فوائد النعناع والكمون

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٢٤ ، ١٢ فبراير ٢٠١٧
فوائد النعناع والكمون

النعناع والكمون

يُعتبر النعناع من الأعشاب الطبية المعمرة، والشائعة في العالم أجمع، وهو يتميز بنكهته اللذيذة، ورائحته النفاذة، إذ يُضاف إلى العديد من المشروبات والأطباق، أما الكمون فهو عشبة معمرة لونها بني مائل إلى الاصفرار، وكان يُستعمل منذ القدم في علاج الكثير من الأمراض، وعند مزج النعناع بالكمون تتضاعف فائدتهما، وفعاليتهما لعلاج العديد من المشاكل الصحية، وسنتعرف في هذا المقال إلى فوائد النعناع والكمون معاً.


فوائد النعناع والكمون

  • يُعالج مشروب النعناع والكمون فقر الدم أو الأنيميا، فهو يحتوي على نسبة عالية من الحديد الذي يُسبب نقصه الإصابة بفقر الدم، كما يُساعد أيضاً على زيادة إنتاج الطاقة، والأيض، فيمكن وضع الكمون والنعناع على الأطعمة لتفادي حدوث نقص في الحديد.
  • يُقوي الأسنان، ويحميها من الإصابة بالتسوس، ومن خروج رائحة كريهة من الفم، فهو يمنع نمو البكتيريا الضارة في الفم، والتي تُسبب أمراضاً للثة والأسنان، إضافة إلى أنه يُضفي رائحة زكية للفم، ويكون ذلك بشرب مغلي النعناع والكمون يومياً.
  • يُطهر الجهاز التنفسي، حيث يطرد البلغم، ويتخلص من الاحتقان، والسعال، والبرد.
  • يُخفف الوزن، فشُرب كوب من مزيج النعناع والكمون يؤدي إلى التقليل من الشهية، وبالتالي تناول كميات قليلة من الطعام، كما يزيد من عملية التمثيل الغذائي.
  • يُقلل آلام الصداع النصفي، والصداع الناجم عن التوتر والإجهاد، كما يُحسن سير الدورة الدموية في الجسم.
  • يُقوي الذاكرة، ويزيد نسبة التركيز في الدماغ.
  • يُعالج حب الشباب، فهو يحتوي على مواد مضادة للالتهابات، والجراثيم، كما يُستعمل لتهدئة الحكة الجلدية، وذلك بدهن الجلد بمزيج النعناع والكمون، ثم غسله بالماء البارد.
  • يُساعد على النوم بعمق، فهو يحتوي على الميلاتونين؛ وهو هرمون يُساعد على النوم، والتخلص من الأرق، وذلك بشرب مغلي الكمون، والنعناع قبل النوم بخمس عشرة دقيقة.
  • يُغذي البشرة، ويزيد نضارتها وإشراقها، وذلك لاحتوائه على فيتامين E، كما يُستعمل كمضاد للبكتيريا والفطريات التي تُسبب شحوب البشرة، وظهورها بمظهر غير صحي.
  • يُساعد على التخلص من الانتفاخ الناجم عن تراكم الغازات في الأمعاء الدقيقة، مما يُسبب آلاماً في البطن والمعدة.
  • يقوي جهاز المناعة، وذلك لاحتوائه على خصائص مُضادة للأكسدة تُكافح الشوائب والجذور الحرة الأمر الذي يقي الجسم من الإصابة بالعديد من الأمراض.
  • يُخفف آلام الحيض، إذ يُساعد على التقليل من انقباض العضلات، وتعويض ما فقده الجسم من الدماء.
  • يُقوي الشعر، وذلك لاحتوائه على العديد من العناصر الغذائية الضرورية لنمو الشعر، كالبروتين، والكربوهيدرات، والدهون.