فوائد الكهرباء في حياتنا

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٢٠ ، ٢ مايو ٢٠١٦
فوائد الكهرباء في حياتنا

الكهرباء

تعتبر الكهرباء إحدى أهم الاختراعات منذ قديم الزمان وحتى وقتنا هذا، وتعد المصدر الأول للحصول على الطاقة التي تستخدم في العديد من المجالات، إذ تعتبر الحد الفاصل بين الإنسان القديم الذي عانى من صعوبات الحياة وبين الإنسان الحديث الذي يتمتع بحياةٍ سهلة، ويتم توليد الكهرباء باستخدام أحد المصدرين وهما الطاقة المتجددة كالرياح والشمس وغير المتجددة كالنفط على سبيل المثال، وللكهرباء العديد من الفوائد وفي نفس الوقت الأضرار والسلبيات، لذا على الإنسان أن يطوّعها لخدمته لا أن يدعها تؤذيه وتهدّد صحته، وفي هذا المقال سنتحدث عن فوائد الكهرباء بالإضافة الى ذكر عددٍ من أخطارها واستخداماتها أيضاً.


فوائد الكهرباء في حياتنا

لا تقتصر فوائد الكهرباء على مجالٍ دون آخر في حياتنا اليوميّة، ومن أبرز استخداماتها وفوائدها ما يلي:

  • التدفئة في فصل الشتاء البارد والأجواء القارصة.
  • الإنارة والإضاءة للمصابيح والأضواء.
  • تشغيل المحركات.
  • الغسيل من خلال استخدام الغسالات.
  • استخدام الكهرباء في المصانع لتشغيل الأجهزة وللإنتاج.
  • التبريد من خلال المكيفات في الأجواء الحارّة في فصل الصيف شديد الحرارة.
  • تشغيل مختلف الأجهزة كالراديو والتلفزيون والجلاية وغيرها.


ترشيد استهلاك الكهرباء

ينصح الأشخاص بالاقتصاد في استخدام الكهرباء من خلال اتباع قواعدَ وسلوكيات الاستخدام الجيدة والإيجابية فيما يعرف بترشيد الاستهلاك أي استخدام الكهرباء بحكمةٍ حتى لا تنفد لأنها مثل أي مادةٍ في الطبيعة معرضةٌ للانتهاء والاختفاء إذا لم يتمّ استخدامها بضميرٍ وحكمة، مثل ما يلي:

  • إغلاق الأضواء في الغرف التي لا يتواجد بها أحد.
  • الاستفادة من ضوء الشمس خاصةً في النهار والامتناع عن تشغيل الأضواء خلال ساعات اليوم.
  • وضع جهاز التكييف على درجاتٍ متوسّطةٍ حتى لا يسحب الكثير من الكهرباء.
  • إغلاق باب الثلاجة بإحكامٍ حتى لا يخسر من الكهرباء كثيراً.
  • تشغيل المروحة في الأماكن المأهولة وفي الغرف التي بها أشخاصٌ فقط ولساعاتٍ محدودة.
  • إسدال الستائر في الأيام الحارة ممّا يوفر أجواءً من البرودة والاعتدال ويقلل من استخدام المكيفات والمراوح.
  • فصل الكهرباء عن السخان الكهربائي أو ما يعرف بالبويلر في حالة عدم استخدامه.
  • استخدام مصابيح من النوع الذي يوفر الطاقة والكهرباء وتجنب المصابيح الحرارية.


خطر الكهرباء

يجدر ذكر أنّ استخدام الأسلاك المكشوفة يعرّض الإنسان لخطر الإصابة بالتماس الكهربائي والحروق بسبب تعرض الأسلاك في بعض الأحيان لسطحٍ أو جسمٍ مبتل، ويطلب أيضاً من الشخص الإمساك بشيءٍ مصنوعٍ من الخشب لتجنّب الإصابة بالحروق والتعرض لخطر الكهرباء حيث إنّها في بعض الأحيان تؤدي إلى الوفاة.