عدد سكان دولة جورجيا

كتابة - آخر تحديث: ١٢:١٢ ، ٢٣ فبراير ٢٠١٦
عدد سكان دولة جورجيا

دولة جورجيا

تقع دولة جورجيا في أوراسيا ضمن مناطق القوقاز، وتعّد دولةً لها سيادتها وتخضع لنظام حكمٍ جمهوري، تمتدّ مساحتها إلى 69.700 كيلومتر مربع، وتقع عند نقطة التقاء قارة أوروبا الشرقية مع غرب القارة الآسيوية، وتُعتبر مدينة تبليسي الأكبر مساحةً فيها وعاصمةً لها. تُعتبر جورجيا من أوائل الدول المعتنقة للديانة المسيحية، ويرجع تاريخ نشأتها إلى مملكتي أيبيريا ولخيس، ويعّد القرنين الحادي والثاني عشر نقطة تحوّل سياسية واقتصادية للبلاد؛ إذ بلغت أوج ازدهارها فيها في فترة حكم الملك ديفيد والملكة تامار.


تنضمّ جورجيا إلى عضويّة الأمم المتحدة ومنظّمة التجارة العالمية ومنظمة التعاون الاقتصادي للبحر الأسود، ومنظمة الأمن والتعاون الأوروبيّة، وغيرها الكثير من المنظمات الدولية، وتتطلّع البلاد لأن تُصبح عضواً في كلٍّ من حلف شمال أطلسي والاتحاد الأوروبي.


الجغرافيا

تحتلّ جورجيا موقعاً لها في المناطق الجنوبية للقوقاز في أوراسيا، وتحدّ جورجيا قارّة آسيا من الغرب بينما تحد قارة أوروبا من شرقها، وتمتدّ السلاسل الجبلية فوق معظم المساحات الجغرافية للبلاد؛ إذ تلعب هذه الجبال عازلاً ما بين منطقة سفانيتي الشمالية وباقي أرجاء البلاد. تشترك جورجيا بحدود مائيّة مع البحر الأسود من الجهة الغربية، بينما تشترك بحدودٍ بريّة من الناحية الشمالية مع روسيا، أمّا الجنوب فتفصل حدود بينها وبين تركيا وأرمينيا، وتشترك مع أذربيجان بحدود في الناحية الشرقية.


المناخ

يُهيمن التنوّع المُناخي على دولة جورجيا نظراً لصِغر مساحتها التي لا تتجاوز 70 ألف كيلومتر مُربع، فتلعب سلسلة جبال القوقاز الكبرى الدور الأهمّ في تشكيل مناخ البلاد وتعديله؛ حيث تَقف عائقاً في وجه الكتل الهوائيّة الباردة المتدفقة إلى جورجيا من الناحية الشمالية، أما سلسلة جبال القوقاز الصغرى فتلعب دوراً مهمّاً في الحد من تأثير الكتل الهوائية الجافة والحارة على المناطق المحيطة بها، ويكون مصدر الكتل الهوائية الأخيرة قادماً من الناحية الجنوبية.


تتأثر المناطق الغربية من جورجيا بالمناخ الرطب شبه المداري، فتسجّل المنطقة هطولاً مطرياً يُقدّر بنسبة تتراوح ما بين 1000-4000 مم سنوياً، وتتساوى تقريباً كميّات الهطول فوق المناطق على مختلف أوقات السنة، ويُعتبر فصل الخريف الفصل الأكثر هطولاً مطرياً وغزارة، ويسود هذه المناطق الجوّ الدافئ تقريباً، أمّا المناطق الجبلية فيسودها الطقس المعتدل الرطب صيفاً، وتكسو الثلوج قمم المرتفعات الجبلية في فصل الشتاء، أما المناطق الشرقية من جورجيا فيسودها المناخ المتفاوت ما بين شبه استوائي رطب وقاري.


التركيبة السكانية

أوضحت إحصائيات عام 2010م بأنّ عدد سكان دولة جورجيا يبلغ 4.436.400 نسمة، ويشكّل سكان البلاد الأصليين ما نسبته 84% تقريباً، وتحتضن التركيبة السكانية لجورجيا عدداً من الأعراق؛ كالأذريون، والأرمن، والروس، والأبخاز، وغيرهم، بالإضافة إلى أن هناك أقليات من جماعاتٍ وعرقيات مختلفة كالشيشان، واليهود، والصينيين، وغيرهم، وتعتبر فئة اليهود في جورجيا من أكثر المجتمعات اليهودية قدماً في العالم.


يُشار إلى أن دولة جورجيا تضم عدداً من اللغات المتنوعة بين فئات شعبها، وتعتبر اللغة الجورجية الأكثر شيوعاً في المنطقة، كما تتّخذها البلاد لغةً رسمية لها. تعتنق الغالبية العظمى من سكان جورجيا الديانة المسيحية الأرثوذكسية فتبلغ نسبتهم 82% تقريباً، أمّا الديانات الأخرى فتشكّل أقليات كالمسلمين تبلغ نسبتهم 9.9%، والكاثوليك 0.8%، أما اللادينيين فيشكلون 0.7% وفق إحصائيات عام 2002.

418 مشاهدة