عدد السكان في الهند

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٦ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٦
عدد السكان في الهند

الهند

تُعتبر الجمهورية الهندية من أكبر البلدان الآسيوية من حيث المساحة، فكانت تُسمّى بشبه القارة الهندية، وتبلغ مساحتها ثلاثة ملايين ومئتين وسبعة وثمانين ألفاً وخمسمئة وتسعين كيلو متراً مربعاً، وتتكون من ثمان وعشرين ولاية بالإضافة إلى سبعة أقاليم اتحادية.


الهند هي مهد حضارات عريقة وعلى رأسها حضارة وادي السند، وقد تمتعت بشهرة عالمية واسعة، بسبب موقعها المتميّز على طريق التجارة العالمية، وخصوصاً طريق الحرير، وهي الدولة الأكثر ازدحاماً بالسكان على مستوى العالم، وعاصمتها نيودلهي.


عدد السكّان في الهند

يبلغ عدد سكان الهند حوالي مليار وثمان وعشرين مليون وستمئة وعشرة آلاف وثلاثمئة وثمان وعشرين نسمة، ويشكلون ما نسبته سبعة عشر بالمئة من مجموع سكان العالم، وتقدّر الكثافة السكانية فيها بحوالي ثلاثمئة وخمس وعشرين نسمة في الكيلو متر المربع الواحد.


تُعتبر الهند من الدول ذات النمو السكّاني المرتفع، والذي تعود أسبابه لعدّة عوامل، أهمّها ارتفاع مستوى الخدمات الصحيّة، والتطوّر الكبير الذي تشهده البلاد في النواحي الطبيّة، وقيام ما يُعرف بالثورة الخضراء المتمثّلة بزيادة الإنتاجيّة الزراعيةّ، وانعكاساتها على المستوى الاقتصاديّ للفرد، في الوقت الذي يعمل في المجال الزراعيّ حوالي سبعين بالمئة من الهنود الذين يقطنون الأرياف.


أكبر مدن الهند من حيث التعداد السكّاني

يتوزّع السكان في الهند في الأرياف والمدن، إلاَّ أنّ المدن الكُبرى الأكثر ازدحاماً بالسكان هي دلهي العاصمة، وعدد سكّانها يُقدّر بحوالي واحد وعشرين مليون وسبعمئة وثلاثة وخمسين ألف وأربعمئة وست وثمانين نسمة، تليها مدينة مومباي والتي يبلغ عدد سكانها حوالي عشرين مليون وسبعمئة وثمان وأربعين وثلاثمئة وخمس وتسعين نسمة، ومدينة كالكتا حيث يبلغ عدد سكانها حوالي أربعة عشر مليوناً ومئة واثني عشر ألفاً وخمسمئة وست وثلاثين نسمة، ومدينة تشيناي، وبونة، وكوتشي، وبانتا، وسورت، وجايبور، وبنغالور، وكل من مدينتي حيدر أباد، وأحمد أباد.


يبلغ متوسط عمر الفرد في الهند حوالي ثلاث وستين سنة، كما أنَّ النسبة بين عدد الذكور وعدد الإناث تقدر بتسعمئة وأربع وأربعين من الإناث لكل ألف من الذكور.


لغات السكّان

في الهند لغات عديدة يتداولها الهنود، ولكن اللغة الهندية الآرية هي اللغة الرسمية في البلاد، ويتكلّم بها أربع وسبعون بالمئة من السكان، ومن ثمّ تليها اللغة الإنكليزية وهي اللغة الفرعية في التعليم والتجارة، بالإضافة إلى واحد وعشرين لغة منها السنسكريتية والتاميليّة، وكلٍّ من لغتي التيلجو وكانادا الكلاسيكيتين، في حين أن عدد اللهجات المحلية التي يتداولها سكان الهند، تفوق الألف وستمئة واثنين وخمسين لهجة.