عملة دولة دومينيكا

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:٢٧ ، ٢٦ فبراير ٢٠١٧
عملة دولة دومينيكا

دولة دومينيكا

دولة دومينيكا هي عبارة عن جزيرة واقعة في البحر الكاريبي، بحيث يجاورها من جهة الشمال وحتى الشمال الغربي منطقة غوادلوب، أما من الناحية الجنوبية الشرقية فيحيط بها مارتينيك، وأعلى نقطة فيها هي مورن ديابلوتان والذي يبلغ ارتفاعها ما يقارب ال1,447م، وعاصمتها هي مدينة روسو، كما تُلقّب هذه الدولة بجزيرة الطبيعة في الكاريبي بسبب جمالها الطبيعي.


تعتبر دومينيكا أصغر جزيرة موجودة في جزر الأنتيل الصغرى، ولعلّ ما يميزها وجود تشكلات من النشاط البركاني الحراري من باطن الأرض فيها، بالإضافة إلى ذلك فهي تعتبر ثاني أكبر بحيرة تغلي في العالم، في هذا المقال سنتحدث عن عملة دولة دومينيكا.


عملة دولة دومينيكا ومساحتها

إنّ عملة هذه الدولة هو الدولار الشرق الكاريبي والذي يُعرف برمز (xcd)، كما تبلغ مساحة هذه الدولة ما يقارب من 754كم² أي ما يعادل 291 ميلاً مربعاً.


أصل تسمية دولة دومينيكا

يأتي اسم هذه الدولة من الكلمة الإيطالية ليوم الأحد دومينيكا، وهو اليوم الذي رصد فيه المستكشف العالمي كريستوفر كولومبوس هذه الدولة، وقد كانت تُعرف باسم واي تو كوبولي قبل اكتشاف كريستوفر لها، والتي تعني طويل هو جسدها، والسكان الأصليون لهذه الجزيرة هم الكاريبيون الذين يمتلكون أراضٍ مماثلة لمحميات الهنود في دولة أمريكا الشمالية، واللغة الرسمية في دومينيكا هي اللغة الإنجليزية؛ وذلك بسبب الاستعمار الإنجليزي لها والذي حوّلها إلى مستعمرة بريطانية، بالإضافة إلى وجود عدد من السكان الذين يتحدثون باللغة الكريولية الفرنسية خاصة من الأجيال الأكبر سناً، وتجدر الإشارة إلى ضرورة التمييز بين كلٍّ من دومينيكا عن جمهورية الدومينيكان.


جغرافية دولة دومينيكا

تغطي الغابات القسم الأكبر من هذه الجزيرة، بالإضافة إلى احتوائها على مجموعة كبيرة من الشلالات، والينابيع، وكذلك الأنهار، كما أنّ فييها منطقة كاليبيشي الموجودة في شمال شرق البلاد والتي تتميز بشواطئها الرملية، ويوجد في هذه الدولة بعض النباتات والحيوانات التي يعتقد أنّها انقرضت من الجزر المحيطة، وتجذب الطبيعة البركانية للجزيرة مجموعة كبيرة من الغواصين من كافة أنحاء العالم، وتحتوي هذه الدولة أيضاً على مجموعة من المناطق المحمية، بما في ذلك حديقة كابريتس الوطنية، بالإضافة إلى ما يقارب ال365 نهراً.


نبذة عن دولة دومينيكا

تتميز هذه الدولة باحتوائها على الغابات المطيرة الخصبة الجبلية، بالإضافة إلى أنّها موطن للعديد من الحيوانات والنباتات النادرة، حيث تحتوي هذه الدولة على ببغاء سيسيرو الذي يُعرف أيضاً باسم الأمازون الإمبراطوري، وهو عبارة عن طير الجزيرة الوطني الذي يظهر بشكل أساسي على العلم الوطني، وتتميز باحتوائها على المناطق الأقل رطوبة في مناطق الساحل الغربي، ويعتمد اقتصاد هذه الدولة على كلٍّ من السياحة والزراعة بشكل أساسي.