فن اختيار الملابس

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:١١ ، ١٩ يونيو ٢٠١٦
فن اختيار الملابس

الملابس

تعتبرُ الملابس إحدى أهمّ الأساسيّات التي يُعنى باختيارها الأشخاص بحرص، كونها تعكس جمالَ مظهرهم الخارجيّ، وتعبر في الوقت نفسه عن أذواقهم، كما تؤثّر بشكلٍ مباشر على ثقتهم بأنفسهم، وتأخذ هذه القضيّة حيّزاً كبيراً من اهتمام النساء على وجه التحديد، حيث ينفقن الكثير من الأموال في سبيل الظهور بمظهرٍ لائق أمامَ الآخرين، ونظراً لأهميّة هذا الموضوع اخترنا أن نُسلّط الضوء في هذا المقال على أبرز النقاط التي تشكّل أساساً لفنّ اختيار الملابس بصورةٍ سليمة.


أسس فن اختيار الملابس

  • لا بدّ أنّ تكون الملابس مناسبة للعُمر الزمنيّ للشخص، وذلك بمعنى أن يلبس الشباب ملابس مفعمة بالحيويّة والألوان، بينما يُفضّل أن يركز الأشخاص الأكبر سنّاً على ارتداء الملابس الموحية بالرزانة.
  • يجب أن تتناسبَ مع ثقافة الشخص وعاداته وتقاليده والمحيط الذي يعيشُ فيه، وألّا تكون مبالغ فيها، وتتنافى مع ما هو متعارف عليه في البيئة المحليّة.
  • أن تكون ملائمة للون البشرة والجلد، حيث إنّ الألوان الفاتحة من شأنِها أن تُبرز اللون الغامق للجلد، والعكس صحيح، وهناك قاعدة لتحديد مدى مناسبة الألوان للون البشرة، وذلك بتقسيم أنواع البشرة إلى ثلاث درجات رئيسيّة تتمثّل في الدرجة الباردة والمعتدلة والدافئة، ويتطلّب ذلك التواجد في غرفة مفعمة بالإضاءة الطبيعيّة، حيث ذلك يضمن ظهور لون الجلد بشكلٍ واضح، ويتمّ تحديد الألوان المناسبة لدرجة لون الجلد من خلال ارتداء اللون الذهبيّ، والذي يعني أنّه يجب على الشخص التركيز على ارتداء الملابس ذات الألوان الدافئة، مثل الأحمر والأصفر والبرتقاليّ، أما إذا تناسب مع اللون الفضيّ، فمن الضروريّ أنْ يُركّز الشخص على الألوان الباردة كالبنفسجيّ، والأزرق، والأخضر وغيرها، علماً أنّ الدرجة الثالثة من لون البشرة وهي المعتدلة تتناسب مع كافّة الألوان، أي مع كلّ من الألوان الباردة والدافئة.
  • يجب أن تتناسبَ الألوان مع بعضها البعض ويكونُ هناك تناسقٌ فيما بينها، وهناك قواعدُ عديدة للمزج بين الألوان، حيث يمكن ارتداء الألوان الغامقة مع الفاتحة بشرطِ أن تتناسب مع بعضها البعض، حيث يتناسب الأبيض مع الأسود، والبنيّ مع البيج، والأصفر مع الأزرق، والكحليّ مع الأزرق الفاتح وغيرها، علماً أنّ كلّاً من اللون الأبيض والأسود والرمادي تتناسبُ مع كافّة الألوان.
  • يجب أن يتلاءم اختيارُ الألوان مع حجم الجسم والوزن، بحيث يرتدي الشخص الملابس الغامقة إذا كان يعاني من زيادةِ في الوزن، ويركّز على الألوان الفاتحة في حال كان يتمتّع بجسدٍ نحيف أو قوامٍ متناسق.