فوائد الجري يومياً

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٠٣ ، ٢٠ أبريل ٢٠١٦
فوائد الجري يومياً

التمارين الرياضية

تعدّ ممارسة التمارين الرياضية أمراً مهماً للغاية؛ كونها تعود على الجسم بالعديد من الفوائد الصحية والنفسية المختلفة؛ لذلك ينصح الأطباء بالمواظبة عليها يومياً بشكلٍ منظم ومستمر، والذي يشجع على ذلك هو تعدد التمارين التي يمكن مارستها، وتكون بذلك مناسبة للجميع، وإحدى أنواع الرياضات المهمة هو الجري، والذي سوف نتناول فيما يلي أهم فوائده، وتتضمن ما يلي.


فوائد الجري يومياً

  • إنقاص الوزن: يساعد على خسارة العديد من الكيلوغرامات؛ لأنّه يؤدي إلى حرق كثير من السعرات الحرارية، ولكن يفضل هنا البدء به لمسافات قليلة وبسرعات منخفضة.
  • تقوية العظام والعضلات: من خلال دعمها وتعزيزها، والتقليل من احتمالية إصابتها بالكثير من الأمراض والمشاكل الصحية، كالالتهابات والهشاشة، كما يزيد من كثافة الكثير من عظام الجسم أبرزها الساقين، وكذلك الوركين.
  • تعزيز جهاز المناعة: وبالتالي زيادة قدرة الجسم على مقاومة الكثير من الأمراض، كالحساسية، والسعال، والإنفلونزا إضافةً لنزلات البرد.
  • مقاومة الإجهاد والتوتر: بحيث يساعد الجسم على الاسترخاء والشعور بالراحة، من خلال التقليل من معدل التوتر والإجهاد.
  • تحسين صحة القلب: بحيث يساعد على تنشيط الدورة الدموية، والمحافظة على نسبة ضغط الدم، وبالتالي التقليل من احتمالية إصابة القلب بالكثير من الأمراض.
  • تعزيز مستوى الطاقة: تحديداً إذا تمّت ممارسه خلال ساعات الصباح الباكر؛ حيث يقضي على الشعور بالتعب الذي يلازم الكثيرين عند الاستيقاظ من النوم، ويساعد بالتالي على القيام بالأعمال اليومية الروتينية.
  • تحسين عملية الهضم: من خلال فتحه للشهية والشعور المتكرر بالجوع؛ نتيجة حرق السعرات الحرارية؛ لذلك ينصح دائماً بتناول وجبة خفيفة بعد الجري.
  • حرق الدهون: وبالتالي الحصول على جسم صحي ومثالي، تكون فيه عمليات الاستقلاب أفضل ما يمكن.
  • تحسين صحة المخ: من خلال تنشيطه للدورة الدموية، وبالتالي إيصال الأكسجين المحمل بالمواد الغذائية إلى خلايا المخ والدماغ، الأمر الذي يساعد بالتالي على التركيز في الدراسة والعمل مثلاً.
  • النوم بشكلٍ أفضل: ويعود السبب في ذلك إلى الشعور بالتعب بعد ممارسة الجري، والحاجة إلى النوم، فبالتالي ينام الإنسان أطول عدد ساعات ممكنة دون أي أرق أو اضطراب.
  • خفض مخاطر السكري: حيث يساعد على التقليل من من احتمالية الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني تحديداً.
  • علاج الاكتئاب: وغيره من الاضطرابات النفسية الخطيرة أيضاً، من خلال خفضه لمعدلات القلق والتوتر، والشعور بالرضا عن النفس.
  • تأخير علامات الشيخوخة: الإنسان الذي يمارس الجري بشكلٍ منتظم ومستمر، يظهر أصغر سناً مقارنةً بغيره؛ لأنّه يساعد على منح البشرة نضارة وصحة كبيرة، كما يقلل من من الإصابة بالكثير من الأمراض المرتبطة بالتقدّم في السن، من خلال منحه الإنسان جسماً قوياً.