فوائد التمر الهندي للقولون

كتابة - آخر تحديث: ٠٩:١٤ ، ٦ أكتوبر ٢٠١٩
فوائد التمر الهندي للقولون

التمر الهندي

تنمو شجرة التمر الهندي حتى يصل ارتفاعها إلى ثلاثة أمتار تقريباً، وهي من الأشجار دائمة الخضرة وسريعة النمو، وتعدّ ثمارها عبارة عن قرون يُستخرج منها اللب اللحمي البني ذو المذاق الحمضيّ الذي يُغلِّف البذور، وعند استعماله تقشر الثمار، ثمّ تُعجن وتُخلط بكميّة معينة من السكر حتى لا تفسد عند حفظها، وللتمر الهندي، أو العرديب، أو الحومر العديد من الفوائد الصحيّة والعلاجيّة للجسم وخاصة للقولون، والتي سنذكرها بالتفصيل في هذا المقال.


فوائد التمر الهندي للقولون

عُرف التمر الهندي منذ القدم بخصائصه الملينة للأمعاء، وذلك بسبب كونه غنيّاً بالألياف، والتي تجعل حركة الأمعاء أكثر سهولة، وقد يساهم ذلك في التقليل من المشاكل الهضمية، كما يشير الخبراء إلى أنّ التمر الهندي يُعدّ من الأطعمة المنخفضة بالكربوهيدات قصيرة السلسلة الضارة لمرضى القولون العصبي، ولذلك فإنّه يُعدّ آمناً ولا يزيد أعراض القولون العصبي عند تناوله.


الفوائد العامة للتمر الهندي

  • يعالج اضطرابات الصفراء.
  • يقلل مستويات الكوليسترول الضار، ويزيد مستويات الكوليسترول النافع، ممّا يقلل خطر الإصابة بأمراض القلب.
  • يعالج التهابات الحلق المختلفة مع خلال مزجه بالماء وتناوله.
  • يمد الجسم بالطاقة، وبالتالي يُخفف حالة الخمول والكسل، خاصة التي تصيب الإنسان بعد الإفطار في شهر رمضان المبارك.
  • يفيد مرضى ضغط الدم المرتفع؛ فقد أثبتت الكثير من الدراسات أنّه يُخفض من مستوياته المرتفعة.


عمل مشروب التمر الهندي

يتم الحصول على مشروب التمر الهندي من خلال تقطيعه إلى قطع صغيرة، ثمّ نقعه في كميّة من الماء المغلي جيداً مدة ليلة كاملة تقريباً، وتصفيته بقطعة من الشاش أو القماش، ثمّ إضافة الماء البارد، والقليل من ملح الليمون، والسكر بحسب الرغبة، كما يمكن خلطه بالكركديه لإضفاء القليل من الحموضة عليه.