فطريات الفم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٣١ ، ٨ يوليو ٢٠١٥
فطريات الفم

فطريّات الفم

فطريّات الفم من الأمراض التي تظهر على الّلسان والشّفة وداخل الخدّين والحلق، ويرافقها الشّعور بالتّعب والإرهاق وارتفاع درجة حرارة الجسم، وتكون على شكل نقط بيضاء الّلون، وتحدث نتيجة اختلال في التّوازن بين البكتيريا النّافعة والفطريّات المتواجدة في الفم، بسبب حدوث بعض العوامل التي من شأنها أن تضعف البكتيريا النّافعة مثل عدم تنظيف الأسنان بطريقة جيّدة بعد الانتهاء من تناول وجبات الطّعام وغيرها من الأمور التي سنقوم بذكرها في هذا المقال.


حالات الإصابة بفطريّات الفم

  • حالات متوسّطة، يمكن شفائها بطريقة سريعة وتلقائيّة، كما يمكن التّحكّم بفترة الإصابة، وذلك بتناول أطعمة تُحدث توازن بين الفطريّات والبكتيريا الموجودة داخل الفم.
  • حالات حادّة وشديدة، وتطول فترة علاجها، وهذه الحالة تحتاج إلى أخذ مضادّ فعّال للفطريّات مثلاً مضاد يُسمّى بـ (ميكوستاتين) وغيره من المواد الفعّالة.


الأسباب

  • القلق والتّوتّر والاكتئاب.
  • تدخين السّجائر ومنتجات التّبغ الأخرى.
  • التّغذية السيّئة، وجفاف الفم.
  • الإصابة بأمراض مختلفة مثل مرض السّرطان والسّكّري، وأمراض فقر الدّم.
  • الاستخدام المفرط لحبوب منع الحمل.
  • نقص مناعة الجسم.
  • تناول المضادّات الحيويّة كالكورتيزون.
  • تعرّض المعدة للالتهابات.
  • إهمال تنظيف الأسنان وعدم العناية بها.


الأعراض

  • فقدان حاسّة التذوّق.
  • ظهور بقع بيضاء الّلون على الّلسان وداخل الفم.
  • الإحساس بحرقة في الحلق والفم.
  • نشوء طبقات لونها أصفر داخل الفم.


الوقاية

  • تجنّب تناول الحلويّات بكميّات كبيرة وتنظيف الفم جيّداً بعدها.
  • النّظافة المستمرّة للفم والأسنان.
  • التّقليل من التّدخين ويُفضّل الابتعاد عنه نهائيّاً.
  • الابتعاد عن استخدام غسول الفم، حيث أثبتت دراسات حديثة خطرها على الصحّة العامّة.
  • تناول الأطعمة الغنيّة بفيتامين B12، والتي تحتوي أيضاً على الحديد واليود والمغنيسيوم.


طرق العلاج

  • المضمضة باستخدام الخلّ لخلق توازن في الوسط الحمضيّ داخل الفم، ممّا يمنع نموّ وتكاثر البكتيريا.
  • شرب كوب من الميرميّة مرّتين يوميّاً للتّخلّص من البكتيريا العالقة في الفم من المستحسن.
  • دهن المناطق المصابة بالفطريّات داخل الفم بكميّة من العسل.
  • الاهتمام بنظافة الفم والأسنان باستمرار.
  • استعمال السّواك مرّةً واحدةً يوميّاً لتنظيف الفم والأسنان لاحتوائه على مواد تقتل البكتيريا والفطريّات فضلاً عن خواصّه المطهّرة.
  • دهان الفم والّلسان بطحينة السّمسم مرّتين في اليوم وتركها مدّة عشر دقائق، ثمّ المضمضة بالماء العاديّ.
  • غلي القرنفل بالماء واستخدامه في المضمضة مرّتين يوميّاً لتطهير الفم من البكتيريا والجراثيم.
  • شرب كوب من مغلي مطحون السّنامكّي في الماء مرّتين يوميّاً صباحاً ومساءً.
  • تناول الحليب الرّائب الذي يعمل على علاج الفم من الفطريّات.
  • المضمضة لمدّة عشر دقائق بماء الأكسجين، ثمّ المضمضة بالماء العاديّ للتّخلّص من أثار ماء الأكسجين.