فوائد الزبيب الأسود للشعر

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٢٢ ، ١٥ نوفمبر ٢٠١٦
فوائد الزبيب الأسود للشعر

الزبيب

يعتبر الزبيب من أشهر وألذ أنواع الفواكه المُجففة التي يفضلها عدد كبير من الأشخاص حول العالم؛ نظراً لطعمه اللذيذ الحلو والحامض، ولدخوله كعنصر رئيسي وأساسي في تحضير العديد من الأطباق الغذائيّة، وهناك نوعان من الزبيب وهما: الزبيب الأصفر، والزبيب الأسود، ويعود هذان النوعان إلى لون العنب الذي يتم تجفيفه، وبفضل تركيبته الفريدة فإنه يعود على الجسم بالعديد من الفوائد الصحيّة والجماليّة، بما فيها صحة الشعر وجماله، والتي سنذكرها بالتفصيل في هذا المقال.


فوائد الزبيب الأسود للشعر

  • يساعد على نمو الشعر؛ وذلك لاحتوائه على العديد من المواد المغذية، مثل فيتامين B، والحديد الذي يُحسن من الدورة الدمويّة، وبالتالي يحفز خلايا بصيلات الشعر على النمو.
  • يحافظ على صحة وسلامة الشعر؛ لاحتوائه على الكثير من الفيتامينات.
  • يحافظ على اللون الطبيعي للشعر؛ نظراً لاحتوائه على فيتامين C الذي يسهل امتصاص المعادن، ويوفر الغذاء للشعر.
  • ينشط الدورة الدمويّة في الرأس، مما يخفف القشرة والحكة في فروة الرأس.
  • يحمي الشعر من التساقط؛ بسبب احتوائه على مادة الريسفيراترول.
  • يزيد من كثافة الشعر؛ لاحتوائه على فيتامين E الذي يمنع الجذور الحرة من مهاجمة بصيلات الشعر.


كيفيّة استخدام الزبيب الأسود للشعر

فرك الشعر بالشامبو وغسله جيداً بالماء، ثمّ وضع مقدار نصف كوب من عصير الزبيب على فروة الرأس، وفركها جيداً، وترك العصير على الشعر لمدّة خمس دقائق، ثمّ غسله من جديد بالماء الفاتر.


فوائد الزبيب الأسود العامة

  • يقوي الطحال والمعدة والكبد.
  • يُخفف آلام الرئة، والحلق، والمثانة، والصدر.
  • يعزز جهاز المناعة؛ نظراً لاحتوائه على الفيتامينات، والبروتينات، والمواد المُغذية.
  • يُخلص الجسم من السعال، والبلغم، والتهاب الحلق.
  • يعالج مرض الملاريا، والروماتيزم.
  • يحمي العين، ويحافظ عليها من الضمور والاضطرابات البصريّة؛ وذلك لاحتوائه على مادة البوليفينولات.
  • يعالج حصى المثانة، إذ يساهم في تفتيتها.
  • يُخفض من ضغط الدم المرتفع.
  • يسهل عمليّة الهضم؛ نظراً لاحتوائه على نسبة عالية من الألياف التي تزيد من سرعة الهضم، وبسبب قدرته العالية على امتصاص الماء.
  • يعالج مرض النقرس.
  • يُحسن الحمل.
  • يُلين المعدة، ويحمي الجسم من الإمساك.
  • يمنح الجسم طاقة؛ لاحتوائه على السكريات كالجلوكوز وسكر الفواكه.
  • يحافظ على الأسنان ويمنع تسوسها؛ لأنّه غني بحمض الألولينوليك.
  • يقوي العظام، ويحميها من الهشاشة؛ نظراً لاحتوائه على الكالسيوم.
  • يحمي الجسم من الإصابة بمرض السرطان ولا سيما سرطان القولون؛ بسبب وجود مضادات الأكسدة فيه.
  • يُخفف حموضة المعدة؛ بسبب احتوائه على عنصري المغنيسيوم والبوتاسيوم.
  • يقي المرأة الحامل من الإصابة بمرض فقر الدم.
  • يخفف الشعور بالقلق والتوتر.