عمل تنظيف البشرة

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٥١ ، ١٣ مارس ٢٠١٧
عمل تنظيف البشرة

تنظيف البشرة

تتعرض البشرة للعديد من العوامل التي تؤثر على شكلها وصحتها لذلك فهي تحتاج إلى رعاية دائمة ومستمرة من الأجل الحفاظ على نضارتها وإشراقها، وقد يلجأ البعض إلى إجراء عمليات تنظيف البشرة بهدف تحقيق ذلك، عن طريق الذهاب إلى صالونات التجميل ودفع مبالغ كبيرة على ذلك، مع أنّه يمكن عمل تنظيف البشرة في المنزل للحصول على بشرة نضرة ومشرقة، وباستخدام مكوّنات طبيعية ورخيصة.


عمل تنظيف البشرة

تنظيف الوجه من الأتربة والزيوت

تتم عملية تنظيف الوجه من الأتربة والزيوت التي تفرزها البشرة وآثار المكياج المتبقية عليه من خلال بل قطعة قطن صغيرة بالحليب الدافئ، ثمّ تمريرها على الوجه بشكلٍ دائري، كما يمكن استخدام غسول الوجه بشرط أن يكون ملائماً لنوع البشرة.


تقشير البشرة

تعرف أيضاً باسم صنفرة الوجه، حيث تتخلص من الجلد الميت، والنمش وحب الشباب، ويفضل البعض التوجه إلى خبراء في مجال التجميل للقيام بعملية تقشير الوجه، إلّا أنّه يمكن عملها بشكل آمن في البيت من خلال اتباع الخطوات الآتية:

  • تمزج ملعقة عسل مع ملعقة حليب بودرة في وعاء صغير.
  • يفرد المزيد الناتج على الوجه بأطراف الأصابع مع تدليك البشرة على شكل دوائر صغيرة، مع مراعاة فرد المزيج على منطقة الرقبة أيضاً.
  • غسل الوجه والرقبة بالماء الفاتر.
  • بل قطعة قطن بماء الزهر وتمريرها على الوجه والرقبة.
  • تجفيف الوجه والرقبة بلطف بمنديل ناعم.


تنظيف البشرة ببخار الماء

يستعمل بخار الماء في تنظيف البشرة حيث تساعد حرارة بخار الماء في توسيع المسامات وتسهيل تنظيفها من البكتيريا والشوائب والأتربة العالقة بداخلها، ويكون ذلك من خلال:

  • غلي مقدار مناسب من الماء مع أزهار البابونج وماء الورد.
  • رفع القدر عن النار وتقريب الوجه من البخار المتصاعد منه مدّة لا تقل عن 10 دقائق، مع مراعاة ترك مسافة كافية ما بين الوجه والقدر لتجنب الإصابة بحروق بفعل حرارة البخار المتصاعد.
  • مسح الوجه بقطعة قطن نظيفة مع الضغط بها على الوجه لإخراج الشوائب من المسامات المفتوحة.
  • غسل الوجه بماء بارد أو تمرير قطعة من الثلج عليه، والهدف من ذلك إعادة إغلاق المسامات بسرعة.
  • ترطيب البشرة بقطعة قطن مبللة بماء الورد.


ماسك الوجه

بعد الانتهاء من عملية تنظيف الوجه بالبخار يفضل وضع ماسك مغذي على البشرة، ومن أشهر هذه الماسكات ماسك الخيار والزبادي، بالإضافة إلى ماسك العسل والليمون، ويمكن استخدام الماسكات التجارية المتوفرة في الصيدليات، بشرط استشارة طبيب الجلد حول الماسك المناسب لطبيعة البشرة.


ترطيب البشرة

بعد الإجراءات السابقة الشديدة على البشرة من الأهم إعادة ترطيب البشرة لمنع جفافها، وذلك من خلال استخدام الكريمات المرطبة، أو الزيوت الطبيعية، مثل: زيت الزيتون، وزيت اللوز الحلو، وتركها على البشرة حتّى تمتصها تماماً.