فوائد الدوم للشعر

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥١ ، ١ نوفمبر ٢٠١٦
فوائد الدوم للشعر

الدوم

يعتبر الدوم من النباتات التي تتبع إلى الفصيلة الفوليّة، وهو يتميز بشكله البيضاوي ولونه البني، ويعود أصله إلى القارة الإفريقيّة، وهو من أقدم أنواع النباتات التي عرفها الإنسان، حيث إنّه استخدم في علاج العديد من الأمراض والمشاكل العضويّة؛ وذلك بسبب احتوائه على نسبة عالية من الأملاح المعدنيّة، والفيتامينات، والزيوت الراتنجيّة، والمواد السكريّة وغيرها، وقد وجد الباحثون كميات كبيرة من الدوم في المقابر الفرعونيّة، وفي هذا المقال سنعرفكم على فوائد هذا النبات للجسم بشكل عام، وللشعر بشكل خاص.


فوائد الدوم للشعر

  • تطويل الشعر: بسبب احتوائه على العديد من المواد المقويّة والمغذيّة لفروة الرأس، والتي تحفز البصيلات على النمو.
  • علاج تساقط الشعر: يعاني العديد من الأشخاص من مشكلة تساقط الشعر الناتجة عن الاستخدام المفرط لأدوات التصفيف المعتمدة على الحرارة، والإكثار من استخدام المستحضرات الكيميائيّة على الشعر مثل الكريمات والصبغات وغيرها، ولحلّ هذه المشكلة يُنصح بشطف الشعر بمنقوع الدوم، فيزيد كثافة الشعر، ويمنع تساقطه.
  • التخلص من القشرة: تظهر القشرة بسبب جفاف فروة الرأس، وإصابتها بالعدوات الفطريّة أو البكتيريّة، فيساعد الدوم على ترطيب الشعر، وعلاج الالتهابات والعدوات الجلديّة.
  • الوقاية من الصلع: ينتشر الصلع عند الرجال بنسبة أكثر من النساء؛ وذلك نتيجة العوامل الوراثيّة أو سوء التغذية وغيرها من الأسباب الأخرى، ولعلاج هذه المشكلة يجب شطف الرأس بمنقوع الدوم.


عمل الدوم للشعر

المكوّنات:

  • كميّة من الماء للنقع.
  • كميّة من حبوب الدوم.


طريقة التحضير:

  • وضع كميّة الدوم في قدر عميق.
  • سكب الماء على الدوم، حتى ينغمر بشكل كليّ.
  • ترك المزيج لينتقع مدة ست ساعات.
  • وضع القدر على نار متوسطة الحرارة حتى يسخن دون أن يغلي.
  • إزالة القدر عن النار، ووضعه في علبة للحفظ.


طريقة الاستخدام:

من الممكن استخدام منقوع الدوم بطريقتين للحصول على فوائده وهما كالآتي:

  • شرب كوب من المنقوع بعد تحليته بالسكر أو العسل الطبيعي.
  • غسل الشعر بالمنقوع جيداً، وتركه بضع دقائق قبل غسله بالماء والصابون.
ملاحظة: يجب تصفية الدوم بمصفاة صغيرة الثقوب قبل شربه أو غسل الرأس به.


فوائد الدوم للجسم

  • تنظيم ضغط الدم، والوقاية من الإصابة بالنوبات القلبيّة.
  • تنظيف الأوعية الدمويّة من الأوساخ والترسبات.
  • الوقاية من الإصابة بمشاكل الأسنان المختلفة مثل التسوس أو تراكم الجير.
  • تسكين آلام المفاصل والعظام.
  • علاج الضعف الجنسي للرجال، وذلك من خلال زيادة عدد الحيوانات المنويّة.
  • التقليل من نسبة الكولسترول في الدم، والوقاية من خطر السكتات الدماغيّة أو النوبات القلبيّة.
  • زيادة نسبة هرمون التستوستيرون الذكري.
  • علاج مشكلة فقدان الذاكرة والنسيان، وذلك بتنشيط الخلايا الدماغيّة.
  • تطهير الجهاز الهضمي، وتنظيفه من السموم أو الفضلات المتراكمة فيه.
  • تحسين البشرة، وذلك بعلاج التهاباتها، أو احمرارها وتهيجها.
  • علاج التهابات الجهاز البولي.
  • التخفيف من الأعراض المصاحبة لأمراض الجهاز التنفسي، مثل الربو أو التهابات الشعب التنفسيّة.
  • شفاء النساء من العقم.