فوائد العكبر والعسل

كتابة - آخر تحديث: ٢٢:٠٨ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٨
فوائد العكبر والعسل

العكبر

يُعرف العكبر أيضاً بصمغ النحل، وهو عبارة عن مادة حمضية لزجة يتراوح لونها بين البني الغامق والأحمر والأسود المخضرّ حيث يجمعه النحل من البراعم وعصارة الأشجار، ويمزجها بلعابه، ثم يضيف حبوب اللقاح، والشمع، والقليل من العسل إليها، وله الكثير من الاستخدامات في الخلية؛ مثل: تقوية الأقراص الشمعية، وسد الشقوق الصغيرة، ولصق الإطارات، وبالتالي فهو يساعد على استقرار الإطار الخارجي للخلية، ويُقلل الاهتزازات فيها، ويمنع حدوث التعفن داخلها، ويحميها؛ وله العديد من الاستخدامات؛ مثل: استخدامه في بعض الآلات الموسيقية؛ كالكمان؛ حيثُ يُستخدم كطلاء لهذه الآلات لتحسين منظر الخشب.[١]


فوائد العكبر مع العسل

من فوائد العبكر مع العسل عديدة ومنها:[٢]

  • تقوية وعلاج ضعف جهاز المناعة في جسم الإنسان، وبالتالي حماية الجسم من الإصابة ببعض الأمراض؛ مثل: السرطان؛ فهو يوقف نمو الخلايا السرطانية فيه.
  • علاج الكثير من مشكلات الجهاز التنفسي؛ مثل: الرشح، والزكام، والإنفلونزا، وعلاج انسداد الأنف، وجفاف الحلق، والسعال الجاف، والتهاب اللوزتين.
  • علاج بعض أمراض الجهاز العصبي؛ حيثُ يفيد في تهدئة الأعصاب وعلاج حالات التوتر والإنهاك العصبي، والتخلص من القلق واضطرابات النوم.
  • تسهيل عملية الهضم، وعلاج اضطرابات المعدة والأمعاء، وخصوصاً اضطرابات القولون، وعلاج بعض آلام الفم، وحماية اللثة والأسنان من التسوس، وعلاج التهابات الفم المختلفة.
  • ترطيب البشرة، وزيادة نضارتها وحيويتها، وعلاج آثار الحروق والالتهابات الجلدية.
  • تخفيض نسبة الكولسترول الضار في الدم، وعلاج ضغط الدم المرتفع.


فوائد العكبر

يحتوي العكبر على الكثير من العناصر الغذائية الضرورية؛ مثل: البروتينات، وبعض المعادن، بالإضافة إلى الأحماض الأمينية غير المشبعة والزيوت العطرية التي تُعطيها الكثير من الفوائد، ومن أهم هذه الفوائد في الجسم ما يأتي:[٣]

  • عمله كمضاد حيوي قوي للجسم، حيثُ يُستخدم كمضاد للبكتيريا العنقودية والسبحية، ويحمي الجسم منها.
  • تقوية جهاز المناعة، وعلاج السرطان؛ حيثُ يقضي على الخلايا السرطانية المصابة، ويمنع انتشارها في الجسم.
  • علاج بعض أمراض الجهاز التنفسي؛ مثل: الزكام والإنفلونزا والتهاب اللوزتين والسعال الجاف والتهاب الحلق.
  • تجديد وبناء خلايا الجسم وأنسجته وبالتالي المساعدة في نموه.
  • ترطيب البشرة الجافة، وعلاج آثار الحروق والجروح، بالإضافة إلى علاج تجاعيد البشرة ومقاومة علامات التقدم في السن والشيخوخة، وعلاج بعض الأمراض الجلدية؛ مثل: الثعلبة، والإكزيما، والصدفية.
  • الحفاظ على صحة الفم من خلال حماية اللثة من الإصابة ببعض الالتهابات والتقرحات، وحماية الأسنان من خطر التسوس.
  • علاج بعض الأمراض؛ مثل: الروماتيزم.
  • علاج بعض مشكلات القلب؛ مثل: تصلب الأوعية الدموية والشرايين، وارتفاع ضغط الدم.
  • علاج بعض أنواع الحساسية لدى الإنسان.

المراجع

  1. "Honey, Propolis, and Royal Jelly: A Comprehensive Review of Their Biological Actions and Health Benefits", www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 14/11/2018. Edited.
  2. "Bee Propolis Benefits Immunity in the Fight Against Cancer, Candida & Parasites", draxe.com, Retrieved 14/11/2018. Edited.
  3. "What Are the Benefits of Eating Honeycomb?", www.livestrong.com, Retrieved 14/11/2018. Edited.