عدد سكان خميس مشيط

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٥:٥٧ ، ٢٥ سبتمبر ٢٠١٦
عدد سكان خميس مشيط

مدينة خميس مشيط

تقع مدينة خميس مشيط في المملكة العربيّة السعوديّة في منطقة عسير، عند ملتقى كلّ من وادي عتود ووادي بيشة، وترتفع عن سطح البحر ألفاً وثمانمئة وخمسين متراً، وتعتبر أكبر المدن في جنوب السعودية من حيث المساحة وتعداد السكان، إذ تبلغ مساحتها خمسمئة كم2، وتعود تسميتها بمشيط نسبة إلى أميرها ابن مشيط الغنومي الرشيديّ الشهرانيّ.


عدد سكّان مدينة خميس مشيط

يبلغ عدد السكان في هذه المدينة خمسمئة وثلاثة عشر ألف نسمة، وينحدر غالبيتهم من قبيلة شهران، كما تعود أصول كثير منهم إلى قبائل عدة أهمها قبائل قحطان، وعسير.


الحِرف المحليّة لسكّان المدينة

تعتبر حِرفة النجارة وصناعة الأخشاب من أبرز الحِرف التي يشتهر بها سكان المدينة، تليهما حِرفة الحدادة، وصناعة السيوف، والخناجر والمعدات الزراعية، كما تشتهر هذه المدينة بصناعة الأواني الفخاريّة متعددة الاستعمالات، ودباغة الجلود التي تُعدّ أساس حياكة وصنع الأحزمة الجلديّة، ومقابض الخناجر، والمحافظ الخاصة بالأواني، والتي تُحفظ فيها المؤن، وتُصنع فيها الزّبدة والجبن، بالإضافة إلى صناعة الفرش والمساند من صوف الأغنام والماعز، وهي حِرفة تراثيّة شعبيّة قديمة، أمّا من الصناعات الحديثة في المدينة فنجد صناعة الأصباغ والدهانات، كدهانات ماركة الجزيرة الشهيرة في كافة أنحاء الوطن العربي.


أسماء مدينة خميس مشيط في التاريخ

  • جرش: سميت كذلك في زمن ملك خثعم، الملك نفيل بن حبيب الأكلبي الخثعمي.
  • واحة خميس: سميت بذلك في زمن بني سرح من آل الرشيد.
  • خميس بن حمدان: سميت بذلك خميس نسبة إلى سوق يوم الخميس، وإلى آل حمدان من قبيلة شهران الخثعمية.
  • خميس شهران: وسُميّت بذلك نسبة إلى سوق يوم الخميس وإلى قبيلة شهران.


أشهر أسواق مدينة خميس مشيط

تتميز مدينة خميس مشيط بنشاطها الاقتصاديّ والتجاريّ؛ فهي غنية بالأسواق وأشهرها سوق الخميس الذي يعدّ أساس تسميتها، وهو سوق أسبوعي عريق ضخم، يُحضّر له من يوم الأربعاء، ويضم عدة فروع لشركات تجاريّة كبرى من كافة المجالات والماركات، بحيث تتوزع على كامل مساحة السوق التي تتجاوز الألف كم2، وقد احتل هذا السوق شهرة واسعة من كافة المناطق المجاورة، فبات يقصده الكثيرون بغية التسوق والتبضع.


أهمّ أحياء المدينة

يعتبر حي قمبر أكبر وأشهر وأعرق الأحياء في خميس مشيط، يليه حي شكر الذي سمّاه النبي -صلى الله عليه وسلم- بعد أن ألغى اسمه القديم الذي كان (كشر)، ويوجد أيضاً حي النسيم، وآل مريط، والبوادي، والصقور، والنخيل، وأم سرار، والعزيزيّة وغيرها.