فوائد الصبار الطبيعي للشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٢٢ ، ١٧ يناير ٢٠١٧
فوائد الصبار الطبيعي للشعر

الصبار

يستخدم نبات الصبار كمكون أساسي في العديد من الخلطات الطبيعية والتجميلية والصحية، وبشكل آمن، ودون أي آثار جانبية؛ لاحتوائه على نسبة عالية من الفيتامينات والمعادن الأساسية التي يحتاجها الجسم، ومن أبرزها الأحماض الأمينية، والفيتامينات الآتية: (A, C, B1, B6, B12, B2, E)، وحمض الفوليك، والنحاس، والزنك، والصوديوم، والحديد، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم.


فوائد الصبار الطبيعي للشعر

  • يغذي الشعر، ويعالج الشعر التالف والمتقصف.
  • يعزز صحة الشعر، ويمنحه النعومة واللمعان الطبيعي.
  • يقوي الشعر، ويقلل من تساقطه، ويمنح فروة الرأس الترطيب.
  • يعزز نمو الشعر، ويزيد كثافته، وطوله.
  • يعالج القشرة، ويخلص فروة الرأس من الحكة.
  • يحافظ على توازن درجة الحموضة في فروة الرأس.
  • يهدئ فروة الرأس، وينظفها ويخلصها من الخلايا الميتة المتراكمة، والدهون، والفطريات، والالتهابات.


طرق استخدام الصبار الطبيعي للشعر

الصبار لزيادة طول الشعر

يستخدم هلام الصبار الطبيعي بشكله الخام، أو من خلال خلطه مع الزيوت طبيعية المفيدة، مثل: زيت الخروع أو زيت الزيتون، وذلك عن طريق مزج ثلاث ملاعق من هلام الصبار، مع ملعقة من زيت الخروع أو زيت الزيتون بشكل متجانس، وتدليك فروة الرأس بالمزيج، وتركه ليلة كاملة قبل شطفه بالماء والشامبو.


الصبار لزيادة كثافة الشعر

تُمزج كميات متساوية من هلام الصبار مع المحلب المطحون بشكل متجانس، ثم يطبق المزيج على فروة الرأس والشعر، ويترك لمدة ساعة تقريباً قبل غسله بالماء والشامبو.


الصبار لشعر مفرود وناعم

تُمزج كميات متساوية من هلام الصبار والماء، وكمية قليلة من أي زيت عطري بشكل متجانس، ثم يوضع المزيج في أنبوبة رش، ويطبق على الشعر لمدة عشر دقائق قبل استخدام الشامبو والماء.


قناع الصبار للشعر

يُخلط نصف كوب من هلام الصبار، مع معلقتين من زيت الخروع، ومسحوق الحلبة، وملعقة من مسحوق الريحان بشكل متجانس، حتى يتشكل مزيج سميك القوام، ثم يُطبق على فروة الرأس، ويُلفُّ الشعر، ويتم ارتداء قبعة الاستحمام، ويترك لليلة كاملة قبل غسله بالماء والشامبو، ويستخدم المزيج مرةً واحدةً أسبوعياً.


فوائد الصبار الطبيعي

  • يعالج الحروق الطفيفة الناتجة عن أشعة الشمس، والجروح الخارجية، ولدغة الحشرات.
  • يؤخر ظهور التجاعيد، ويزيل الخطوط الرفيعة من الوجه.
  • يرطب البشرة، ويمنحها النضارة والحيوية والشباب.
  • يعالج حب الشباب، والآثار الناتجة عنه.
  • يقلل من الالتهابات، ويحد من التورم والاحمرار.
  • يخفض نسبة الكولسترول الضار في الدم.
  • ينظم مستوى السكر في الدم.
  • يحافظ على صحة اللثة والأسنان، ويعالج التهاب اللثة، ويخلص الفم من الروائح الكريهة.
  • يحسن أداء الجهاز المناعي، ويقلل خطر الإصابة بمرض السرطان، ومحاربة انتشار الجذور الحرة.