عبارات عن احترام المعلم

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٤ ، ٢٨ أبريل ٢٠١٩
عبارات عن احترام المعلم

احترام المعلم

قم للمعلم وفِّه التبجيلا، كاد المعلم أن يكون رسولا، هذا يؤكد على أهمية، ودور المعلم الكبير، فالمعلم رسول لنقل العلم، وتعليمه، وهو الذي يربي، ويخرج الأجيال لتكون مؤهلة لقيادة المستقبل، فهو الذي يخرج الطبيب، والمهندس، والمعلم، وغيرهم، وهنا إليكم في مقالي هذا عبارات عن احترام المعلم.


عبارات عن احترام المعلم

  • أستاذتنا الفاضلة لك منا كل الثناء، والتقدير، بعدد قطرات المطر، وألوان الزهر، وشذى العطر، على جهودك الثمينة، والقيمة، من أجل الرقي بمسيرة مدرستنا الغالية.
  • إلى معلمتي التي ترفع وسام الأخلاق الحسنة، والصفات الحميدة على صدرها، أعبر عن مدى شكري لها.
  • إلى المعلمة التي أتمنى ألا أقلل من حقها، فإن أطلت في الحديث عنها، فلن أوفيها حقها الكبير علينا.
  • معلمي الفاضل مهما أبعدتنا المسافات، ومهما أبعدتنا الأيام سيظل حبكِ ساكناً في قلبي ممسكاً بكل مشاعري.
  • معلمتي الحبيبة مهما كانت المسافات بعيدة، فصورتكِ ساكنة في قلبي، وعقلي لن تخرج منهما مهما الأيام كانت قاسية علينا، وأبعدتنا عن بعضنا.
  • الأستاذة الفاضلة روحك المرحة، وصفاء قلبك، وعطاؤك القيّم هو عنوان إبداعك، فلك كل معاني المديح بعدد قصائد الشعراء، وبمختلف بحورهم، وأوزانهم.
  • معلمتي مهما قلت من كلمات لن أوفيكِ حقكِ، فأنتِ من جعلتني أعيش هذه الدنيا بسعادة غامرة، ومن جعلتني أفكر دائماً بأنني فتاة بسيطة أمامكِ أنتِ.
  • أنا عمري ما شكرت إنسان لأن المعروف صعب تلاقيه في هذا الزمان إلا في قلب صافي ولهان يحب يساعد كل إنسان كلمة شكراً ما تكفي، والمعنى أكبر ما توفيه لو بيدي العمر أعطيه أعبر له عن مدى شكري.
  • الأستاذ الغالي شموع كثيرة تحترق لتنير دروب الآخرين عطاءً، وآمالاً، وتضحيات شتى تنثر من أجل الوصول للأسمى، ومعك حققنا كل معاني الجمال.


رسائل جميلة إلى المعلم

  • الرسالة الأولى:

معلمي أزف لك التحية معطرة منمقة ندية، وأبعث دائماً أحلى سلامي، وأشواقي لطلتك البهية إليك الحب، والتقدير دوماً حليفك في صباحك ومسائك، فأنت من علمني القراءة، والكتابة، وعلمني النباهة، والنجابة علمني أمور الدين حتى أسير، وأقتفي نجب الصحابة، وغرست حب دين الله، وتجود بعلمنا مثل السحابة.


  • الرسالة الثانية:

معلمتي يحق بأن تتباها، فمهنتها الشريفة لا تقدر معلمتي، وكم يكفيكِ فخراً، فبين الناس فضلك قد بان، فأنت لنا كنوز الشمس حقاً بعلمك كنت للدنيا سناها، وأنت أنرت لنا معلمتي السبيل، وكنت لنا به دوماً دليلاً، وكنت كامناً عطفاً، وحباً حنانك فاض عذباً سلسبيلاً لقد أتعبت نفسك كي ترينا بعز ما ارتضيت لنا بديلاً.


  • الرسالة الثالثة:

لك التكريم يا قمر المعالي فيك تجمعت زين الخصال بعلمك قد علوت اليوم قدراً، فقدرك بين كل الناس عالي، فعذراً يا ربة الأجيال عذراً بحقك لن يفي اليوم كلامي.


  • الرسالة الرابعة:

الأستاذة الفاضلة، معلمتي للنجاحات أناس يقدرون معناه، وللإبداع أناس يحصدونه، لذا نقدّر جهودك المضنية، فأنت أهل للشكر، والتقدير، فوجب علينا تقديرك، فلك منا كل الثناء والتقدير إلى من أعطت، وأجزلت بعطائها إلى من سقت، وروّت مدرستنا علماً، وثقافة، إلى من ضحت بوقتها، وجهدها، ونالت ثمار تعبها لك أستاذتنا الغالية كل الشكر، والتقدير على جهودك القيّمة.


  • الرسالة الخامسة:

منك تعلمنا أنّ للنجاح قيمة، ومعنى، ومنك تعلمنا كيف يكون التفاني، والإخلاص في العمل، ومعك آمننا ألا مستحيل في سبيل الإبداع والرقي لذا فرض علينا تكريمك بأكاليل الزهور الجورية.


  • الرسالة السادسة:

منك تعلمنا أنّ للنجاح أسرار، ومنك تعلمنا أن المستحيل يتحقق في دراستنا، ومنك تعلمنا أنّ الأفكار الملهمة تحتاج إلى من يغرسها بعقول طالباتنا، فلك الشكر على جهودك القيمة، وكم كنت أود أن أبعث لك في قلبي من محبة، ولكن أختلطت مني المشاعر، وأنهمرت من عيني الدموع، فبارك الله فيك، وجزاك كل خير.


  • الرسالة السابعة:

مربيّ الفاضل كم كان يعجبني فيك مطابقة قولك لفعلك، وعلانيتك لسرك، تحث على الصفوف الأولى، وأنت من أهلها، وتحث على البذل لهذا الدين، وأنت في المقدمة، معلمي لم أكن ابنك، فتفرح لي، ولا قريبك فتحزن لي فرحي فرحك، وحزني حزنك، ما بعثك على ذلك إلّا حب هذا الدين، وحب البذل له، وكم أخطأت، فقومتني بحسن أسلوبك، وزللت، فانتشلتني بلباقة تعاملك، وكم أحسنت، فكنت لي مشجعاً، وأتقنت، فكنت لي محفزاً، وكم أتيتك، والهم قد أقلقني، والحزن قد أهلكني، فما هو إلا أن جاذبتك أطراف الحديث، حتى تبدد الهم، واندثر الحزن، وأشرقت النفس بفضل ربها ثمّ بفضلك.


  • الرسالة الثامنة:

ما أجمل العيش بين أناس احتضنوا العلم، وعشقوا الحياة، وتغلبوا على مصاعب العلم لك معلمتنا الغالية كل تقديرنا على جهودك المضنية، وفي هذه اللحظة التي أعتبرها من أجمل اللحظات التي مرت أجدني أقف أمام إنسانة فاضلة، ومعلمة أجيال، ولا يسعني إلّا أن أهنئ معلمتي في عيد المعلم، فهي كانت أول من علمني حرفاً لك مني كل التقدير.


قصيدة الشاعر المعلم

قصيدة الشاعر المعلم للشاعر إبراهيم طوقان شاعر غزل، من أهل نابلس، قال فيه أحد كتابها عذب النغمات، ساحر الرنات، تقسم بين هوى دفين، ووطن حزين، تعلم في الجامعة الأميركية ببيروت، وبرع في الأدبين العربي والإنجليزي، وتولى قسم المحاضرات في محطة الإذاعة بفلسطين نحو خمس سنين، وكان وديعاً مرحاً، له (ديوان شعر - ط) مصدر بقصيدة لصديقه جلال أمين زريق، في رثائه، فكلمة لأحمد طوقان ناشر الديوان، ثم رسالة من إنشاء أخته فدوى طوقان في سيرته، وهذه قصيدته:

شوقي يقول وما درى بمصيبتي

قم للمعلم وفّه التبجيلا

اقعد فديتك هل يكون مبجلاً

من كان للنشء الصغار خليلا

ويكاد يقلقني الأّمير بقوله

كاد المعلم أن يكون رسولا

لو جرّب التعليم شوقي ساعة

لقضى الحياة شقاوة وخمولا

حسب المعلم غمَّة وكآبة

مرآى الدفاتر بكرة وأصيلا

مئة على مئة إذا هي صلِّحت

وجد العمى نحو العيون سبيلا

ولو أنّ في التصليح نفعاً يرتجى

وأبيك لم أكُ بالعيون بخيلا

لكنْ أصلّح غلطةً نحويةً

مثلاً واتخذ الكتاب دليلا

مستشهداً بالغرّ من آياته

أو بالحديث مفصلاً تفصيلا

وأغوص في الشعر القديم فأنتقي

ما ليس ملتبساً ولا مبذولا

وأكاد أبعث سيبويه من البلى

وذويه من أهل القرون الأُولى

فأرى حماراً بعد ذلك كلّه

رفَعَ المضاف إليه والمفعولا

لا تعجبوا إن صحتُ يوماً صيحة

ووقعت ما بين الفصول قتيلا

يا من يريد الانتحار وجدته

إنَّ المعلم لا يعيش طويلا


حكم عن المعلم

  • إذا لم يعدل المعلم بين الصبيان كُتِبَ من الظلمة.
  • إذا اعتمد الإنسان على نفسه يسد حاجته، وإذا نظر إلى من عمل، واجتهد، ونفع نفسه، وأهله، فإنّه يصبح قدوة لأبنائه، فيحذون حذوه لأن أفضل معلم للأبناء هو الوالد، والمعلم للشعب كله هو القائد.
  • الوضوح هو فضيلة المعلمين.
  • من معلمي تعلمت الكثير، ومن زملائي تعلمت أكثر، ومن تلاميذي تعلمت أكثر، وأكثر.
  • إنّ معلمينا هم الذين يعطوننا الطريقة لنحيا حياة صالحة.
  • المعلم الممتاز هو ذلك الذي لا يقتصر على إيصال المعارف إلى أذهان تلاميذه، بل يضع لهم الخطط للدراسة بحيث يمكنهم أن يستغنوا عنه، وأن يُعَلِّمُوا أنفسهم مستقلين مدى حياتهم.
  • لو لم أكن ملكاً لكنت معلماً.
  • من علمني حرفاً كنت له عبداً.
  • أسهل على المعلم إن يَأمُر من أن يُعَلِّم.
  • قم للمعلم وفِّه التبجيلا، كاد المعلم أن يكون رسولاً.
  • مهمة المعلم الحديث ليست أن يُخلي الأدغال، ويمهدها، بل أن يروي الصحاري.
  • المعلم الناجح هو أهم أعمدة بناء التعليم الناجح.
  • إنّ المعلم يترضاه تلاميذه، وليس هو الذي يترضى تلاميذه.
  • فما قدروا حق المعلم قدره، ومن حقه، كالوالدين يعظم.
  • التكنولوجيا هي مجرد أداة فيما يخص تحفيز الأطفال، وجعلهم يعملون معاً، فإنّ المعلم هو الأهم.
  • المعلم هو الشخص الذي يجعلك لا تحتاج إليه تدريجياً.
  • على المعلم، والمرشد، والمفكر ألا يقتصر على دلالة الناس على ما عليهم أن يفعلوه، بل عليه قبل ذلك أن يقنعهم بأهمية ذلك، ويقنعهم بخطورة تركه، وخطورة التخلي عنه.
  • يظهر المعلم عندما يكون التلميذ مستعداً.
  • لا يجب أن يكون للمعلم عيد، فكل يوم يعطي به درساً هو عيد.


خواطر عن المعلم

الخاطرة الأولى:

إلى معلمتي الغالية إلى من أحمل لها أصدق المشاعر والأحاسيس الرائعة بداخلي ..

إلى من أكدت لنا أن المعلمة ليست لإعطاء الدرس فقط بل لتربية جيل مشرِّف ..

إلى معلمتي ذات القلب الأبيض المليء بالود صاحبة أجمل روح وأرقى تعامل ..

الظاهر بالتصرفات والنصائح والتوجيهات الصائبة في سبيل أن نصبح أفضل ..

إلى معلمتي الرائعة المتميزة فإن رفعت صوتها فاعرفي أنها تعاتبك وتريد صالحك ..

وإن ابتسمت لكِ فاعرفي أن الدنيا ابتسمت لكِ لأنها نبع الفرح والسرور ..

إلى معلمتي التي ترفع وسام الأخلاق الحسنة والصفات الحميدة على صدرها ..

إلى من كانت تهمها أخلاق الطالبة أكثر من تفوقها لأن الأخلاق قبل العلم ..


الخاطرة الثانية:

إلى المعلمة التي أتمنى أن لا أقلل من حقها فإن أطلت في الحديث عنها فلن أوفيها حقها الكبير علينا ..

إلى معلمتي التي ينتابني الحزن عندما أذكر أنني سأفارق هذه المدرسة وتكون هي من بين معلماتها..

إلى من أحسد من تدرسهم وتكون من بينهم وتنال من العلم أروعه ومن الخلق أفضله ..

إلى معلمتي التي تكون قوية في كل مواجهه تواجهها مع أي طالبة لا تستحق كلمة من هذه المعلمة ..

التي تهتم بتقديم الدرس وشرحه على أكمل وجه وتزيد من معرفتنا بالعلوم والحياة والدين ..

إلى تلك المعلمة التي أتمنى لو كانت تُدرِّس في جميع مراحل الدراسة لأستغل كل لحظة بقربها ..

إلى من أصفها بأقرب معلمة إلى قلبي فلن أنسى فضلها أبداً علي فهي أول ملعمة أعتبرها صديقة ..

إلى من جعلتني أحب هذه اللغة بجميع مصاعبها وجعلتني أُحب أن أتعلمها بجميع تفاصيلها ..

إلى هذه المعلمة الرائعة الجميلة بأخلاقها وشخصيتها القوية وشخصيتها العفوية المرحة ..

معلمتي .. لقد فرضتي نفسك وشخصيتك واحترامك على كل من حولك حيث أحبوك واحترموك ..

معلمتي اعذريني إن خانني التعبير فاعلمي أنني لم أكتب لأحد بهذه المشاعر الصادقة النابعة من القلب ..


الخاطرة الثالثة:

معلمتي الحبيبة مهما كانت المسافات بعيدة فصورتكِ ساكنة في قلبي ..

وعقلي لن تخرج منهما .. مهما الأيام كانت قاسية علينا وأبعدتنا عن بعضنا ..

فأنتِ بلسم لجروحي وإن كنتِ بعيدة أنتِ نجمتي المضيئة دائماً وإن كنتِ بعيدة عني ..

سأحتفظ بكل الذكريات معكِ فلقد كانت من أجمل ذكرياتي وأجمل مغامراتي ..

كلامكِ الرائع الذي كنتِ ترددينه وتقولينه لنا لن أنساه ما دمت حية ..

فأنتِ وحدكِ من جعلتنا متفائلين في هذه الحياة أنتِ وحدكِ من زرعت الأمل في نفوسنا النائمة ..

أنتِ وحدكِ من جعلت شعارنا "عش ليومك وانسى ما مضى وما قد يأتي"

أنتِ وحدكِ كنتِ لنا أملاً وملجاً عند الحزن ..


الخاطرة الرابعة:

معلمتي مهما قلت من كلمات لن أوفيكِ حقكِ فأنتِ من جعلتني أعيش هذه الدنيا بسعادة..

ومن جعلتني أفكر دائماً بأنني فتاة بسيطة أمامكِ أنتِ ..

اليوم فقط عرفت مدى محبتكِ لي .. عرفت ماذا أعني بالنسبة لكِ ..

اليوم فقط .. فهمت ماذا يعني أن أكون طالبة لديكِ أنتِ ..

أنا الآن أفتخر بأنكِ درستني يوماً ما ..أنا الآن سأخرج من مدرستي وأنا مرفوعة الرأس بأنكِ أنتِ من علمتني ..

لذا .. آخر كلماتي في يوم الوداع .. معلمتي ستظلين دائماً معلمتي التي أحبها

ولن أنسى مافعلته من أجلي .. لكِ مني كل الحب والاحترام والتقدير ..