فوائد خل التفاح للتخسيس

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٤٦ ، ١٥ أبريل ٢٠١٥
فوائد خل التفاح للتخسيس

خل التفاح والصحة

ربما لديك الآن زجاجة من خل التفاح في مخزنك الخاص، إنه إضافة لذيذة لصنع المخللات في المنزل، وله مذاق خاص في السلطة، ولكنه أيضاً جيد لك كعلاج شعبي، فقد كان لخل التفاح الفضل في علاج كل شيء بدءاً من الإنفلونزا إلى البثور في البشرة، لكن العديد من فوائده المفترضة غير مثبتة حتى الآن، إذ يعتقد بعض الخبراء أن إضافة القليل من هذا السائل الحامض لحياتك من الممكن أن يكون له بعض الفوائد الصحية.


خل التفاح لتخفيف الوزن

هل سمعت بأن خل التفاح سيساعد على فقدان الوزن؟


الدراسة الوحيدة لاختبار هذه الفكرة أُجريت على الناس في اليابان، واستخدم 175 شخصاً من الذين يعانون من السمنة المفرطة إذ قاموا بإعطاء نصفهم حمية الماء والنصف الآخر حمية الخل وكانوا تحت المراقبة مدّة 12 أسبوعاً، أما نظامهم الغذائي فقد خضعوا لنفس النظام الغذائي، وفي نهاية الدراسة وجد أن الذين استخدموا الخل فقدوا وزناً أكثر من مستخدمي الماء.، بحيث فقدت مجموعة الخل في المتوسط نصف إلى كيلو غرام بفترة ثلاثة أشهر، ولكنهم أعادوا كسب هذه الغرامات عندما انتهت الدراسة.


يشير الباحثون إلى أنّ الخل يساعد بعض الجينات المسؤولة عن تحطيم الدهون في الجسم بنسبة قليلة، إذ يقول ديبي يفيس إخصائي التغذية في شيكاغو: "ربما يكون للخل بعض المزايا من حيث فقدان وتنظيم الوزن، لكنها بالتأكيد ليست حلاً سريعاً".


خل التفاح والسكر في الجسم

يساعد خل التفاح المصابين بالسكري ويساعد أيضاً على السيطرة على نسبة السكر في الدم، حيث قالت الدكتورة كارول جونسون مديرة برنامج التغذية في جامعة ولاية أريزونا، أنها قامت بدراسة خل التفاح لأكثر من 10 أعوام، حيث تعتقد أن آثاره على سكر الدم مماثلة لبعض أدوية السكري، وتقول أيضاً "إن تأثير خل التفاح على نسبة السكر في الدم سيتم توثيقه بشكل جيد للغاية"، وقد أوضحت أيضاً أنّ الخل يمنع بعض عمليات هضم النشويات، حيث إنّه لا يحظر النشويات 100% لكنه بالتأكيد يمنع على الأقل بعض هذه النشويات من رفع نسبة السكر في الدم.


خل التفاح والسكر في الدم

لا يشعر كل الخبراء بثقة في موضوع وفوائد خل التفاح، حيث يقول مايكل مدير برنامج تدريب نمط حياة السكري في جامعة تافتس: " إن محاولة استخدام الخل لعلاج مرض السكري هي أشبه بمحاولة إنقاذ طابق سفلي يفيض بالمياه بمعلقة"، وقال أنه ينصح مرضى السكري بالتركيز على وجبات غذائهم الكاملة بدلاً من خل التفاح، كما يقول أيضاً: إذا كان لديك أمراض في المعدة، أو مشكلة شائعة لمرضى السكري تؤدي إلى إبطاء إفراغ المعدة، فتوخى الحذر، إذ تشير أبحاث سابقة أنّ خل التفاح قد يجعل هذه المشكلة تزداد سوءاً.


يقول دانسنغر: أنه قلق بشأن شرب خل التفاح، حتى وإن تم تخفيفه بالماء، فإنه يزيد حمض النظام الخاص بك، مما سيسبب ضغطاً على الرئة والعظام، إذا كنت مريض سكري وتريد تجريب خل التفاح، يجب أن يعلم طبيبك بذلك، إلى جانب الإطلاع على مستويات السكر في الدم، ويؤكّد جونسون أنه إذا كنت تأخد دواء للسكري لا يمكنك التوقف عن أخذه واستبداله بخل التفاح، لكن إذا كنت تفكر استخدامه للمساعدة في تنظيم السكر في الدم، تحدث لطبيبك أولاً.


خل التفاح والهضم

يقول جونسون أيضاً: إذا كنت تشرب خل التفاح مع وجبة نشوية، فالنشويات التي لم تهضمها سوف تغذي البكتيريا الموجودة بأمعائك، لكن يوصى باستخدام خل التفاح غير المُصفّى أي ذو اللون الداكن، حيث يمكنك رؤية الفقاعات في الزجاجة، بحيث تعرف هذه الفقاعات باسم "الأُم"، وبأنها مليئة بالبكتيريا المفيدة، فيمكن لهذا النوع من الخل دعم وظائف المناعة، وأن يمكنه مساعدة بغض الأشخاص في مشاكل الإمساك.


نصائح لاستخدام خل التفاح

  • لا تشرب منه مباشرة، إنه حامض جداً بحيث يمكن أن يؤذي أسنانك والمريء.
  • لا تستخدمه كثيراً، لكن يمكنك خلط معلقة أو معلقتين في كوب كبير من الماء، ورشفة بجانب وجبات الطعام مرة أو مرتين في اليوم.