فوائد الكحل للأطفال

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٩ ، ٩ أبريل ٢٠١٧
فوائد الكحل للأطفال

الكحل

الكحل أو الإثمد هو مادة موجودة في الطبيعة تستخرج من معدن يُسمّى السولفيد أو الأوكسي سولفيد، ويتواجد هذا المعدن في الطبيعة على شكل صخر هش لامع له عدّة طبقات، وانتشر استخدام الكحل في العصور القديمة، وفي الوقت الحالي يُشاع استخدام الكحل بهدف تجميل العين، كما أن هناك بعض الناس يقومون بوضع الكحل في عين الطفل بعد ولادته بهدف تقويتها وحمايتها من الأمراض.


فوائد الكحل للأطفال

انتشرت عادة تكحيل الأطفال في الأرياف بعد الولادة بشكل مباشر، بهدف حماية العين من الجراثيم والبكتيريا، وقد وضّح الأطباء قضية وضع الكحل في عين الأطفال، حيث إنّ الكحل يتكوّن من مشتقّات مادة الزنك وأكسيد الزنك، ويختلط بعنصر الرصاص، حيث تعد مادّة الزنك من المواد المفيدة للعين؛ لقدرتها على حماية العين من التأثيرات الضّارة لبعض الميكروبات، ولكن يعتبر الكحل مضرّاً في حالة استخدام مواد غير نقيّة وإدخال عنصر الرصاص فيه أثناء تصنيعه، فإنّ الاستخدام المتكرر لمادّة الرصاص ممكن أنّ يُحدث تأثيرات بالغة في صحّة الجسم.


تكون أعين الأطفال المولدين حديثاً أكثر تعرّضاً للميكروبات؛ لذلك يقوم الأطباء بإعطائهم قطرات من المضادات الحيويّة لفترة أسبوعين، وبالتالي فإنّ عادة تحكيل الأطفال من الممكن أنّ تعرّضهم لفقدان البصر بسبب عدم نقاء الكحل واحتوائه على ميكروبات وشوائب أخرى، لذلك يجب الالتزام باستخدام القطرات العلاجية والابتعاد عن الكحل خاصّةً في حالة عدم التأكّد من مكوّناته وما إذا كان يحتوي على عناصر أخرى أم لا.


فوائد الكحل للعين

  • علاج لصداع والأعصاب: لأنّه عند وضع الكحل على العين ستُشدّ أعصابها تلقائياً، كما يخلّصها الكحل من اللحم الزائد في الجروح والقروح والدمامل، وينظفها من الأوساخ التي من الممكن أن تصل إلى العين وتنقّيها، ويُمكن دمجه مع العسل المائي الرقيق للتخلّص من الصداع، وخلطه مع المسك لتقوية وتحسين النظر لكبار السن، كما يشاع استخدام الكحل لمعالجة حالات غزارة الدموع وارتخاء جفن العين.
  • تجميل العين: يُستخدم الكحل كأداة لتجميل العين ورسم الجفون للرجال والنساء.
  • صناعة مستحضرات لمعالجة الصلع والسعفات الجلديّة: فعند تقويّة بصيلات شعر الرموش يُمكن الحصول على حماية إضافية للعين من الأوساخ والغبار المنتشر، وبالتالي يحمي الكحل العين من وصول أشعّة الشمس القوية، مما يجعل الرؤية أكثر وضوحاً. وقد ذكر النبي محمد صلّى الله عليه وسلّم قدرة الكحل على إنبات الشعر والرموش في الحديث التالي: (إن مِن خيرِ أكحالِكُم الإثْمِدَ، إنه يَجْلُو البصرَ ويُنْبِتُ الشَّعْرَ) [صحيح النسائي]
  • قاتل للجراثيم: يحتوي الكحل على مركبات الأنتموان، والتي تتميّز بقدرتها الكبيرة على قتل الطفيليات، كما يعد قاتلاً فعّالاً لأنواع عدّة من الجراثيم، وعند وضع الكحل على العين ستزيد إمكانية حمايتها من الفطريات والبكتيريا، وبالتالي التقليل من الاحتقان المرضي.