فوائد الفطر الأبيض

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٧:٢٩ ، ٢٨ مارس ٢٠١٦
فوائد الفطر الأبيض

الفطر

الفطر أو عيش الغراب وفي بعض الأحيان يُطلق عليه الفقع، هو نوعٌ من أنواع الفطريات التي تتكاثر بالأبواغ، وتتعدّد أنواع الفطر المختلفة بالشكل والحجم واللون، كما أنّه تتواجد منه أنواع سامة وصالحة للأكل؛ لذلك لا بد من الحذر عند محاولة التقاطه من الأرض. يحتوي الفطر بشكلٍ عام على الكثير من العناصر الغذائية المهمة مثل البروتينات، والفيتامينات، والمعادن.


يتواجد الفطر في معظم الأحيان على مدار العام، ويُمكن الحصول عليه طازجاً أو معلباً، ويدخل في إعداد الكثير من الأطباق.


الفطر الأبيض هو الأكثر انتشاراً في البلاد، ويحتوي هذا النوع من الفطر على عناصر غذائيةٍ أقل مما في في أنواع الفطر الأخرى، إلّا أنه يحتوي على كمياتٍ جيدة من النياسين والريبوفلافين، والسيلنيوم، ويحتوي على الفيتامينات مثل فيتامين سي وفيتامين دي، وفيتامين بي المركب، والفولات، والحديد، والفسفور، والمنغنيز، والبوتاسيوم، والنحاس، ومضادات الأكسدة. ويوجد الفطر الأبيض في أحجامٍ مختلفة قد يكون صغيراً بحجم حبة الأرز، أو قد يكون حجمه كبيراً لدرجة حشوه.


فوائد الفطر الأبيض

يحتوي الكوب الواحد من الفطر الأبيض (70 غراماً) على 15 غراماً من السعرات الحرارية، وغرامين من الكربوهيدرات، وغرامين من البروتينات، وغرام من الألياف الغذائية، لذلك له العديد من الفوائد من أهمها:


  • تنشيط عمليات الأيض في الجسم، وعمليات الأيض هي المسؤولة عن عملية حرق الدهون المتراكمة في الجسم وحرق السعرات الحرارية التي تدخل وتحويلها إلى طاقةٍ، كما أنّ هذا النوع من الفطر قليل السعرات الحرارية مما يجعله من أفضل الأغذية لمن يحاولون تخفيف الوزن.
  • الوقاية من مرض السرطان ومحاربته وخاصةً سرطان البروستات؛ نظراً لاحتوائه على كمياتٍ ممتازة من السيلينيوم، فكل حبة واحدة من فطر البوتابيلا تزوّد الجسم بثلث ما يحتاج إليه من هذا العنصر.
  • زيادة كفاءة عمل جهاز المناعة في الجسم ووقايته من الأمراض، والسيطرة على الأمراض المزمنة.
  • تزويد الجسم بالعناصر الغذائية التي يحتاجها يومياً مثل: البروتينات، والألياف، والفيتامينات.
  • خفض نسبة الكولسترول الضار في الدم مما يحمي القلب والشرايين من الأمراض مثل الجلطات وتصلب الشرايين، حيث إنَّ الكولسترول عندما يتجمع في الأوعية الدموية يُضيِّق المساحة الداخلية للأوعية مما يعيق سير الدم ووصوله إلى المناطق المختلفة من الجسم.
  • تحفيز الأنزيمات على تأدية عملها، وتكمن أهمية هذه الأنزيمات بقيامها بالعديد من المهام في الجسم وأي خللٍ فيها يؤدّي إلى اضطراب عمل الجزء المختصة بها.
  • زيادة قوة العظام في الجسم بسبب ما يحتوي عليه من عناصر الفسفور والبوتاسيوم والفيتامينات مثل فيتامين دي.
  • يُعتبر غذاءً مناسباً لمن يعانون مرض السكري ومرض القلب نتيجة محتواه المنخفض من الدهون المشبعة والصوديوم.