فوائد العمل الخيري

كتابة - آخر تحديث: ١٣:٢٨ ، ١٨ فبراير ٢٠١٧
فوائد العمل الخيري

مفهوم العمل الخيري

أخذ مفهوم العمل الخيري أهمية ظاهرة في السياق الفكري الاجتماعي بشكل عام، وذلك نتيجة اتصاله بمفهوم أكثر محوريّة، وهو مفهوم المجتمع المدنيّ، حيث تختلف مهامه، وأدواره في كافّة برامج الحركات الاجتماعية، وتطوّر المجتمعات، لذلك يُعرف العمل الخيري على أنه عمل خالٍ من هدف الربح، حيث يقدّم الشخص في إطار العمل الخيري الإيثار على صفة الأنانية، وبذل الجهد في السعي لمعالجة المشكلات الحياتية للجماعات الاجتماعية، فما يقوم به الأفراد من أصحاب الخير، ويبذلونه من وقت ومال، وجهد لصالح المجتمع في كافّة مجالات العمل الخيري، لا يتوقّعون من ورائه أيّ مقابل موازٍ، ولمساعدة الآخرين فوائد كثيرة يجنيها الفرد، والمجتمع.


فوائد العمل الخيري

تويع المال

المساعدة على إعادة توزيع الزكوات سواء كانت زكاة المال، أو زكاة الفطر، الأمر الذي يساعد في سدّ رمق آلاف العائلات التى لا تسأل الناس حاجة، وهذا يتطلّب من مؤسسات العمل الخيري جمع قواعد معلومات صحيحة عن المحتاجين والفقراء فى القرى، وفي النواحى البعيدة، والتي أحياناً تعجز يد الدولة الرسمية عن الوصول إليها بسهولة، مع ضرورة تجديد قواعد البيانات بشكل مستمرّ، وذلك ضماناً لدخول أكبر قدر ممكن تحت إطار الرعاية الاجتماعية.


تنمية أفراد المجتمع

رعاية الموهوبين والمتفوّقين ممّن يمنعهم الفقر، والحاجة عن مواصلة تعليمهم، الأمر الذي يؤدّى إلى إصابتهم بحالة من الحقد على المجتمع كونه لم يوفر لهم الرعاية، لمواصلة مشوار تفوّقهم، وبعد ذلك المساعدة فى تغيير وضعهم الاجتماعي إلى الأفضل من جهة، و قد يحرم المجتمع من هذا التفوّق من جهة أخرى، حيث يقف الفقر عائقاً أمام تحوّله إلى مشروع مهم، لصالح المجتمع، وتطوّره.


رعاية الأيتام

من فوائد العمل الخيري رعاية الأيتام الذين فقدوا أسرهم، وعدم تركهم في مهبّ الريح، بحيث لا يتحوّل هؤلاء الأيتام إلى قنابل موقوتة، أو مشاريع للتدمير، خاصّة فى غياب العائل، مع ما يتبع ذلك من فقدانهم الانتماء لأوطانهم، لذا فإنّ العمل الخيرى حريص على تكثيف الجهود فى مجال رعاية الأيتام، تحقيقا للتكافل الاجتماعي المطلوب.


علاج البطالة

المساهمة في معالجة مشكلة البطالة، والتى تؤثر سلباً على فئة الشباب، حيث يفقدون الإحساس بالمساواة داخل مجتمعهم، خاصة بعد قضائهم سنوات طويلة من عمرهم داخل حقل التعليم، ثمّ انضمامهم إلى العاطلين، وتكون مساهمة العمل الخيري من خلال توفير قروض جيدة لتلك الفئة، لبدء مستقبلها المهني بعيداً عن المجال الإداري للدولة.


فوائد أخرى

  • زيادة شعور من يفعل الخير بقيمته، وبهذا تزيد من ثقته بنفسه.
  • كسب الأجر من الله تعالى على فعل خير.
205 مشاهدة