عدد بحور الشعر

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٨ ، ١٨ يوليو ٢٠١٨
عدد بحور الشعر

بحور الشعر

أوجد الخليل بن أحمد الفراهيدي مستنبط علم العروض خمسة عشر بحراً من بحور الشعر العربي، إذ جاءته فكرة وضع هذا العلم أي علم العروض من خلال مروره بسوق النحاسين وسماعه للإيقاعات الموسيقيّة على ما يسمّى بطست النحاس، فعاد إلى بيته وأخذ واحداً وجعل يطرق عليه ويضبط نغمات الشعر العربي على التفعيلات والأوزان الموسيقيّة، ويعتبر علم العروض هو علم قائم على معرفة أوزان الشعر العربيّ، وما يطرأ عليها من تغيّرات، بحيث يقوم على تقسيم البيت الشعري إلى قسمين متساويين صوتياً، ويسمّى القسم الأول الصدر والقسم الثاني العجز، ويتم في العروض تقسيم كلّ شطر إلى تفعيلات تندرج تحت بحر من أبحر الشعر العربي، يتمّ تقطيع كلّ شطر وفقاً لما ينطق عليه وليس كتابةً، فيتكوّن كل بيت من أجزاء موسيقيّة تتم مراعاتها عند تقطيعها صوتياً، فيتمّ نظمها وفقاً لما يسمّى بالتفعيلات والتي سندرجها لاحقاً بما يتبع كلّ بحر من بحور الشعر العربيّ والفائدة من هذا العلم هو المقدّرة على معرفة الصحيح من المكسور في الشعر العربيّ.[١]


تقطيع الشعر

يقوم التقطع العروضي لبيت الشعر كما ذكرنا سابقاً على تقسيم البيت إلى قسمين، ثمّ تفكيك كلّ قسم إلى أجزاء، ثم تدرج تحت كل جزء تفعيلة، ويقوم تقسيم الأجزاء على إتقان الإيقاع الموسيقيّ لكلّ تفعيلة، إذ يساعد معرفة كلّ تفعيلة بإيقاعها الموسيقيّ على معرفة البحر الذي تنتمي له القصيدة، ثمّ التأكد من مدى مطابقة وزنها لأوزان بحور الشعر العربية.[٢]


عدد بحور الشعر

كما ذكرنا سابقاً فقد أوجد الخليل بن أحمد الفراهيدي خمسة عشر بحراً من أبحر الشعر، إلا أنّ عدد بحور الشعر هو ستة عشر بحراً، إذ أوجد تلميذ الخليل بن أحمد الفراهيدي وهوالأوسط الأخفش البحر السادس عشر، والذي تداركه على أستاذه الفراهيدي، وفيما بعد جمعت بحور الشعر على أنّها ستة عشر بحراً شعرياً، ومنهم من يزيد عليها بحرين آخرين هما الخبب والمضرب، إلا أنه من النادر جداً ذكرهما، وجعل صفي الدين الحلّي لكلّ بحر من هذه البحور مفتاحاً موسيقيّاً لجعلها أكثر سهولة عند الحفظ، ويختلف كلّ بحر من بحور الشعر بعدد تفعيلاته فمنها من يتكوّن من أربع تفعيلات كالطويل والمتدارك، وثلاثة تفعيلات، كالكامل، والسريع، وتفعيلتين كالمضارع والمجتث، وبحور الشعر العربي هي:[٣]

  • بحر الطويل، مفتاحه:

طويلٌ له دون البحور فضائل

فعولن مفاعيلن فعولن مفاعلن.
  • بحرالمديد، مفتاحه:

لمديد الشعر عندي صفات

فاعلاتن فاعلن فاعلتن.
  • بحر البسيط، مفتاحه:

إن البسيط لديه يبسط الأمل

مستفعلن فاعلن مستفعلن فعلن.
  • بحر الوافر، مفتاحه

بحور الشعر وافرها جميل

مفاعلتن مفاعلتن فعولن.
  • بحر الكامل، مفتاحه:

كمل الجمال من البحور الكامل

متفاعلن متفاعلن متفاعلن.
  • بحر الهزج، مفتاحه:

على الأهزاج تسهيلٌ

مفاعيلن مفاعيلن.
  • بحرالرجز، مفتاحه:

في أبحر الأرجاز بحرٌ يسهلُ

مستفعلن مستفعلن مستفعلن.
  • بحر الرمل، مفتاحه:

رمل الأبحر ترويه الثقات

فاعلاتن فاعلاتن فاعلاتن.
  • بحر السريع، مفتاحه:

بحرٌ سريعٌ ماله ساحل

مستفعلن مستفعلن فاعلن.
  • بحر المنسرح، مفتاحه:

منسرحٌ يضرب فيه المثل

مستفعلن مفعولات مفتعلن.
  • بحر الخفيف، مفتاحه:

يا خفيفاً خفت فيه الحركات

فاعلاتن مستفعلن فاعلاتن.
  • بحر المضارع، مفتاحه:

تعدّ المضارعات

مفاعيلُ فاعلاتن.
  • بحر المقتضب، مفتاحه:

اقتضب كما سألوا

مستفعلن فاعلاتن.
  • بحر المجتث، مفتاحه:

إن جثت الحركات

مستفعلن فاعلاتن.
  • بحر المتقارب، مفتاحه:

عن المتقارب قال الخليل

فعولن فعولن فعولن فعول.
  • بحر المحدث، مفتاحه:

حركات المحدث تنتقلُ

فعلن فعلن فعلن فعل.


المراجع

  1. "علم العروض"، marefa، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2018. بتصرّف.
  2. "التقطيع بين العروض والأصوات وبين القرائية"، alukah، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2018. بتصرّف.
  3. "بحور الشعر العربي"، islamhouse، اطّلع عليه بتاريخ 23-6-2018. بتصرّف.