هل الثعبان من الفقاريات

هل الثعبان من الفقاريات

الثعبان من الفقاريات

يُصنّف الثعبان بأنّه من الفقاريات، أيّ الحيوانات التي تمتلك عمودًا فقاريًا، فرغم أنّ العديد من الأشخاص يعتقد أنّه من الحيوانات اللافقارية نظرًا لسهولة حركته وانسيابه، إلّا أنّ جسم الثعبان يضمّ هيكلًا عظميًا داخليًا، وتُعدّ العظام أمرًا هامًا للثعبان، إذ تمنحه القوة والبنية الجيدة للجسم، فضلًا عن ترابط العضلات بالعظام، ويُساعد تقلّص عضلات الثعبان على المرونة، وسهولة التحرك.[١]


يتميز العمود الفقري الخاص بالثعبان بأنّه طويل جدًا، ويتكوّن من مئات الفقرات التي تصل إلى أعداد تفوق الأعداد الموجودة في العمود الفقري الخاص بالإنسان، وتُعدُّ هذه الفقرات المكوّن الرئيسي للعمود الفقري، وممّا يجدر ذِكره بأنّ جسم الثعبان يضمّ المئات من الأضلاع التي تمتد حتى نهاية جسمه، وهدفها حماية الأعضاء الداخلية للثعبان.[١]


يتميّز الثعبان بامتلاكه لِجمجمة مميّزة عن بقيّة الحيوانات الفقارية، إذ تتميّز بأنّها مكونة من عدد كبير من العظام المنفصلة، ولها خصائص ومميزات تجعلها شديدة المرونة، وتمنح فك الثعبان القدرة على التمدد في مساحات واسعة، ويُذكر بأنّ الثعبان يلجأ لاستخدام أضلاعه، وعظامه للحصول على فريسته، نظرًا لِقدرته على الانقباض والضغط باستخدام جسمه العضليّ على الفريسة حتى موتها.[١]


ويضمّ جسم الثعبان نخاعًا شوكيًا مسؤولًا عن إدارة العمليات العصبية في جسمه من خلال إيصالها إلى الدماغ، ويجدر بالذَكر أنّ فقرات العمود الفقري الخاص بالثعبان لها وظائف مهمة من أجل بقائه.[٢]


فقرات العمود الفقري للثعبان

يعود السبب في طول العمود الفقري الخاص بالثعبان إلى عدم وجود أطراف مرتبطة بالهيكل العظمي له؛ كالأرجل والأيدي، ويجدر بالذكر أنّ فقرات العمود الفقري للثعبان يتواجد على سطحها من جهة البطن إسقاط طويل باتجاه الخلف يُطلق عليه اسم النخامية.[٣]


تتوزع فقرات العمود الفقري للثعبان بين جزئين من جسمه، وهما:[٣]

  • جزء منها في جسمه العلوي

يتراوح عدد فقرات العمود الفقري للثعبان في منطقة الجسم العلوي ما بين 100-450 فقرة.


  • الجزء الآخر من الفقرات ممتدة في ذيله

يتراوح عدد الفقرات في الذيل ما بين 10-205 فقرة.


يجدر بالذّكر أنّ كل زوج من أضلاع جسم الثعبان يرتبط بكل فقرة من فقرات عموده الفقري، باستثناء الأضلاع الموجودة خلف منطقة الرأس لديه، أمّا عن جزء الذيل في جسم الثعبان، فإنّ فقراته لا تحتوي على أضلاع، وعن اتصال الفقرات ببعضها البعض، فإنّ كلّ فقرة يفصلها عن الفقرة الأخرى عدد من النقاط، وهي:[٣]


  • نقطة الاتصال بين الأجسام الرئيسية لِعظام الثعبان
يُطلق عليها اسم (centra)، وهي مفصل كروي مشترك.


  • الأسطح المفصلية الموجودة في أعلى وأسفل الفقرة

يُطلق على هذين المفصلين اسم (postzygapophyses)، و(zygosphenes).


  • الأجزاء الحصرية المتواجدة في العمود الفقري للثعبان

وهما: (zygosphenes)، (zygantra).


تُعدّ هذه النقاط الخمسة الخاصة بالعمود الفقري للثعبان مساعد رئيسي على دورانه بشكل جانبي وشكل رأسي دون التعرض للالتواء في العمود الفقري، فضلًا عن فائدتها في تحقيق المرونة والصلابة لجسم الثعبان.[٣]


أهمية العمود الفقري للثعبان

يُشكّل العمود الفقري للثعبان أهمية كبيرة، ويُقدّم له مجموعة كبيرة من الفوائد والوظائف، وفي ما يأتي توضيح لهذه الأهمية:[٢]


  • الدعم

يدعم العمود الفقري حركة الثعبان، وهو الأساس في انتقاله من مكانٍ لآخر، فالثعبان يستخدم عموده الفقري في عدد من السلوكيّات الخاصة به، مثل: الحركة، كما أنّه يستخدمه في عملية التزاوج.


  • التنفس

يُعدّ العمود الفقري للثعبان الداعم الرئيسي لعملية التنفس، فهو الذي يمنحه القدرة على استنشاق الأكسجين، ويُمكّنه من طرد ثاني أكسيد الكربون من جسمه، فضلًا عن ذلك يُحافظ العمود الفقري على رئة الثعبان، ويدعمها، ويقيها من التعرُّض للتلف.


  • التنقل

يمنح القفص الصدري لِجسم الثعبان بنية قوية الهيكل، تسمح له بالحركة، وتقيه من التعرّض للسحق، إلا أنّه يجدر بالذكر أنّ بعض الثعابين تستاء من قفصها الصدري عند الرغبة بالانزلاق في الأماكن الضيّقة، إذ إنّها تكون مضطرة للدخول فقط في الأماكن التي تتناسب حجم الفقرات المتواجدة في قفصها الصدري.


  • الانزلاق السريع

يُساعد العمود الفقري في جسم الثعبان على سهولة الانزلاق، والحركة في كافة الاتجاهات خلال وقت سريع جدًا، كما يُعدّ عدم وجود أرجل للثعبان عامل أساسي في سرعة الحركة.


يُصنّف الثعبان بأنّه من الفقاريات، ويتميز العمود الفقري الخاص به بأنّه طويل جدًا، ويتكوّن من مئات الفقرات التي تصل إلى أعداد تفوق الأعداد الموجودة في العمود الفقري الخاص بالإنسان، ويؤدي العمود الفقري الخاص بالثعبان العديد من الوظائف؛ كالدعم، والتنفس، والتنقل، وسرعة الانزلاق.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "Sneaky Snake Facts", THE UNIVERSITY OF MELBOURNE, 23/4/2020, Retrieved 17/10/2021. Edited.
  2. ^ أ ب "Are Snakes Vertebrates or Invertebrates?", Fauna Facts, Retrieved 17/10/2021. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث James A. Peters (10/9/2021), "snake", Britannica, Retrieved 17/10/2021. Edited.
466 مشاهدة
للأعلى للأسفل