عدد الخلفاء العباسيين

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٢٦ ، ٤ أبريل ٢٠١٦
عدد الخلفاء العباسيين

الخلفاء العباسيون

سُمي الخلفاء العباسيون بهذا الاسم لأنّهم من سُلالة عمّ النبي - صلى الله عليه وسلم - العباس بن عبد المُطلب، وتُعتبر هذه الخلافة ثالث خلافة إسلامية، إذ إنّ الخُلفاء الراشدين هم أوّل خلفاءِ المُسلمين، ثمّ يليهم الخُلفاء الأُمويون، ثُم الخلفاء العباسيون.


بدء الخلافة العباسية

قبل قيام الخلافية العباسية كان لا بُدّ من هدم الدّولة الأُموية، ولهذا استعان العباسيون بالشيعة والفُرس الذين كانوا يَكنّون الحقد على الأُمويين، فتعاونوا فيما بينهم لإنهاء الحُكم الأُموي، إلى أنْ حصل العباسيون على مُبتغاهم وأقاموا دولتهم التي يَحلمون بها.


كان مقرّ الدّولة الأُموية في دمشق ولكنْ قام العباسيون بنقل مقر دولتهم إلى الكوفة في العراق، ثُم إلى مدينة الأنبار، وأخيراً إلى بغداد التي أصبحت عاصمةَ الدّولة العباسية، وقد استمرّ الحُكم العباسي لمدة ثلاثمئة عام، توالى على حُكمها سبعةٌ وثلاثون خليفة، وقد ساهموا بازدهار دولتهم وعاصمتهم - بغداد - بشكلٍ لافت، لتُصبح من أكبر وأجمل مدن العالم، ولم يقتصر الازدهار على هذا، فقد عَرفتْ بغداد وقتها ازدهاراً علمياً وفنياً لم يسبق له مثيل.


انهيار الدّولة العباسية

في العام 1258م شنّ هولاكو ملك التتار هجوماً على بغداد، فحرق معالمها، وقتل أغلب سكانها بما فيهم الخليفة وأبنائه، واستولى على خيراتها، ليُنهي بذلك الخلافة العباسية، وقد نجا من سُكان بغداد بعضُ الأفراد الذين انتقلوا للإقامة في القاهرة، وبعد ثلاث سنوات من انهيار الدّولة العباسية استطاعوا إقامة دُولٍ مُصغرةٍ لهم في القاهرة تحت إمرة أحدِ الخلفاء العباسيين، ولكنَّ الحُكم كان وقتها تابعاً للمماليك، ولم يكنْ الخليفة العباسي يَتمتّع بتلك الصلاحيات التي كان يتمتع بها وقت الخلافة العباسية في بغداد.


استمرّ الحُكم الأخير للعباسيين في القاهرة حتى عام 1512م؛ حيث استولى العثمانيون على مُعظم دول بلاد الشام ومصر ممّا اضطرّ بالخليفة العباسي للتّنازل عن الحُكم للعثمانيين لسُلطانهم سليم الأول؛ لتقوم بذلك الدّولة العثمانية، وتنتقل عاصمتها من القاهرة إلى الأستانة، وبهذا تكون انتهت الخلافةُ العباسيةُ بشكلٍ تامٍ لتحلَ محلها الدّولة العثمانية.


مَرّتْ الدّولة الإسلامية بعددٍ من المراحل قبل أنْ نَصل إلى تَقسيمات الدُول المعروفة حالياً، ولو لم يشهد التاريخ هذه الصراعات على الحُكم ووجود الضغينة بين الحُكام لبقيت الدّولة الإسلامية تَحكُم حتى يومنا هذا.


عدد الخلفاء العباسيين

عُرف من الخلفاء العباسيين أسماء 37 خليفة، ولكنْ هناك سبع عشرة خليفة عباسي حكموا الدّولة العباسية في القاهرة، لِيُصبح عددهم الفعلي 54 خليفة، واشتُهر الخلفاء العباسيون بألقابٍ غالباً ما تكون متبوعةً بلفظ الجلالة، مثل: المستعصم بالله، والمقتدر بالله، والحاكم بأمر الله، وغيرهم الكثيرون، فيما نرى بعض الخلفاء الذي عُرفوا بألقابٍ تدُل على قسوةِ قلوبهم، ومن أشهرهم: الخليفة السفّاح؛ وهو عبد الله بن محمد أول الخلفاء العباسيين.