فوائد الزعتر البري للحامل

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٣٩ ، ٢٠ يوليو ٢٠١٦
فوائد الزعتر البري للحامل

الزعتر البريّ

هو أحد الأعشاب الطبيّة البريّة، التي تنبت في الكثير من المناطق، مثل: شمال إفريقيا، وأمريكا الشماليّة، وآسيا، وأوروبا، ويتميّز برائحته الجميلة، ومذاقه الغنيّ. تعود نشأته إلى منطقة البحر الأبيض المتوسط، ثم نقله المستعمرون الأوروبيون إلى أمريكا الشماليّة، يحتوي الزعتر البريّ على العديد من الفيتامينات، والمعادن، والمركبات الكيميائيّة النباتيّة التي تعمل كمضادات أكسدة قويّة، بالإضافة إلى أنّه مصدرٌ غنيّ للبيتا كاروتين، والكاروتينويد لوتين، والزيازانثين، ويطلق عليه اسم (الأوريغانو) في عدد من البلدان العربيّة، ومن خلال المقال سوف نتحدث عن أهمّ فوائد الزعتر البريّ وخاصّة للمرأة الحامل.


فوائد الزعتر البري للحامل

يعدّ من الأعشاب المنبهة والمحفّزة للرحم، ولذلك لا يُنصح بتناول الزعتر البري من قِبل المرأة الحامل في الشهور الأولى من الحمل إلّا بكمياتٍ قليلةٍ، وتحت إشراف الطبيب، ويمكن تناوله في الشهر التاسع باعتباره يسهّل الولادة، وينشط عضلات الرحم، ويمنع الإصابة بفقر الدم لديها، ونظراً لفوائده العظيمة يمكن الإستعاضة عن تناول شاي الزعتر البريّ باستخدام زيت الزعتر البريّ وإضافته للسلطات، أو الصلصات؛ للحصول على فوائده العظيمة.


فوائد عامّة للزعتر البريّ

  • يدخل في صناعة العطور بفضل رائحته الطيبة، كما يدخل زيت الزعتر البريّ في صناعة بعض المواد التجميليّة.
  • ينشط الدورة الدموية بشكلٍ عام، كما ويستعمل زيت الزعتر في تعزيز وصول المواد الغذائية للشعر، ويعالج قشرة الرأس وضعف الشعر، ويساعد في نموه.
  • يخفّف حدّة أعراض البرد، والسعال، والتهاب الشعب الهوائيّة.
  • يعزّز الهضم، ويخفّف مشاكل الإنتفاخ والغازات في المعدة، حيث يعمل كمضاد للتشنج، وتقلصات المعدة والبطن؛ بفضل وجود مادة الفينولات.
  • يفيد في علاج فقر الدم أو ما يسمى بالأنيميا، فهو مصدر لفيتامين (ك)، وهو يعدّ مركباً ضرورياً لتجلط وتخثر الدم طبيعيّاً.
  • يعالج التهابات الجهاز التنفسيّ، ويمكن استخدامه عن طريق إضافة الزعتر البريّ إلى الماء الساخن، ثم استنشاق بخاره.
  • يفيد في علاج التهاب الحلق، عن طريق الغرغرة بمائه؛ وذلك لاحتوائه على مواد مطهرة ومضادة للجراثيم.
  • يخفّف أعراض القولون العصبيّ، ويقي من الإصابة بالأمراض المزمنة، والخطيرة.
  • يعمل على نمو الأغشية والجلد، ويحسّن النظر؛ بفضل احتوائه على فيتامين (أ) في صورة البيتا كاروتين.
  • يُستعمل كنوع من التوابل للطعام، حيث يضفي طعماً رائحةً منعشةً للطعام.
  • يُزرع بهدف الزينة في الحدائق.
  • يعالج الروماتيزم، خصوصاً عند كبار السن، حيث إنّ الزعتر البريّ يدرّ البول، وبالتالي يخلّص الجسم من السموم.
  • يكافح ارتفاع ضغط الدم، ويحافظ على صحّة القلب، حيث إنّه يُريح الشرايين، والأوردة، ويقوّي عضلة القلب.
  • يخفّف من آلام الحيض عند النساء.
  • يعالج حبّ الشباب، والجدري، والحصبة.