عبارات عن فقدان الأب

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٢٧ ، ٢٧ نوفمبر ٢٠١٨
عبارات عن فقدان الأب

فقدان الأب

من أصعب الأمور على الإنسان أن يفقد والده، فالأب هو السند في الحياة ومن يفقده فكأنه فقد حياته وفقد المعين والسند، فلا يوجد أحد يقدم لك العون ويكون سنداً حقيقياً لك سوى الأب فإذا رحل فقد خسرت كل شيء، وتبقى غصة فقدانه مدى العمر، وفي هذا المقال سنقدم لكم عبارات عن فقدان الأب.


عبارات عن فقدان الأب

  • أبي طاب منامك الطويل، ورحم الله جسدك الذي امتلأ طهراً وغاب عن الدنيا.
  • مؤلم أن ترى وتسمع حديثهم عن آبائهم وأنت تتوارد بك غصات فقد وتغمض عينيك وتقول: اللهم لا تُذقهم ما ذقت.
  • ربي ارحم أبي تحت الأرض ويوم العرض، يا رب مد له يد رحمتك.
  • كنت ألتجئ لحضنك عندما تضيق بي الدنيا.
  • يا من أشتاق إليه، رحمك الله بقدر ما هزني وجع الحنين إليك، أبي غفر الله لك ورحمك وآنس وحشتك وجمعنا بك بجنته.
  • ربي اغفر لوالدي الحبيب ما تقدم من ذنبه، وأنر قبره ووسع مضجعه، واجعله يدخل جنتك من غير حساب، وأمن لقائي به في جنات النعيم وفي أحلام ليلي الطويل.
  • لَكِننِي لما وَجَدتُكَ يا أبي رَاحِلاً بَكَيتُ دَماً حَتى بللتُ بِه الثرَى.
  • لن أتركك، لن أنساك، ولن تلهيني مشاغل الدنيا عنك، أعدك لن تبقى وحيداً يا أبتي وسأظل أدعو لك في كل لحظة.
  • اشتقت لصباح يبدأ بوجه أبي، وصوت أبي وابتسامة أبي.
  • أبي أقسم لك أنه ما اكتمل أحد في عيني كما اكتملت أنت، رحمك الله.
  • أبي إن أذيتك بدموعي فسامحني فليس للمشتاق حول ولا قوة.
  • أبي أنا لا أبكيك اعتراضاً فهذا أمر ربي ولكنني أبكيك شوقاً واشتياقاً.
  • وإن جاءكم الليل يسأل عني قولوا له أنهكه التمني، رحل أبي فرحلت روحي عني، وفقدت جزءاً مني.
  • لا تفارق تفكيري ودعائي يا أبي، أتمنى من الله أن يستجيب مني.
  • أن تفقد أباك معناه أنك تخسر الجدار الذي تستند إليه ويجعلك في مهبّ ريح قد لا ترحم من هم أمثالك.
  • من يملك أباً فليحافظ عليه فوالله الشوق بعد الممات قاتل.


كلمات عن فقدان الأب

  • رغم صعوبات الحياة، رغم مشاغلها يا أبي فاسمك لا يفارق شفتي، سأدعو أنا لك.
  • رأيت رجلاً يشبه أبي فظننته هو ثم تذكرت أنه مات ولن يعود أبداً، رحمك الله.
  • أخذك منا الموت، ما كنت أتوقع أن يُسلَب مني أغلى ما أملك، فمتى ستزورني؟ فوالله اشتقت لك وتعبت أن أعيش دونك.
  • وتفاصيل كثيرة دُفِنت بجوار أبي، كضحكته تلك التي تمحي كل أحزاني، ونظرته المليئة بالحنان التي تزيل أوجاعي.
  • ذكرى تتجدد باستمرار يا لها من ذكرى، تقطع قلبي وتفطر شوقاً لك يا ما ضحكنا سوياً يا ما ضممتني إلى صدرك الحنون، يا ما أتمنى لو عادت الذكريات فقد صبرت دون جدوى، فقد تكلم قلبي قبل لساني، فقد انجرح قلبي جرحاً لن يتداوى بفراقك أيها الغالي، فقد عجز اللسان أن يتكلم وعجز القلم أن يكتب بشوقي لك، فقد اشتقت لك شوق الأم لابنها وشوق المغترب لبلاده، وشوق العطشان للماء، فهل من كلام يعبر لك عن شوقي لك؟
  • ولي في غيابك قصة وجع لا تنتهي، رحمك الله وأسكنك فسيح جناته.
  • الحب كله دُفِن مع أبي.
  • ألف كلمة وكلمة لا تزال عالقة في حنجرتي كالغصة لم أخبرك عنها قبل رحيلك أولها أحبك أبي وأشتاقك كثيراً.
  • فقدان الأب موت على قيد الحياة، لكن ما يجعلنا نعيش هو الدعاء فنحن نعيش على قيده.
  • برغم كونك رحلت من الدنيا إلّا أنّك لم ترحل مني لا زلت تسكنني، ولا زلت أراك في كل صوب وناحية يا أبي.
  • كانوا يسألوني عن الأمان، أقول: حذاء أبي عند الباب، رحمك الله يا أبي.
  • كسر ظهري بعد موت أبي، ليس بيدي حيلة غير الدعاء لك يا تاج رأسي بالرحمة والمغفرة والفردوس.
  • أخذه الكريم ليريح أوردته من ألم اجتاح جسده الطاهر وبدأ يؤلمه ويؤلم قلوبنا معه، أبي ذكراك لا زالت عالقة بجدران قلبي.
  • أبي سلام على روحك النائمة لمدة طويلة، ورائحتك المختبئة في جوف الأرض، جعلك الله في النعيم، ورزقني رؤيتك يا حبيب.


كلمات حزينة عن فقدان الأب

  • أبي ما عاد بيتنا حلواً كسائر البيوت، أبي ألقاك في المنام وكلما أصحو تموت، فمتى تعود يا أبي أصبحت مشتاقاً إليك، متى ستزور بيتنا و نرتمي بين يديك فجميعنا اشتقنا إليك، رحمك الله يا حبيبي.
  • يا من أشتاق إليه، رحمك الله بقدر ما هزني وجع الحنين إليك، أبي غفر الله لك ورحمك وآنس وحشتك وجمعنا بك بجنته.
  • يطاردني طيف والدي دائماً، ذهب بعيداً وأنا مشتاق إليه.
  • لم يخبرني والدي كيفية العيش، لقد عاش وجعلني أشاهده وهو يفعل ذلك.
  • أشتاق لك بكل ما وراء الكلمة من لوعة فراقك وألم فقدك، أشتاق لك أبي.
  • وحينما تذكرت أيامنا سوياً يا أبي تلك اللحظات التي لطالما شعرت أنّني لا أريد أن أتذكرها خوفاً من وجع قلبي الذي لا أقواه، خوفاً من أن أعود لوحدتي مجدداً، بكيت مطولاً كأول فراق لنا، رحلت عني مبكراً وظلت فجوة نقصانك في داخلي، ظل ذاك الفقد يؤلمني كلما رأيت فتاة تحتضن أباها، أخاف أن أكبر رغم طفولتي، أخاف يا أبي من أن أتذكرك خوفاً أن تسكن الحرقة صدري وأعجز عن الحياة.