عناصر العملية التعليمية

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٩ ، ١٩ يوليو ٢٠١٨
عناصر العملية التعليمية

عناصر العملية التعليمية

يوجد مكونات أساسية للعملية التعليمية وقد تتغير من مجتمع لآخر وفقاً لمتطلباته ولما يحتاجه لتحسين إنجاز الطلاب، وهذه العناصر هي:[١]

  • الطلاب، تركز الأنظمة التعليمية على قياس أداء الطلاب اللذين يعتبرون عنصراً أساسياً في التعليم، ويتم عمل تقارير ليتمكن الطلاب من فهم آلية سير عملية التعليم والعمل بها، بالإضافة لأهمية استعداد الطلاب للتعلم وتحضيرهم المسبق للمدارس مثل إلحاقهم بدور الحضانة.
  • الوالدين، تعد مشاركة الوالدين في العملية التعليمية أمراً مهماً؛ حيث يدعمون الأبناء ويؤثرون على المدارس في اتخاذ القرارات المناسبة لتحسين تعليم أطفالهم.
  • المدارس، النظام الذي يتم اتباعه من قبل المدارس في تعليم الأطفال يؤثر على كفاءة العملية التعليمية وأداء العمل فيها، ومن الضروري تحديث المهام والخطط الداخلية من قبل الإدارة والمدرسين بشكل دوري.
  • تقنيات التعليم، تؤثر التقنيات التعليمية المتّبعة على جودة التعليم، حيث أن استخدام التكنولوجيا الحديثة يسهل الوصول إلى المعرفة ويجعل الإنتاج لدى الطلاب أكثر.
  • تحديد المعايير، من العناصر المهمة في التعليم تحديد المعايير ووضع الخطط المناسبة لما يحتاج الطلاب إلى معرفته، بالإضافة إلى تحديث النظم والبرامج لتتماشى مع ما تتطلبه العملية الأكاديمية.
  • السلامة والانضباط، يوفر النظام التعليمي بيئة مناسبة للتعليم ويجب أن تكون آمنة ومنظمة.


الطلاب والمعلمون

يجب أن تحرص المدارس والمعلمين على تعليم الطلاب بكفاءة وتحسين مهاراتهم في القراءة والكتابة والمعرفة لجعل التعليم عملية ذو فائدة وكفاءة، ولا يحدث التعلم من خلال النقل الآلي للمعلومات ومحتوى الكتب الدراسية من المعلم إلى الطالب فقط؛ لكن الوسيلة لفعل ذلك هي الأساسية، وهذا الدور الأساسي للمعلمين اللذين لهم الدور الأساسي في توجيه الطلاب والتفاعل معهم وجعلهم يتفاعلون مع المواد الدراسية ويبذلون مجهوداً لاكتساب المعرفة والتعلم، ومن الضروري تطوير الطرق التدريسية لدى المعلم لتتكيف مع المصادر والوسائل التعليمية المختلفة المتاحة للطلاب.[٢]


مهارات مهمة في التعليم

مهارات التفكير النقدي

من المهم تلقي الأطفال تعليماً من شأنه تعزيز مهارات التفكير النقدي لديهم، حيث أن هذه المهرات ضرورية للتعلم والتحليل وحل المشاكل واتخاذ القرارات، وإن اعتماد خطط وأنظمة هدفها تحسين هذه المهارات لدى الطلاب سيؤدي إلى تحسين الأداء الأكاديمي لديهم.[٣]


تعزيز القيم الأخلاقية

تعليم القيم والأخلاقيات للأطفال في سن مبكر يجعلهم أشخاص أفضل عندما يكبرون، ويعد دور المدارس مهماً لتثقيف الطلاب وغرس القيم الأخلاقية في نفوسهم، كما يجعلهم هذا الأمر يطورون مجموعة من القيم الخاصة بهم وتتكون لديهم أفكار وآراء في المواضيع المختلفة.[٣]


المشاعر والأحاسيس

تم إهمال الحساسية البشرية في العملية التعليمية لسنواتٍ طويلة، لكن يجب إدراك أهمية المشاعر لدى الطلاب؛ حيث لديهم أحلام وطموحات وقدرات فردية تجعل كلٌ منهم مختلف عن الآخر، ومن المهم تشجيعهم على الاستقلال في شخصياتهم والقدرة على تطوير أنفسهم.[٣]


الرياضة

يؤدي غرس الرياضة كمنهجٍ متكامل عاملاً مهماً لجعل الطالب أكثر صحة وليحسن مهاراتة الحركية ويسعى لاتباع أسلوب حياة صحي، بالإضافة لأن الرياضة تُعلم المسؤولية وإدارة الوقت والقيادة أيضاً، كما تزيد الثقة بالنفس لدى الأطفال وتجعلهم يشعرون بالانتماء المجتمعي وأهميته.[٣]


المراجع

  1. "Essential Components of a Successful Education System", www.businessroundtable.org,17-10-2007، Retrieved 17-7-2018. Edited.
  2. Milton Cujes (30-11-2015), "WHAT ARE THE MOST IMPORTANT ELEMENTS OF EDUCATION TODAY?"، www.info.trinity.nsw.edu.au, Retrieved 17-7-2018. Edited.
  3. ^ أ ب ت ث Américo Ferrara Olvera (30-5-2017), "5 Key Elements of a Complete Education System"، www.info.brillamont.edu.mx, Retrieved 17-7-2018. Edited.