فوائد تنظيف البشرة بالكريستال

بواسطة: - آخر تحديث: ١٣:٤٣ ، ١ مارس ٢٠١٧
فوائد تنظيف البشرة بالكريستال

تنظيف البشرة بالكريستال

يعتبر تنظيف البشرة بالكريستال، من أحدث الطرق التجميليّة البسيطة، والسهلة المستخدمة، حيث تعتمد على إزالة الطبقة الخارجية من الجلد بلطف، وتعزيز نموّ طبقات جديدة، من خلال استخدام جهاز يرش حبيبات دقيقة من الكريستال المضغوط أي بلورات أكسيد الألمنيوم الناعمة على الجلد، وتنظيف البشرة بالكريستال آمن، ولا يسبّب أيّ ألم، ومناسب لجميع أنواع البشرة، وبشكل خاصّ للبشرة الحسّاسة، وسريع حيث تستغرق كلّ جلسة حوالي ربع إلى نصف ساعة.


فوائد تنظيف البشرة بالكريستال

  • يحسّن صحّة البشرة بشكل عام، ويمنحها النضارة، والحيوية، والشباب، ويخلّصها من الإجهاد والتعب.
  • ينظّف البشرة، ويخلّصها من الأوساخ، والبكتيريا، والبثور، والرؤوس السوداء، والرؤوس البيضاء، والزيوت.
  • يقشّر البشرة، ويخلّصها من خلايا الجلد الميتة، والتصبّغات الجلدية، والبقع الداكنة، ويخفّف آثار حبّ الشباب، والندب البسيطة المختلفة.
  • يعمل على إعادة بناء خلايا البشرة، ويعزّز تجديدها.
  • يفتّح لون البشرة، ويوحّد لونها.
  • يمنح البشرة النقاء، والملمس الناعم.
  • يقاوم ظهور علامات التقدم في العمر، ويخفّف التجاعيد، والخطوط الدقيقة في الوجه.
  • ينشّط الدورة الدموية في البشرة، ويكسبها التورّد الطبيعيّ لعدّة ساعات.
  • يقبض المسامات الواسعة.
  • يعزز إنتاج الكولاجين في طبقة الأدمة.
  • ينظم إفراز الزيوت من الغدد الدهنية في البشرة.
  • يخفّف حدة الحروق، ويعالج الحروق السطحية البسيطة الناتجة عن أشعة الشمس.
  • يحفّز امتصاص البشرة للفيتامينات والعناصر الأساسية، عند تطبيق الأقنعة بعد استخدام الكريستال.
  • يرطّب البشرة، ويمنحها المرونة.


عيوب تنظيف البشرة بالكريستال

  • مكلف مادياً.
  • يتطلب إجراء أكثر من ثماني جلسات، للحصول على النتائج المرغوبة.
  • يسبّب الحروق من أشعة الشمس، في حال عدم استخدام كريم مرطب، وكريم واقٍ من الشمس بعد كل جلسة، والتعرّض لأشعة الشمس بشكل مباشر.
  • لا يزيل الندب وآثار حب الشباب العميقة، بشكل تام.
  • تفقد البشرة تورّدها ونضارتها، في حال الانقطاع عن هذا الإجراء لأكثر من شهر.


نصائح بعد تنظيف البشرة بالكريستال

ينصح أن تبقى البشرة خالية من الماكياج، أو أيّ مستحضرات تجميل لمدة ساعتين، بعد تنظيفها، كما ينصح بعدم تنظيف البشرة بالكريستال، في حال وجود ندوب حديثة في البشرة، أو وجود أمراض جلدية غير مشخصة، أو وجود هربس على الشفاه، أو مكان آخر في البشرة، أو ثآليل، أو وجود حبّ شباب كثير، أو الإصابة بأمراض جهاز المناعة الذاتي، أو في حال إجراء تقشير ليزر أو تقشير كيميائي حديث، لتجنب إجهاد البشرة، وإلحاق الضرر بها، وإصابتها بالعدوى، كما ينصح بإجراء التنظيف في عيادات طبية مختصة، وتحت إشراف طبيب جلد.