عبارات عن الصداقة والأخوة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٠٠ ، ٤ يناير ٢٠١٦
عبارات عن الصداقة والأخوة

الصداقة والأخوة علاقة قوية بين طرفين يجمعهما الحب والوفاء ومساندة بعضهما في كل الأوقات، وفي مقالي لقد جمعت لكم عبارات عن الصداقة والأخوة.


عبارات عن الصداقة والاخوة

  • المرء بخليله.
  • كونوا عباد إخوانا.
  • صداقة الجاهل هم.
  • إن أخاك من آساك.
  • الرفيق قبل الطريق.
  • المثل أخ التاريخ البكر.
  • رب أخ لك لم تلده أمك.
  • معاتبة الأخ خير من فقده.
  • أخوك من صدقك النصيحة.
  • النوم هو الأخ التوأم للموت.
  • فتنة الإخوان عرس الشيطان.
  • جرب صديقك قبل أن تثق به.
  • عدو عاقل خير من صديق جاهل.
  • قل لي من تعاشر أقل لك من أنت.
  • الجار القريب خير من الأخ البعيد.
  • صداقة زائفة شر من عداوة سافرة.
  • أحب الناس إليّ من رفع إليّ عيوبي.
  • إذا كنت تملك أصدقاء، إذاً أنت غني.
  • الحسابات الجيدة تصنع أصدقاء جيدين.
  • لم صديقك سراً، وامدحه أمام الآخرين.
  • عبسة الصديق خير من ابتسامة الاحمق.
  • الصديق نسيب الروح والأخ صديق الجسم.
  • مكايدة الإخوان تقطع الأرحام، وتورث الذل.
  • الأب كنز والأخ سلوى والصديق كلا الأثنين.
  • النساء كالحكام.. قلما يجدن أصدقاء مخلصين.
  • صديقك يبني لك قصرا وعدوك يحفر لك قبراً.
  • بر أمك وأباك ثم أختك وأخاك ثم أدناك فأدناك.
  • من يبحث عن صديق بلا عيب، يبقى بلا صديق.
  • المزاح لا يكسب عدوا ولكن كثيراً ما يفقدك صديقاً.
  • أصعب أنواع الصداقة كافة هي صداقة المرء لنفسه.
  • وإذا عبتبت على اخ فاستبقه.. بغد ولا تهلك بلا إخوان.
  • عدوّك من صديقك مستفاد.. فلا تستكثرنّ من الصحاب.
  • أن يكون جميع البشر إخوة هو حلم الذين ليس لهم إخوة.
  • وصاحب كلّ أروع دهمي.. ولا يصحبك ذو الجهل البليد.
  • أي يحسب المرء خرافه أسهل له من أن يحسب أصدقائه.
  • إذا المرء لا يرعاك إلا تكلفاً.. فدعه ولا تكثر عليه التّأسّفا.
  • واحفظ لصاحبك القديم مكانه.. لا تترك الودّ القديم لطاري
وإذا أساء وفيك حمل فاحتمل.. إن احتمالك أعظم الأنصار.
  • عتبت على سلم فلما فقدته.. وجرّبت أقواماً بكيت على سلم.
  • أخاك أخاك إن من لا أخ له.. كساع إلى الهيجا يغبر سلاح.
  • ليس الضحك بداية سيئة للصداقة.. ومازال أفضل نهاية لها.
  • الصداقة تبدأ عندما تشعر أنك صادق مع الآخر وبدون أقنعة.
  • ورب آخ أصفى لك الدهر وده.. ولا أمة أدلت إليك ولا الأب.
  • ليس من أغراك بالعسل حبيبا بل من نصحك بالصدق عزيزاً.
  • صحبة الأخيار تورث الخير، وصحبة الأشرار تورث الندامة.
  • ومن لم يغمض عينه عن صديقه.. وعن بعض ما فيه يمت وهو عاتب
ومن يتتبع جاهداً كلّ عثرة.. يجدها ولا يسلم له الدهر صاحب.
  • واحذر مصاحبة السفيه فشرما.. جلب الندامة صحبة الأشرار.
  • وإذا صاحبت فاصحب ماجداً.. ذاعفاف وحياء وكرم
قوله للشيء لا إن قلت لا.. وإذا قلت نعم قال نعم.
  • وليس كثيراً ألف خل وصاحب.. وإن عدواً واحداً لكثير.
أنا لم أنفع خليلي بوده.. فإن عدوي لا يضرهم بغضي.
  • فاهجر صديقك إن خفت الفساد به.. إن الهجاء لمبوء بتشبيب
والكفّ تقطع إن خيف الهلاك بها.. على الذراع بتقدير وتسبيب.
  • اصحب الأخيار وارغب فيهم.. ربّ من صاحبه مثل الجرب.
  • أخاك فناصر ما استطعت بقوة.. وثوبك من منسوج اهلك فالبس.
  • إذا كنت في قوم فصاحب خيارهم.. ولا تصحب الأردى مع الرّدي.
  • إذا كان إكرامي صديقي واجباً.. فإكرام نفسي لامحال أوجب.
  • لو أني في عداد الرمل صحبي.. لأودعت الثرى وتركت وحدي.
  • جميل أن تبدأ الصداقة بابتسامة والأجمل منها أن تنتهي بابتسامة.
  • واحذر معاشرة الدنيء فإنها.. تعدي كما يعدي الصحيح الأجرب.
  • سلام على الدنيا إذا لم يكن بها.. صديق صدوق صادق الوعد منصفا.
  • لا خيار لنا في أخ الظهر وأخ البطن، أما أخو الدنيا فنحن الذي نختاره.
  • من أشار لأخيه بحديدة فإن الملائكة تلعنه حتى يدعه وإن كان أخاه لأبيه وأمه.
  • خير ما اكتسب المرء الإخوان، فإنهم معونة على حوادث الأيام، ونوائب الحدثان.
  • عندما ترتفع سيعرف أصدقائك من أنت ولكن عندما تسقط ستعرف أنت من أصدقائك.
  • لينصر الرجل أخاه ظالماً أو مظلوماً: عن كان ظالما فلينهه، وإن كان مظلوما فلينصره.
  • الأخ الصالح خير من نفسك، لأن النفس أمارة بالسوء، والأخ الصالح لا يأمر إلا بالخير.
  • إخوان الصفاء خير مكاسب الدنيا: هم زينة في الرخاء، وعدة في البلاء، ومعونة على الأعداء.
  • فإما أن تكون أخي بحق.. فأعرف منك غثي من سميني.. وإلا فاطرحني واتخذني.. عدوا أتقيك وتتقيني.
  • خير أخوانك المشارك في المر.. أيم الشريك في المر أينا.. الذي إن شهدت سرك في الحي.. وإن غبت كان سمعا وعينا.
  • تكثر من الإخوان ما استطعت إنهم.. عماد إذا استنجدتم وظهور.. وليس كثيرا ألف خل لصاحب.. وإن عدوا واحدا لكثير.
  • وإن كنت تطلب وتبة الأشراف.. فعليك بالإحسان والإنصاف.. وإذا اعتدى خل عليك فخله.. والدهر فهو له مكاف كاف.. ورب أخ أصفى لك الدهر وده.. ولا أمه أدلت إليك ولا الأب.. فعاشر ذوي الألباب واهجر سواهم.. فليس بأرباب الجهالة مجنب.
  • أخوك من نفعك لا من ادعى أنه قريب، والغريب ليس الأجنبي لا من ليس له حبيب، واللؤم لا المرض عله أعيت كل طبيب.
  • استكثرن من الأخوان إنهم.. خير لكانزهم كنزاً من الذهب.. كم من أخ لك لو نابتك نائبة.. وجدته لك خيراً من أخ النسب.
  • وليس أخي من ودني بلسانه.. ولكن أخي من ودني في النوائب.. ومن ماله مالي إذا كنت معدماً.. ومالي له إن عض دهر بغارب.
  • في حياة المرأة ثلاث رجال: الأب وهو الرجل الذي تحترمه، والأخ وهو الرجل الذي تخافه، والزوج وهو الرجل الذي يحبها وتحبه.
  • أخوك الذي يحميك في الغيب جاهداً.. ويتسر ما تأتي من السوء والقبح.. وينشر مت يرضيك في الناس معلنا.. ويغضي ولا بألو من البر والنصح.