عدد سكان جورجيا

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:٢٩ ، ٥ أكتوبر ٢٠١٦
عدد سكان جورجيا

عدد سكان جورجيا

تقع دولة جورجيا في منطقة القوقاز عند ملتقى أوروبا الغربيّة مع الجزء الغربيّ من القارّة الآسيويّة، ويحيط بها من الجهة الغربيّة البحر الأسود، وتحيط بها دولة روسيا من الجهة الشماليّة، ومن الجهة الجنوبيّة تحيط بها كل من دولة تركيا وأرمينيا، أمّا من الجهة الشماليّة فتحيط بها أذربيجان، وتبلغ مساحة جورجيا الإجماليّة حوالي 69700 كم2، بينما يبلغ عدد السكان فيها وفق توقعات عام 2010م حوالي 4436400 نسمة، وفي القرن الحادي عشر والثاني عشر شهدت جورجيا في عهد الملك ديفيد والملكة تامار ازدهاراً سياسيّاً واقتصاديّاً كبيراً، وفي العام 1921م اجتاحت الجيوش البلشفية جورجيا وقامت بضمها للاتحاد السوفياتي، وبعد ذلك استطاعت جورجيا في العام 1991م اعلان استقلاها، وعقب إعلان استقلالها عانت جورجيا الكثير من الاضطرابات الداخليّة ومن أزمة اقتصاديّة خلال فترة التسعينات.


التركيبة السكانية

يبلغ العدد الكلي لسكان جورجيا وفق تقديرات تموز لعام 2006 حوالي 4661473 نسمة، حيث يشكل الجورجيون نسبة 83% من المجموع الكلي للسكان، وهناك أعراق رئيسية أخرى في جورجيا منها الأذريون الذين يشكلون نسبة 6.5% من المجموع الكلّي للسكان، بينما يشكل الروس 1.5%، ويشكّل الأرمن 5.7%، بالإضافة إلى مجموعات صغيرة تعيش في البلاد مثل: الشيشان، والصينيون، والآشوريون، والتتار، والأتراك، واليونانيون، والأوكرانيون، ويعتنق أغلبية السكان الديانة المسيحيّة الأرثوذكسيّة بنسبة 81.9%، بينما تشكّل الديانة الإسلاميّة نسبة قليلة تبلغ حوالي 9.9% من عدد السكان الإجماليّ في جورجيا.


التضاريس

تهيمن الجبال على الجزء الأكبر من الطبيعة في جورجيا، حيث تعتبر جبال القوقاز الحد الفاصل بين الجمهورية الروسيّة وجورجيا، ويعتبر جبل شخارا أعلى جبل في جورجيا والذي يصل ارتفاعه إلى حوالي 5201م، وتنتشر الأراضي العالية في جنوب البلاد والتي تسمّى بجبال القوقاز الصغرى، وكذلك تنتشر الهضاب في جورجيا ومن أهمها هضبة جافاخيتي البركانية، وتضمّ أراضي جورجيا اعمق كهف موجود في العالم وهو كهف فورونيا، أما القسم الغربي من البلاد فهو يتكون من مستنقعات وغابات منخفضة وغابات مطيرة والتي تتساقط عليها الأمطار بالإضافة إلى الثلوج الدائمة.


أهمّ المعالم التاريخيّة والسياحيّة

  • كاتدرائيّة تسميندا ساميبا: تمّ البدء في بنائها عام 1995 م وتمّ الانتهاء من بنائها في العام 2004م، حيث تعتبر رمزاً كبيراً للإحياء الدينيّ في جورجيا، وتتميز الكاتدرائيّة بالفن المعماري المميّز والطراز الجورجيّ التقليديّ في البناء.
  • قلعة ناريكالا: هي ثاني المناطق الجورجيّة جذباً للسياحة، حيث تقع على تلة مطلة على المدينة ونهر متكفاري، وتمّ بناء القلعة في القرن الرابع لحماية المدينة من هجمات العدو.
  • دير فارديزيا: يسمى كذلك بمدينة الكهف، ويعود إلى القرن الثاني عشر، فقد تمّ حفره على طول عدة كيلومترات داخل جبل أورشيلي حيث يتكوّن من أكثر من ستّة الآف غرفة موزعة على 13 طابق، بقي منه لغاية عصرنا الحالي حوالي ثلاثمئة غرفة.