فوائد اللفت

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:١٩ ، ٢٧ أبريل ٢٠١٦
فوائد اللفت

اللفت

يعتبر اللفت من الخضراوات الجذرية، والتي تنمو بشكل كبير في المناطق التي تسود فيها الأجواء المعتدلة، مثل حوض البحر الأبيض المتوسّط، حيث يتمّ استخدامه بكثرة في العديد من المطابخ العالميّة والعربيّة سواء على شكل سلطة أو مخلل بالإضافة إلى حشوته بالأرز واللحم وغيرها من الاستخدامات الأخرى، ولكن ما قد يجهله البعض هو أنّ اللفت يحتوي على العديد من المواد الغذائيّة المفيدة لصحّة الإنسان، والتي سنتعرّف عليها في هذا المقال.


فوائد اللفت

هناك مجموعة من الفوائد التي تعود على الجسم جراء تناول اللفت بأشكاله المختلفة، والتي من الممكن شملها في النقاط التاليّة:

  • تنشيط الجهاز الهضمي وعلاج المشاكل والاضطرابات التي قد تصيبه مثل عسر الهضم والإمساك، وانتفاخ البطن بالغازات المزعجة والتي تسبب الألم.
  • التأخير من ظهور علامات التقدّم في السنّ والتي تكون على شكل تجاعيد على الوجه واليدين، وذلك بسبب احتوائه على كميات كبيرة من المواد المضادّة للأكسدة.
  • الوقاية من الإصابة بأمراض السرطان والأورام الخبيثة خاصّة في الثدي والقولون، وذلك بسبب محاربته للجذور الحرّة، والتي تعتبر المسبّب الرئيسيّ لهذا المرض.
  • التقليل من نسبة الدهون الثلاثية والكولسترول الضارّ في الدم، الأمر الذي من شأنه الوقاية من الإصابة بأمراض عديدة وخطيرة مثل تصلب الشرايين والنوبات القلبية بالإضافة إلى السكتات الدماغية.
  • الوقاية من الإصابة بترقّق العظام أو التهابات المفاصل أو الروماتيزم، وخاصّة عند التقدم في السن.
  • الحفاظ على صحة أعضاء الجهاز التنفسي، وتحديداً الرئتين، وبالتالي الوقاية من الإصابة بالتهابات الشعب التنفسيّة والربو.
  • الحفاظ على صحة العين، ووقايتها من الإصابة بضعف البصر بالإضافة إلى مشكلة التصبغ البقعي وغيرها.
  • تقوية المناعة في جسم الإنسان، وبالتالي جعله أكثر قدرة على التصدّي للأمراض والعدوى الفايروسية مثل الإنفلونزا ونزلات البرد.
  • التخلّص من السوائل المحتبسة في الجسم والتي تؤدي إلى انتفاخ الأطراف والبطن، وتزيد من وزن الإنسان.
  • علاج مشاكل العجز أو الضعف الجنسيّ لدى كلّ من الرجال والنساء.
  • التخلّص من الحصى والالتهابات التي تصيب الكليتين.
  • المحافظة على صحةّ البشرة ونضارتها، بالإضافة إلى تنعيمها وترطيبها.
  • تقوية الشعر والمساعدة على تطويله والتخلّص من التقصّف، بالإضافة إلى تطويله.
  • منع صدور روائح كريهة من الجسم، والتقليل من رائحة العرق خاصّة في فصل الصيف.
  • التخفيف من آلام البواسير، وعلاجها على المدى البعيد.
  • الحدّ من الزيادة في الوزن، بالإضافة إلى المساعدة على إنقاص الوزن، وذلك بسبب احتوائه على كمية قليلة من السعرات الحرارية بالمقارنة مع الخضار الأخرى، كما أنه يحتوي على كمية كبيرة من الألياف التي من شأنها إشعار الجسم بالشبع لفترة طويلة، والتقليل من رغبته في تناول المزيد من وجبات الطعام.