فوائد حب الرشاد

فوائد حب الرشاد

الفوائد الصحية لحب الرشاد

فوائد حب الرشاد للكلى

يُعتقد أنّ لحبّ الرشاد (Garden Cress Seeds) فوائد على مستوى الكلى، ومن ذلك أنّه قد يساعد على إدرار البول بطريقة مماثلة لعمل بعض الأدوية المدرة للبول، ولكن يجدر التنويه إلى عدم الاستغناء عن أي دواء يصفه الطبيب دون استشارته، وعدم اعتماد حب الرشاد في حال الإصابة بمشكلة صحية معينة أو في حال أخذ أي دواء دون استشارة الطبيب كذلك.[١]


ومن فوائد حب الرشاد للكلى أيضًا أنّه يساعد على تحسين صحة الكلى وتخفيف الضرر الذي يلحق بها جراء الارتفاع الحاد في مستوى سكر الدم للمصابين بالسكري، وذلك بحسب دراسة نُشرت في مجلة الطب المبني على الأدلة والطب البديل (Evidence-Based Complementary and Alternative Medicine) عام 2016 م.[٢]


فوائد حب الرشاد لسرطان الثدي

يُعتقد أنّ لمستخلص حبّ الرشاد خصاص مضادة للأكسدة قد يكون لها تأثيرًا واعدًا في إبطاء تطور سرطان الثدي أو ربما منع تطوره، وحتى في حال ظهوره فقد يكون له دورًا علاجيًا بجرعات لا تزال قيد البحث والدراسة، وذلك بحسب دراسة أُجريت على الفئران ونُشرت في مجلة Biochemistry and Biophysics Reports لعام 2019 م.[٣]


فوائد حب الرشاد لمرضى السكري

إنّ استخدام مستخلص الميثانول من حب الرشاد يساعد على خفض نسبة السكر في الدم وإعادة جميع التغيرات الحيوية والنسيجية لدى المصابين بالسكري إلى وضعها الطبيعي، ويساهم في زيادة مضادات الأكسدة، وتحسين مستوى الدهون في الجسم، وذلك بحسب دراسة أُجريت على الفئران ونُشرت في مجلة Natural Product Research عام 2019.[٤]


فوائد حب الرشاد المضادة للأكسدة

إنّ زيت بذور نبتة الرشاد المستخلص يمكن أن يكون مصدرًا قيمًا للمركبات النشطة بيولوجيًا لاستخدامها لأغراض عدة، منها تحضير الأدوية والمركبات الطبية، فضلًا عن تأثيرها المضاد للأكسدة الذي يختلف باختلاف الجرعة المستخدمة من هذا المستخلص، وذلك بحسب دراسة نُشرت في مجلة Saudi Journal of Biological Sciences عام 2019 م.[٥]


فوائد حب الرشاد للقولون

يُساعد حبّ الرشاد على تنظيف الجهاز الهضمي؛ حيث يحتوي غلاف البذرة على صمغٍ يمتلك تأثيراً مُليناً، ممّا يخفف من الإمساك، ويُمكن تناول بذور حبّ الرشاد والعسل لتحسين حالة الزحار الأميبيّ (بالإنجليزيّة: Amoebic Dysentery)؛ وهو إسهال مستمر ينتج عن الإصابة بعدوى الأميبا التي تقتل خلايا الأمعاء وخلايا جهاز المناعة، وغيرها، حيث إنّ محتوى هذا الحَبّ من الصمغ يُقلل من تهيُّج الأمعاء، والإسهال لديهم، وقد وُجدَ أنّ استهلاك مسحوق حب الرشاد مع الماء الساخن يقلل المغص؛ خاصة عند الرضَّع.[٦]


فائدة حب الرشاد للعظام والمفاصل والظهر

بشكلٍ عام يُعدُّ حبّ الرشاد مفيداً للعظام والمفاصل؛ حيثُ إنّه استُخدم قديماً بشكلٍ تقليدي لتسّريع شفاء كسور العظام؛ وتحديداً في المملكة العربيّة السعوديّة، وغيرها من البلاد العربيّة، وقد تبين أنّ حبّ الرشاد يساهم في تسريع شفاء كسر العظام وهذا يدعم سبب استخدامه قديماً لهذه الغاية، كما أظهرت العديد من الدراسات الأخرى نتائج مماثلة، والتي تدعم بدورها الحاجة إلى مزيد من الدراسات حول هذا التأثير، كما لوحظ أنّ لحبّ الرشاد خصائص تقلل الالتهاب، ومُسكِّنة للألم؛ بما ذلك ألم المفاصل، وتيبسها، وليونتها، وانتفاخها، ومن الصعوبة في الحركة لدى المصابين بالتهاب المفاصل وذلك بحسب ما أشارت به مراجعة من جامعة بيرزيت عام 2014.[٧]


القيمة الغذائية لحب الرشاد

يُبيّن الجدول الآتي القيمة الغذائية المتوفرة في 100 غرامٍ من حب الرشاد الطازج:[٨]

العنصر الغذائي الكمية
الماء 89.4 مليلتراً
السعرات الحرارية 32 سعرةً حراريةً
البروتين 2.6 غرام
الدهون 0.7 غرام
الكربوهيدرات 5.5 غرامات
الألياف الغذائية 1.1 غرام
السكريات 4.4 غرامات
الكالسيوم 81 مليغراماً
الحديد 1.3 مليغرام
المغنيسيوم 38 مليغراماً
الفسفور 76 مليغراماً
البوتاسيوم 606 مليغرامات
الصوديوم 14 مليغراماً
الزنك 0.23 مليغرام
النحاس 0.17 مليغرام
المنغنيز 0.553 مليغرام
السيلينيوم 0.9 ميكروغرام
فيتامين ج 69 مليغراماً
فيتامين ب1 0.08 مليغرام
فيتامين ب2 0.26 مليغرام
فيتامين ب3 1 مليغرام
فيتامين ب5 0.242 مليغرام
فيتامين ب6 0.247 مليغرام
الفولات 80 ميكروغراماً
فيتامين أ 6917 وحدةً دوليّة
فيتامين هـ 0 مليغرام
فيتامين ك 541.9 ميكروغراماً


أضرار حب الرشاد

درجة أمان حب الرشاد

يُعدّ تناول حب الرشاد غالباً آمناً لمُعظم الأشخاص عند استهلاكه في الطعام، ولكن لا توجد معلوماتٌ كافيةٌ حول درجة أمان استهلاكه بالكميّات الدوائية، فقد يسبب تناول هذه الكميات تهيّج الأمعاء، أمّا بالنسبة لاستهلاكه من المرأة الحامل أو المُرضع فلا تتوفر معلومات كافية حول سلامة استخدام حب الرشاد بكميات دوائية أثناء هذه الفترة، ولذا فإنه يجب الالتزام باستهلاكه من قِبلهنَّ ضمن كميات الطعام المعتادة لتفادي حدوث الآثار الجانبية.[٩]


محاذير استخدام حب الرشاد

ينبغي على بعض الفئات الحذر عند استهلاك حب الرشاد، تجنّباً للأعراض الجانبيّة المحتملة منها، ونذكر من هذه الفئات ما يأتي:[١٠][١١]

  • مرضى السكري: قد يقلل حبّ الرشاد من مستويات سكر الدم لدى مرضى السكري، لذلك فإنّه يجب مراقبة مستويات السكر باستمرار لديهم، كما أنه يجب استشارة الطبيب لاحتمالية الحاجة لتغيير جرعات أدوية السكري، وفي فقرة التداخلات الدوائية ذكر لهذه الأدوية التي تتداخل معه.
  • المصابون بانخفاض البوتاسيوم في الدم: قد يساعد حبّ الرشاد على طرح البوتاسيوم من الجسم؛ مما قد يؤدي إلى انخفاض مستوياته بشكل كبير، ولذلك يجب استخدام حب الرشاد بحذر من قبل الأشخاص الذين يعانون من خطر الإصابة بانخفاض البوتاسيوم في الدم.
  • المصابون بانخفاض مستوى الضغط: (بالإنجليزية: Hypotension) يرتبط استهلاك حب الرشاد بانخفاض مستوى ضغط الدم، وبالتالي فإنّه قد يتداخل مع التحكُم في مستوى ضغط الدم لدى الأشخاص المعرضين لانخفاض مستوياته، وفي فقرة التداخلات الدوائية ذكر للأدوية التي تتداخل معه.
  • الذين سيخضعون لعملياتٍ جراحية: قد يتداخل استهلاك حبّ الرشاد مع التحكم في نسبة السكر في الدم أثناء العمليات الجراحيّة وبعدها، لِما له من تأثير في تقليل مستويات السكر الدم، ولذلك فإنّه يجب التوقف عن تناوله قبل أسبوعين على الأقل من موعد الجراحة المُقرر.


التداخلات الدوائية مع حب الرشاد

يرتبط استهلاك الرشاد مع بعض الأدوية بحدوث بعض التداخلات من الدرجة المتوسطة، ولذا فإنّه يجب استشارة الطبيب قبل استهلاكهم معاً لاحتمالية الحاجة لتغيير جرعاتها، وفيما يأتي توضيح هذه الأدوية:[١٢]

  • أدوية الليثيوم: (بالإنجليزيّة: Lithium)، فقد يقلل استهلاك حبّ الرشاد من مدى طرح الجسم لليثيوم، ممّا قد يزيد من تراكمه؛ ويؤدي إلى آثار جانبيّةٍ خطيرة.
  • خافضات سكر الدم: (بالإنجليزيّة: Lithium) كما ذُكر سابقاً؛ فإنّ حبّ الرشاد يمكن أن يُخفض من مستويات سكر الدم وبالتالي فإنّ استهلاكه مع أدوية مرضى السكري قد يقلل من مستويات سكر الدم بشكل كبير، ومن الأمثلة على هذه الأدوية؛ الغليمبريد (بالإنجليزية: Glimepiride)، والإنسولين (بالإنجليزية: Insulin)، والغليبيورايد (بالإنجليزية: Glyburide).
  • خافضات ضغط الدم: (بالإنجليزيّة: Lithium)؛ حيث يرتبط تناول حبّ الرشاد بخفض مستوى ضغط الدم، لذا فإنّ تناولها مع هذه الأدوية، مثل: الكابتوبريل (بالإنجليزية: Captopril)، والإنالابريل (بالإنجليزية: Enalapril)، والديلتيازيم (بالإنجليزية: Diltiazem)‏ يسبب انخفاض مستوياتها بشكل كبير.
  • مدرات البول: (بالإنجليزية: Diuretic drugs)؛ حيث إنّ استهلاك كميات كبيرة من حبّ الرشاد يقلل من مستويات البوتاسيوم، لذا فإنّ استهلاكها مع مدرات البول يقلل من مستويات البوتاسيوم بشكل كبير، ومن الأمثلة على هذه الأدوية؛ (بالإنجليزية: Chlorothiazide)، والكلورتاليدون (بالإنجليزية: Chlortalidone)، والفيوروسيميد (بالإنجليزية: Furosemide).


أسئلة شائعة حول فوائد بذور الرشاد

ما فوائد الرشاد للحامل

لا تتوفر معلومات حول فوائد حب الرشاد للحامل بشكلٍ خاص، ولكن من جهةٍ أخرى يجدر الذكر أنّ المرأة الحامل تُحذَّر من استخدام حب الرشاد ببعض الأشكال الدوائية، إذ إنّه قد يُسبب تقلصات في الرحم؛ وبالتالي تحفيز حدوث الإجهاض التلقائي، ولذلك تُنصح المرأة الحامل عند تناول حب الرشاد باستهلاكه باعتدال.[١٣]


ما فوائد حب الرشاد للنفاس

يُستخدم حب الرشاد ضمن النظام الغذائي للنساء خلال فترة النفاس أو فترة ما بعد الولادة لزياد إفراز الحليب، وكما ذكرنا سابقاً فإنه يجب أخذه بكميّاتٍ معتدلة كالموجودة في الطعام خلال فترة الرضاعة الطبيعيّة.[١٣][١٢]


ما فوائد حب الرشاد للأطفال

لا تتوفر معلومات حول فوائد حب الرشاد للأطفال بشكلٍ خاص.


ما فوائد حب الرشاد للتخسيس وزيادة الوزن

لا تتوفر معلومات حول فوائد حب الرشاد للتخسيس، أو لزيادة الوزن.


ما فوائد زيت حب الرشاد

تحتوي بذور حبّ الرشاد على نسبة تتراوح بين 21 إلى 24% من الزيّت؛ الذي يُعدّ غنياً بمضادات الأكسدة، والفايتوستيرول (بالإنجليزيّة: Phytosterols)، وحمض الأوليك، وحمض ألفا-اللينولينيك الذي يُشكّل منه نسبة 30 إلى 34% من محتواه، كما أنَّ مكونات الأحماض الدهنية في زيت حب الرشاد يرتفع بالأحماض الدهنية غير المشبعة؛ وخاصة حمض أوميغا 3 المفيد للصحة، وحمض الأوميغا 6 الذي يرتبط زيادة تناوله بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب الناتجة عن ارتفاع مستوى الكوليسترول في الدم.[١٤][٦]


فيديو عن استخدامات بذور الرشاد

تعرف أكثر عن استخدامات بذور الرشاد في الفيديو الآتي:[١٥]


المراجع

  1. " Evaluation of Diuretic Activity of Aqueous and Methanol Extracts of Lepidium sativum Garden Cress (Cruciferae) in Rats", ajol, Retrieved 10/8/2021. Edited.
  2. "The Hypoglycemic and Antioxidant Activity of Cress Seed and Cinnamon on Streptozotocin Induced Diabetes in Male Rats", hindawi, Retrieved 19/8/2021. Edited.
  3. "Biochemical and biophysical study of chemopreventive and chemotherapeutic anti-tumor potential of some Egyptian plant extracts", www.sciencedirect.com, Retrieved 19/8/2021. Edited.
  4. " The hypoglycemic and antioxidant activities of garden cress (Lepidium sativum L.) seed on alloxan-induced diabetic male rats", pubmed, Retrieved 10/8/2021. Edited.
  5. " Chemical composition and antimicrobial, antioxidant, and anti-inflammatory activities of Lepidium sativum seed oil", sciencedirect, Retrieved 10/8/2021. Edited.
  6. ^ أ ب Chandra Singh, Vinod Paswan (2017),Advances In Seed Biology, Page 279. Edited.
  7. Hiba Falana, Wasfieh Nofal Nofal, Haneen Nakhleh (2014), "A Review Article Lepidium Sativum (Garden cress)", www.researchgate.net, Retrieved 10-4-2020. Edited.
  8. "Cress, garden, raw", www.fdc.nal.usda.gov,4-1-2019، Retrieved 9-4-2020. Edited.
  9. "GARDEN CRESS", www.webmd.com, Retrieved 10-4-2020. Edited.
  10. "Garden Cress", www.medicinenet.com,17-9-2019، Retrieved 10-4-2020. Edited.
  11. "Garden Cress", www.emedicinehealth.com,17-9-2017، Retrieved 10-4-2020. Edited.
  12. ^ أ ب "GARDEN CRESS", www.rxlist.com,17-9-2019، Retrieved 10-4-2020. Edited.
  13. ^ أ ب Shail, Dwivedi Manjari, Kumar Neeraj and others (3-2016), "Nutritional importance of Lepidium sativum L. (Garden cress/ Chandrashoor): A Review", International Journal of Pharmacy and Analytical Research, Issue 1, Folder 5, Page 152-160. Edited.
  14. Umesha Shetty, Naidu Akhilender (1-4-2017), "Garden cress (Lepidium sativum L.) Seed Oil: Alternative Source for ALA"، The FASEB Journal, Issue 1_supplement, Folder 31, Page 971-912. Edited.
  15. فيديو عن استخدامات بذور الرشاد.

هل لديك أي سؤال حول هذا الموضوع؟

هل لديك سؤال؟

2356 مشاهدة
Top Down