فوائد حبوب الشيا

كتابة - آخر تحديث: ١١:٥٧ ، ٣ يونيو ٢٠١٩
فوائد حبوب الشيا

فوائد حبوب الشيا

يُعرف عن (حبوب الشيا) أو كما هي معروفة أيضاً في إسبانيا بـ( المريمية)، بفوائدها العديدة وغناها بعناصر أساسيّة من فيتامينات ومعادن وما إلى هنالك من تأثير فعّال في جسم الإنسان مقاومٍ للأمراض ومحارب له.


إنّ حبوب الشيا والتي تلفظ أيضاً بـ( التشيا) عرفت في المكسيك كبلد المنشأ لها، حيث تقدّم لديهم كمشروب مهمّ يدعى (تشيا فريسكا). ويُطلق عليها في لغتنا العربيّة، أو كما يتداولها العامة بـ( بذور القصعين).


إنّ لهذه الحبوب فوائد لا تحصى شأنّها شأن أغلب الحبوب التي عرفها الإنسان وتعرّف على فوائدها، حيث نجدها بالدرجة الأولى غنيّة بالألياف بنسبة عالية جداً، والتي من شأنّها أن تساعد في عمليّة الهضم وبالتالي العمل بأداء أعلى وكفاءة تامة لامتصاص الغذاء بشكل كبير، ولذلك تعتبر كمكمّل غذائي.


بذور الشيا، تحوي على نسبة كبيرة جداً من الأوميغا 3 والتي يعرف عنها قيامها برفع نسبة الذكاء لدى الإنسان، إضافة إلى أنّها تعتبر من أهم المقاومات للإصابة بمرض السرطان، وهي بدورها تعمل على خفض نسبة الكوليسترول من الجسم -طبعاً الكوليسترول السيّء -، ولكنّها تعمل على زيادة الكوليسترول المفيد والجيّد.


إنّ هذه الحبوب تعتبر غنيّة جداً بالكالسيوم، حيث أكّد الباحثون على أنّ كل ملعقة طعامٍ صغيرة الحجم من حبوب الشيا، تحوي من الكالسيوم ما نسبته 18% مما يحتاجه جسم الإنسان بشكل يوميّ، وبذلك فإنّها تعمل أيضاً على مكافحة مرض ترقق العظام وهشاشته، وبالتّالي فإنّ من شأنّها أن تقوم بتقوية الأسنان ودعمها.


تعتبر بذور الشيّا من أهمّ الحبوب التي تحسّن وتضبط أداء ضغط الدم في جسم الإنسان، وبالتّالي فإنّها أثبتت أهميّته بالنسبة للقلب وصحّته، وتعمل هذه الحبوب على الإبطاء من عمل آليّة الهضم في الأمعاء، وذلك يعود لوجود مادة جيلاتين موجودة في البذور وهذا الأمر يقف حائلاً من امتصاص مادّة السكّر بشكل أسرع، ولذلك فإنّها تعتبر هذه الحبوب من المفيدة أيضاً للمرضى الذين يعانون من داء السكّري وارتفاعه بنسب عالية.


لقد أجريت دراسات حول إمكانيّة هذه الحبوب على إنقاص الوزن من خلال تناوله، ووجد بأنّه ونظراً لاحتواء هذه البذور على نسبة عالية من الألياف، فإنّها بدورها تساهم في إمداد الجسم بالإحساس بالشّبع، وإضافة لهذا فإنّها تحوي هرمون السّعادة المعروف التربتوفان، والذي بدوره يقوم بتنظيم حالة الشهيّة للأكل، ولذلك نجد هذه الحبوب من المواد الضرورية التي تستعمل في حالات الرجيم.


تعتبر حبوب الشيّا من المنكّهات ذات المذاق الطيّب، فهي شبيهة في مذاقها بمذاق المكسّرات، ولذلك يُستحّب إضافتها إلى الكثير من الأطباق، إن كانت حلويات، أو معجنات، وأيضاً لمختلف الأطعمة.


كما أنّها تعرف بعملها كمضاد للأكسدة، وذلك كونها تحوي أحماضاً بنسب عالية وخاصّة الأمينيّة، إضافة إلى احتوائها على البروتين.