Retrieved 2018-11-14. Edited.
  4. ^ أ ب "How to Get Chubby Cheeks", www.wikihow.com, Retrieved 2018-11-14. Edited.