فضل الدعاء بظهر الغيب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٥٦ ، ٢٩ أغسطس ٢٠١٨
فضل الدعاء بظهر الغيب

فضل الدعاء بظهر الغيب

بعض من الآيات والأحاديث لها دلالة على شرعية الدعاء بظهر الغيب, للحي أو الميت سواء, قال تعالى: (وَالَّذِينَ جَاءُوا مِن بَعْدِهِمْ يَقُولُونَ رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا وَلِإِخْوَانِنَا الَّذِينَ سَبَقُونَا بِالْإِيمَانِ)،[١]وقال سيدنا نوح عليه السلام: (رَّبِّ اغْفِرْ لِي وَلِوَالِدَيَّ وَلِمَن دَخَلَ بَيْتِيَ مُؤْمِنًا وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ)،[٢]وأيضاً مما قيل للرسول صلى الله عليه وسلم: (فَاعْلَمْ أَنَّهُ لَا إِلَـهَ إِلَّا اللَّـهُ وَاسْتَغْفِرْ لِذَنبِكَ وَلِلْمُؤْمِنِينَ وَالْمُؤْمِنَاتِ وَاللَّـهُ يَعْلَمُ مُتَقَلَّبَكُمْ وَمَثْوَاكُمْ).[٣]فمن المستحب من المؤمنين الدعاء لبعضهم البعض بالمغفرة والرحمة والاستقامة، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (مَثلُ المؤمنين في توادِّهم وتراحُمِهم وتعاطُفِهم ، مَثلُ الجسدِ . إذا اشتكَى منه عضوٌ، تداعَى له سائرُ الجسدِ بالسَّهرِ والحُمَّى).[٤] فالدعاء للمسلم بظهر الغيب مستجاب، ونافع لك ولأخيك المسلم، فالملك الموكل يؤمن وبقول ((ولك بمثله)) كما في الحديث الشريف: (ما من رجلٍ يدعو لأخيه بظهرِ الغيبِ بدعوةٍ إلا وكل اللهُ به ملكًا كلما دعا له بدعوةٍ قال المَلكُ الموكلُ به : آمين ولك بمثل).[٥]وهذا يقع من أصحاب القلوب السليمة الراغبة في الخير والمحبة.[٦]


الدعاء

الدعاء هو ما يدعى به الله من القول والجمع، ورفع الكفين بالدعاء إلى الله تعالى بالابتهال والتضرع.[٧]فالدعاء تضرع لله تعالى وملجأ إليه، وهو سلاح معنوي لا يفنى ولا ينفذ ولا يستطيع أحد سلبه منه أمرنا الله تعالى بالتزود به لمواجهة الصعوبات والتحديات الواقفة في طريقه، فالدعاء فيه إظهار الفقر والعجز والتذلل، واعتراف بقوة الله سبحانه وتعالى وقدرته، وكل يغضب عند إكثارك سؤاله، إلا الله عز وجل فإنه يغضب إذا لم تسأله. للدعاء أثر عجيب فمن الأنبياء؛ نوح، هود، صالح، لوط وموسى -عليهم السلام- دعوا بإهلاك من لم يؤمن من قومهم، فاستجاب الله لدعائهم وأهلكهم، وسيدنا زكريا عليه السلام استجاب الله له ووهبه يحيى بعد أن بلغ هو وزوجته من العمر ما لا يعهد بمثله الإنجاب، والكثير من الأمثلة الأخرى على استجابة الدعاء ذكرت في القرآن والسنة.[٨]


آداب الدعاء

للدعاء آداب متعددة منها:[٩]

  • الوضوء قبل الدعاء.
  • الثناء على الله سبحانه وتعالى بأسمائه الحسنى, واتباعها بالصلاة على الرسول صلى الله عليه وسلم.
  • اليقين من الاستجابة.
  • تجنب الدعاء على الأهل والمال.
  • الجهر مخافتة بالصوت.
  • الاعتراف بالمعاصي والذنوب لله تعالى ومن ثمَّ التذلل له.
  • الدعاء لله تعالى بصالح الأعمال.
  • رفع اليدين واستقبال القبلة أثناء الدعاء.


وقت استجابة الدعاء

أما أوقات الدعاء المستحبة فهي:[٩]

  • ليلة القدر.
  • جوف الليل.
  • عند نزول المطر.
  • عند شرب ماء زمزم.
  • يوم عرفة.
  • بين الأذان والإقامة.
  • أثناء السجود.
  • يوم الجمعة في آخر ساعة من ساعات العصر.


المراجع

  1. سورة الحشر، آية: 10.
  2. سورة نوح، آية: 28.
  3. سورة محمد، آية: 19.
  4. رواه مسلم ، في صحيح مسلم، عن النعمان بن بشير، الصفحة أو الرقم: الصفحة أو الرقم : 2586، صحيح, أخرجه البخاري (6011)، ومسلم (2586) واللفظ له.
  5. رواه ابن تيمية، في مجموع الفتاوى، عن ابن تيمية، الصفحة أو الرقم: 14/218، صحيح.
  6. "(باب فضل الدُّعاء بظهر الغيب)"، binbaz.org.sa، اطّلع عليه بتاريخ 16-8-2018. بتصرّف.
  7. "تعريف و معنى دعاء في معجم المعاني الجامع"، www.almaany.com، اطّلع عليه بتاريخ 16-8-2018. بتصرّف.
  8. "الدعاء (1)"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 16-8-2018. بتصرّف.
  9. ^ أ ب "الدعاء "، ar.islamway.net، 2-4-2015، اطّلع عليه بتاريخ 16-8-2018. بتصرّف.