عدد فقرات العمود الفقري عند الأفعى

بواسطة: - آخر تحديث: ١٥:٤٦ ، ٢ أغسطس ٢٠١٧
عدد فقرات العمود الفقري عند الأفعى

الأفعى

ينتمي الثعبان إلى رتبة الحرشفيات، وهو من الحيوانات الزاحفة ذات الدم البارد الآكلة للحوم، وله جسم متطاول تغطيه الحراشف، وكشف علماء الأحياء عن وجود 2700 صنف من الأفاعي التي تعيش في مختلف قارات العالم ما عدا القارة المتجمدة الشمالية، كما تتنوع في طولها ما بين عشة سنتيمترات إلى عدة أمتار، حيث يصل طول أفعى الأصلة إلى 6.95م، وللأفعى قدرة على تغيير غطائها القشري، حيث إنها تسلخه عن جسمها بأكمله كل فترة، أما هيكلها العظمي فيتكون من الجمجمة والعمود الفقري والأضلع.


عدد فقرات العمود الفقري للأفعى

للأفعى عمود فقري يختلف بعدد فقراته بحسب نوعها وطولها، حيث تتراوح عدد فقرات العمود الفقري للأفاعي ما بين 200-400 فقرة، وتمتد هذه الفقرات على طول جسم الأفعى، وتقل في منطقة الذيل، إذ لا تزيد نسبتها في منطقة الذيل عن 20% من إجمالي عددها، وترتبط فقرات العمود الفقري للأفعى جيداً مع بعضها البعض، وتحتوي كل فقرة منها على برز يساعدها في رفع مقدار قوة العضلات المرتبطة بها، خاصةً أثناء عملية الحركة والزحف، أما منطقة الذيل فترتبط بباقي الجسم بشكل كلي، ولا تنفصل عنه كما هو الحال لدى السحالي.


خواص الأفاعي

حاسة الرؤية

تختلف قوة حاسة الرؤية لدى الأفاعي باختلاف أنواعها، فمنها من يمتلك حاسة رؤية ضعيفة، ومنها ما يمتلك حاسة رؤية متوسطة، ومنها ما يمتلك حاسة رؤية قوية جداً، فعلى سبيل المثال تمتلك الأفاعي التي تعيش على سطح الأرض حاسة رؤية أفضل من تلك التي تعيش في باطن الأرض.


حاسة السمع

تفتقر الأفاعي للأذن الخارجية، بينما تمتلك أذن داخلية تساعدها على سماع صوت التصدع الأرضي وقت حدوثه، وتعتمد على مساحة بطنها الكبيرة الملتصقة بالأرض للإحساس بالحركات الأرضية التي تجري من حولها.


حاسة الشم

تعتبر حاسة الشم الحاسة الأهم لدى الأفاعي، وتعتمد عليها بشكل رئيسي في التعرف على مكان وجود الفريسة أو المفترس، وتفتقر الأفاعي لوجود الأنف وتعتمد في حاسة الشم، بالإضافة إلى حاسة التذوق على لسانها، ويساعد على ذلك احتوائه على شعب متخصصة في التقاط الروائح الموجودة في الهواء وتحليلها وتمييز مصدرها.


سم الأفاعي

تصنف معظم الأفاعي على أنها غير سامة، أما السامة منها فتقتصر على حوالي 400 صنف فقط، وتهاجم الأفاعي فريستها بطريقتين، إما من خلال لدغ الفريسة بالأنياب السامة حيث تهاجم الأفعى الفريسة، وتعضها وتغرز أنيابها في جسمها، ثم تفرز سمها في جسد الفريسة، أما النوع الآخر من الأفاعي فلا يحتاج إلى الاتصال المباشر مع الفريسة، إذ يكفيه بخ سمه في الهواء على بعد عدة أمتار عن الفريسة، مما يؤدي إلى إصابتها بالعمى فيسهل على الأفعى التهامها، تماماً كما تفعل أفعى الكوبرا.