طريقة صنع الخل

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٤١ ، ٢٨ مايو ٢٠١٨
طريقة صنع الخل

تحضير الخل

يُمكن تحضير الخل ليكون جاهزاً للاستخدام خلال عدّة أسابيع باتّباع الخطوات التّالية:[١]

  • تبدأ عمليّة التّحضير باختيار زجاجات لحفظ السّائل الذي سيتحوّل إلى خل بحيث تكون معتمة؛ لتحفيز عمليّة التخمّر، ويُصب فيها سائل تحضير الخل وهو ما يكون حسب الاختيار والرّغبة، فقد يكون عصير التفّاح أو عصير الفواكه أو حتّى مشروب كحولي، ولكن بشرط ألّا تزيد نسبة الكحول فيه عن 5-10%.
  • تُغطّى فوهة الزّجاجة بعدّة طبقات من قماش قطني وتُثبّت بمطّاطة بحيث يسمح بدخول الهواء لإتمام عمليّة التخمّر، وتشكيل حماية من الغبار والحشرات.
  • تُحفظ الزّجاجات في مكان مُظلم بحيث تتراوح درجة حرارته ما بين 15-27 درجة مئويّة، ومُراعاة أن درجات الحرارة الأعلى تُسهم في تسريع عمليّة التخمّر، وعادةً ما يستغرق الحصول على الخل بالطّريقة البطيئة فترة زمنيّة تتراوح ما بين 3 أسابيع و 6 أشهر.
  • بعد فترة 3-4 أسابيع تبدأ عملية فحص جهوزيّة الخل من خلال اختبار الرّائحة بالبداية، فإذا كانت رائحة الزّجاجة تُشبه رائحة الخل القويّة فإنه بالإمكان الانتقال إلى الاختبار الثّاني وهو التذوّق، فإذا كان المذاق مُناسباً يخضع الخل بعدها للفلترة والبسترة.
  • في حال كان الخل غير جاهز يُعاد لمكانه بعد تغيير قطعة القماش، وتُعاد عمليّة فحصه بشكل أسبوعي أو شهري.


تخزين الخل

بعد تجهيز الخل يُصفّى جيداً بواسطة قطعة قماش أو فلتر القهوة عدّة مرّات للتخلّص من (أم الخل)، وهي المادّة اللّزجة المكوّنة من بكتيريا تخمّر الخل، ولتمنع استمرار عمليّة التخمّر، ويُفضّل أن يُبستر الخل بغليه حتّى درجة حرارة 77 مئوية والحفاظ عليه ضمن هذه الحرارة لحوالي عشر دقائق، ثُم يُخزّن في أوعية مُحكمة الإغلاق لعدّة أشهر ضمن حرارة الغرفة وبعيداً عن أشعة الشّمس، وفي حال الخل غير المُبستر فإنه يُخزّن لعدّة أشهر في الثلّاجة.[٢]


أنواع الخل

تتعدّد انواع الخل، ويُمكن التطرّق لذكرها كما يلي:[٣]

  • خل عصير التفّاح، وهو ما يُستخدم لمُعظم الأغراض المنزليّة الأساسيّة.
  • الخل الأحمر والأبيض، فيُستخدم الخل الحمر لتنكيه اللّحوم الحراء، والخل الأبيض لتنكيه الدّجاج والأسماك.
  • خل البلسمك ذو النكهة الحلوة والحامضة.
  • خل جوز الهند الحاد والقوي، وعادة ما يُستخدم في الأطباق التايلنديّة.
  • خل الشّعير، يُفيد استخدامه في عمليّات التخليل.
  • الخل الأبيض، والذي عادة ما يُستخدم لأغراض التنظيف المنزليّة بعيداً عن الطّبخ.
  • خل الأرز، يُشكل عنصراً مُنكّهاً للأطباق الجنوب شرق آسيويّة.
  • خل قصب السكّر، شائع الاستخدام في الأطباق الهنديّة.


المراجع

  1. Anne Marie Helmenstine (3-9-2017), "How to Make Homemade Vinegar"، www.thoughtco.com, Retrieved 22-5-2018. Edited.
  2. GAYLE A. ALLEMAN (8-12-2006), "Ultimate Guide to Vinegar"، www.howstuffworks.com, Retrieved 22-5-2018. Edited.
  3. "8 kinds of vinegar and their uses", www.timesofindia.com,8-11-2017، Retrieved 22-5-2018. Edited.