فوائد زيت جوز الهند للشعر الخفيف

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٤٥ ، ٢ مايو ٢٠١٦
فوائد زيت جوز الهند للشعر الخفيف

زيت جوز الهند

يسعى الكثير من الناس لاستخدام الزيوت الطبيعية لعلاج العديد من الأمراض والمشاكل الصحية، ويعد زيت جوز ‏الهند من أشهر هذه الزيوت المستخدمة في التخلص من العديد من المشاكل والأضرار الصحية. وهنا في هذا المقال سوف نتناول الحديث ‏عن فوائد زيت جوز الهند للشعر الخفيف.‏


فوائد زيت جوز الهند للشعر الخفيف

يحتوي زيت جوز الهند على العديد من الفوائد للشعر، كونه يحتوي على الفيتامينات اللازمة والضرورية لنمو الشعر، حيث يمكن ‏الاستفادة منه عن طريق تدليك فروة الرأس بزيت جوز الهند الدافئ بواسطة أطراف الأصابع وبحركة دائرية خفيفة ‏دون الضغط،ثم تركه على الرأس لمدة نصف ساعة ثم غسله بالشامبو، حيث تكرر هذه العملية مرة ‏بالأسبوع على الأقل؛ وذلك لجني العديد من الفوائد للشعر، ومن هذه الفوائد التي يمكن الحصول عليها من زيت جوز الهند للشعر: ‏* يقوي الشعر ويمنع تساقطه ويحميه من التلف.‏ ‏*يساعد في حفظ الشعر من الجفاف ويبقيه رطباً، ويمنع تكسره، ويعطيه النعومة واللمعان.‏ ‏*يكافح القشرة التي تمنع نمو الشعر، وذلك لاحتوائه على الفيتامينات والمضادات المؤكسدة، ويكافح مشاكل ‏فروة الرأس ويطهرها.‏ ‏*ينشط الدورة الدموية، ويقوي بصيلات الشعر، ويفتح البصيلات المغلقة في الرأس، مما يساهم في نمو شعر جديد، ‏فبالتي يعالج مشاكل الشعر الخفيف.‏ ‏*يخلص الجسم من الحرارة العالية في فروة الرأس، وذلك لأن الحرارة لها تأثير ضار يضعف جذور الشعر ويؤدي الى ‏تساقطه وضعفه.‏


فوائد زيت جوز الهند الصحية

‏*يطهر البشرة، ويحافظ على نعومتها ونضارتها، وكذلك يمكن استخدامه كمزيل للمكياج، ويتخلص من البقع الداكنة ‏على البشرة، وذلك عن طريق تدليكه على البشرة بشكل مباشر.‏ ‏*يمنع ظهور علامات تمدد الجلد وتشققه على الحامل، ويمنع حروق الجلد ويرطبه.‏ ‏*يخلص الجسم من الحساسية وأعراضها، وذلك عن طريق دهن القليل من زيت جوز الهند داخل الأنف.‏ ‏*يمد الجسم بالطاقة والحيوية عند تناوله مع الأغذية، ويستخدم كمبيض للأسنان، ويخلص الجسم من الوزن الزائد بشكل ‏سريع.‏ ‏*يعالج الإنفلونزا والسعال واحتقان الحلق، وذلك عن طريق شرب ربع كوب من زيت جوز الهند مع الشاي على ‏الريق.‏ ‏*يكافح علامات التقدم في السن والشيخوخة كالتجاعيد، ويساعد على انسداد مسامات البشرة.‏ ‏*ينشط الدورة الدموية، ويساهم في تكثيف الرموش وتطويلها.‏ ‏*يكافح البكتيريا والجراثيم الضارة التي تظهر على شكل حبوب على البشرة، ويعالج احمرار الجلد الناتج عن ‏لدغات الناموس.‏ ‏*يساعد في رجوع الجلد إلى وضعه الطبيعي بعد تعرضه لعدوى أو لتشقق، ويساهم في التخلص من اضطرابات ‏الجهاز الهضمي كالإمساك، ويلين الأمعاء، ويقوي الأظافر ويحافظ على صلابتها.‏