علامات التئام جرح الولادة

علامات التئام جرح الولادة

علامات التئام جرح الولادة القيصرية

يلتئم جرح الولادة القيصرية بعد مرور أسبوعين على الولادة في الغالب، وبشكل عام تتراوح فترة التئام جرح الولادة القيصرية بشكل كامل وتام بين ستة أسابيع وثلاثة أشهر، ومن العلامات التي تدل على التئامه: تحسن مظهر الجرح، ووعدم زيادته في الحجم، ومن الجدير بيانه أنّ وجود الندبة لا يعني أنّ الجرح لم يلتئم؛ فهذه الندبة تبدأ بالاختفاء بشكل تدريجيّ حتى تختفي تمامًا مع مرور الوقت، وفي العادة يكون لونها أحمر أو ورديًا في أول شهور ثم تُصبح شاحبة مع الوقت، مع العلم أنّ هناك بعض الحالات التي تكون فيها الندبة واضحة وبارزة عن مستوى الجلد، ولكنّ ذلك نادر الحدوث، ولا يعني عدم التئام الجرح.[١][٢]


من النصائح التي تُقدّم لتعزيز التئام جرح الولادة القيصرية ما يأتي:[٢]

  • الحرص على الأكل جيدًا واختيار الأطعمة الصحية، وذلك لضمان حصول الجسم على حاجته من العناصر الغذائية التي تُعزز شفاء الجرح والتئامه؛ أي تُزوّده بحاجته من المُغذيّات لبناء الأنسجة.
  • المحافظة على نظافة الجرح تجنبًا للإصابة بالعدوى.
  • تجنب حمل الأشياء الثقيلة والأعمال المنزلية الشاقة وكذلك الحركات الكبيرة خلال الأسابيع الستة الأولى من الولادة، وذلك تجنبًا لشد أو تهييج الجرح.


علامات التئام جرح الولادة الطبيعية

جرح الولادة الطبيعية أو شق العجان أو بضع الفرج (بالإنجليزية: Episiotomy)‏ يتعافي في العادة بعد مرور ساعة على الولادة الطبيعية، وقد يحدث نزف مهبلي شديد في البداية، لكنّه سرعان ما يخف مع الضغط وخيوط الجراحة المستخدمة،[٣] وأمّا بالنسبة للخيوط الجراحية فهي عادة ما تنزل وحدها مع الوقت، وغالبًا ما تحتاج سبعة إلى عشرة أيام، وقد يتطلب الأمر أسبوعين في بعض الحالات، ويُنصح بالحفاظ على نظافة المنطقة بغسلها بالماء الدافئ تجنبًا لحدوث عدوى، وفي الوقت نفسه نُنوّه إلى عدم استخدام أوراق المرحاض لمسح المنطقة حتى لا تتهيج، وتجدر مراجعة الطبيب في حال زيادة شدة الألم.[٤][٥]


ويُشار إلى أنّ الألم جزء طبيعي من التعافي بعد الولادة الطبيعية، بمعنى أنّ الألم لا يرتبط بمشكلة بالتئام جرح الولادة، إلا إذا ازدادت شدته، وفي الغالب تشعر المرأة به عند التبول أو الإخراج، أو حتى عند الجلوس أو المشي، وقد يساعد الجلوس في مقعدة حمام من الماء الدافئ على التعافي، إضافة إلى إمكانية استخدام مكعبات الثلج بعد لفها بقطعة من القماش، وأمّا بالنسبة لألم الإخراج فيمكن تخفيفه بأخذ الملينات بعد استشارة الطبيب، والحرص على شرب كميات كافئة من السوائل.[٦]


نصائح لتسريع التئام جرح الولادة الطبيعية

من النصائح التي تُقدّم لتسريع التئام جرح الولادة الطبيعية ما يأتي:[٦]

  • أخذ القسط الوفير من الراحة عند الشعور بالتعب.
  • تجنب حمل الأشياء الثقيلة.
  • تجنب الحركات السريعة و العنيفة، مع الحرص على المشي برويّة بين الحين والآخر.
  • الاستحمام كما المعتاد، مع الحرص عى تنشيف موضع الجرح بعد كل مرة.
  • تجنب استخدام السدادات القطنية والدش المهبلي حتى يسمح الطبيب بذلك.
  • الإكثار من شرب الماء.
  • الالتزام بتعليمات الطبيب حول أخذ المسكنات والأدوية كلها.
  • مراجعة الطبيب في حال ملاحظة أي علامة غريبة أو زيادة شدة الألم.


فيديو عن علامات التئام جرح الولادة

شاهد الفيديو لتعرف علامات التئام جرح الولادة  :


المراجع

  1. "C-Section Scars: Care Basics During and After Healing", www.whattoexpect.com, Retrieved 14-01-2021. Edited.
  2. ^ أ ب "C-Section Scar Care: Your Guide to Helping It Heal", www.parents.com, Retrieved 14-01-2021. Edited.
  3. "Episiotomy and perineal tears", www.nhs.uk, Retrieved 16-01-2021. Edited.
  4. "Recovering from Delivery (Postpartum Recovery)", familydoctor.org, Retrieved 16-01-2021. Edited.
  5. "Stitches, pain and bruising after birth", www.babycentre.co.uk, Retrieved 16-01-2021. Edited.
  6. ^ أ ب "Episiotomy: What to Expect at Home", myhealth.alberta.ca, Retrieved 27-12-2020. Edited.
627 مشاهدة
Top Down