طريقة لختم القرآن في شهر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٠٢ ، ٢٩ مايو ٢٠١٦
طريقة لختم القرآن في شهر

القرآن

القرآن كلام الله المنزل على نبيه المصطفى محمّد صلى الله عليه وسلم، لهداية الناس كافّة لما فيه نفعهم في دنياهم وآخرتهم، وهو معجزة الله الخالدة فيه راحةٌ للنفوس من ضنك الحياة وضيقها، وفيه الهداية إلى طريق الله الأوحد، وفيه شفاءٌ للنفوس وتقويمٌ لها، وفيه استقرارٌ وتنظيمٌ لحياة المسلم، كما ورد في قوله تعالى: (كِتَابٌ أَنزَلْنَاهُ إِلَيْكَ لِتُخْرِجَ النَّاسَ مِنَ الظُّلُمَاتِ إِلَى النُّورِ) {إبراهيم: 1}.


إنّ قراءة القرآن من أفضل العبادات التي يتقرّب بها الإنسان المسلم إلى ربّه، فقراءة القرآن تخلق حالة من الهدوء النفسيّ، والراحة، والسكينة، والطمأنينة لا يصل إليها الإنسان إلا بالقرآن، ومع المداومة على قراءة القرآن والتفكر في معانيه تزيد اللذة وحلاوة قراءته، ويزداد الوعي لدى القارئ لمعرفة وفهم كتاب الله والغوص في معانيه، ومعرفة مراد الله وحكمته في كلّ الأمور.


فضل قراءة القرآن

من أعظم العبادات عند الله وأكثرها قرباً منه جلّ وعلا قراءة القرآن، فهو كلام الخالق وحكمته ومعجزته، فيه أخبار الأمم السابقة واللاحقة وفيه القصص، والعبر، والمواعظ، والحكم، كيف لا وفيه نظام الكون وسنن الله وقوانينه، وهو العلم المطلق فهو منبعٌ لكل العلوم البشرية القديمة والحديثة،كل حرفٍ منه بعشر حسنات والحسنة بعشر أمثالها، والقرآن يأتي شفيعاً يوم القيامة لصاحبه كما ورد في قوله صلى الله عليه وسلم:"اقرؤو القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعاً لصاحبه"، فالقرآن يرفع مقام صاحبه في الدنيا والآخرة ويكون سبباً لارتفاع درجة صاحبه في جنان النعيم، كما أنّه يكون سبباً لحلول السكينة والطمأنينة في قلب صاحبه لنزول الملائكة عنده يحفّونه من كلّ حدبٍ وصوبٍ.


طريقة بسيطة لختم القرآن في شهر

إنّ من أكثر ما يحرص عليه الإنسان المسلم في شهر رمضان المبارك هو قراءة القرآن وختمه، وهناك طريقةٌ سهلةٌ لختم القرآن في مدّةٍ شهر: في البداية كلنا يعلم أنّ القرآن مكونٌ من 30 جزءاً موزعاً على 600 صفحة تقريباً ، وإذا قمنا ببعض الحسابات البسيطة نستنتج أنّه بقسمة 600 صفحة على 30 يوماً الناتج هو 20 صفحة لكل يوم، ومن المعروف بأن يوم الإنسان المسلم مقسمٌ إلى 5 صلوات في اليوم والليلة، إذن 20 صفحة نقسمها على 5 صلوات الناتج لدينا يكون 4 صفحات لكلّ صلاة، وهكذا بقراءة 4 صفحات قبل كلّ صلاة أو بعد كلّ صلاة حسبما يفضّل القارئ، يستطيع ختم القرآن في شهرٍ واحدِ، وبالتالي من أراد ختم القرآن مرتين في الشهر يجب أن يقرأ 8 صفحات عند كلّ صلاة، وكذلك من أراد الختم 3 مرات عليه قراءة 12 صفحة عند كلّ صلاة.