فوائد سمك الهامور

كتابة - آخر تحديث: ٢٢:٥٠ ، ١٤ يوليو ٢٠٢٠
فوائد سمك الهامور

سمك الهامور

ينتمي سمك الهامور (بالإنجليزية: Groupers) لفصيلة السرانيدا (بالإنجليزيّة: Serranidae)، ويوجد في المناطق الاستوائيّة وشبه الاستوائيّة داخل الشعاب المرجانيّة والصخريّة، ومن أنواعه؛ الهامور العربي (بالإنجليزيّة: Greasy Groupers) أو (بالإنجليزيّة: Epinephelus Tauvina) الموجود بعدّة أحجام، إذ يصل طول النوع الكبير منه إلى 75 سنتيمتراً، بوزن يزيد عن 5 كيلوغرامات، أمّا لونه فهو رمادي مُخضرّ أو بُنّي تغطّيه بُقع ذات لون بُرتقالي مُحمر فاتح إلى بنّي غامق.[١][٢][٣]


القيمة الغذائية لسمك الهامور

يوضّح الجدول الآتي القيمة الغذائيّة الموجودة في 100 غرامٍ من سمك الهامور:[٤]

العنصر الغذائي القيمة الغذائيّة
الماء 73.36 مليلتراً
السعرات الحراريّة 118 سعرة حراريّة
البروتين 24.84 غراماً
الدهون 1.3 غرام
الألياف 0 غرام
الكالسيوم 21 مليغراماً
الحديد 1.14 مليغرام
المغنيسيوم 37 مليغراماً
الفسفور 143 مليغراماً
البوتاسيوم 475 مليغراماًَ
الصوديوم 53 مليغراماً
الزنك 0.51 مليغرام
النحاس 0.045 مليغرام
المنغنيز 0.012 مليغرام
السلينيوم 46.8 ميكروغراماً
فيتامين ج 0 مليغرام
فيتامين ب1 0.081 مليغرام
فيتامين ب2 0.006 مليغرام
فيتامين ب3 0.381 مليغرام
فيتامين ب5 0.87 مليغرام
فيتامين ب6 0.35 مليغرام
الفولات 10 ميكروغرامات
فيتامين ب12 0.69 ميكروغرام
فيتامين أ 165 وحدة دوليّة
الدهون المُشبعة 0.299 غرام
الدهون الأحاديّة غير المُشبعة 0.268 غرام
الدهون المُتعدّدة غير المُشبعة 0.403 غرام
الكوليسترول 47 مليغراماً


فوائد سمك الهامور

يحتوي سمك الهامور على نسبٍ من الأوميغا-3 كغيره من الأسماك، وتجدر الإشارة إلى أنّه لا توجد العديد من المعلومات أو الدراسات العلمية حول فوائد سمك الهامور بشكلٍ خاص، إلّا أنّ الأسماك بشكلٍ عام تُعدّ جُزءاً مُهمّاً من النظام الغذائي الصحّي والمتوازن، فهي مصدرٌ جيّد للبروتين، والفيتامينات، ومصدر أساسيّ للحمض الدهني الأوميغا-3 الّذي قد يُساهم في تعزيز صحّة القلب والأوعية الدمويّة، ولا يستطيع الجسم تصنيع هذا الحمض الدهني بالكميات التي يحتاجها، لذلك فإنه يجب الحصول عليه من الطعام، وهناك نوعين للحمض الدهني الأوميغا-3، وهُما؛ حمض الإيكوسابنتاينويك (بالإنجليزيّة: Eicosapentaenoic Acid)، وحمض الدوكوساهكساينويك (بالإنجليزيّة: Docosahexaenoic Acid).[٥][٦][٧]


وفي الحقيقة يُعدّ السمك غنيّاً بالعديد من العناصر الغذائيّة المُهمّة للجسم، كالبروتين عالي الجودة، واليود، والعديد من الفيتامينات، والمعادن، فعلى سبيل المثال يُعدّ السمك ومُنتجاته إحدى أغنى الأطعمة بفيتامين د الذائب في الدهون والّذي يؤثّر في الجسم كهرمون ستيرويدي، كما أنّه يحتوي على أعلى نسبة لفيتامين ب12 مقارنة مع المصادر الغذائيّة الأخرى، بالإضافة إلى السيلينيوم، والزنك، والحديد المُهمّ للرُضّع، والأطفال، والنساء الحوامل أو المتوقّع حملهُنّ.[٨][٩]


للاطّلاع على المزيد من فوائد الأسماك يمكنك قراءة مقال فوائد السمك.


أضرار سمك الهامور

درجة أمان سمك الهامور

يعدّ سمك الهامور أحد خيارات السمك الجيّدة بحسب ما أشارت إليه إدارة الغذاء والدواء، إذ يُمكن تناول حصة واحدة منه فقط أسبوعيّاً نظراً لمحتواه من الزئبق، وتجدر الإشارة إلى أنّ التنويع باستهلاك السمك قد يُساهم في تقليل خطر ظهور الأعراض الجانبيّة الّتي قد تُسبّبها المُلوّثات البيئيّة الموجودة في بعض أنواع السمك.[٩][١٠]


محاذير استخدام سمك الهامور

يُنصح المُصابون بحساسيّة السمك بتجنُّب استهلاك السمك والمُنتجات الّتي تحتوي عليه، وهي من أنواع حساسيّة الطعام غير الشائعة، وتظهر أعراضها بما فيها أعراض حساسية سمك الهامور بدرجة تتراوح بين البسيطة إلى الشديدة على شكل الشرى (بالإنجليزية: Hives)، وأعراض في الجهاز التنفسي كظهور صوت الصفير في النفس، والتشنُّجات العضليّة، والإسهال، والغثيان، والتقيّؤ، وتُعدّ أفضل وسائل التخفيف من هذه الحساسيّة تجنُّب استهلاك الأطعمة المُسبّبة لها.[١١][١٢]


الكميات الموصى بتناولها من الاسماك

توصي إدارة الغذاء والدواء البالغين بتناوُل حصتين إلى ثلاث حصص أسبوعيّاً من السمك المُصنف ضمن قائمة الخيار الأفضل، أو حصة واحدة أسبوعيّاً من السمك الّذي يُعدّ خياراً جيّداً؛ كسمك الهامور، وتجدر الإشارة إلى أنّ الحصة الواحدة من السمك للبالغين تَزِن 113 غراماً، أمّا الأطفال في سن سنتين فيُنصح بتناوُلهم 28 غراماً أسبوعيّاً، و113 غراماً أسبوعيّاً في سن 11 سنة، أمّا بعض الفئات؛ كالحامل، والمُرضع، والأطفال فيُنصحون بالحدّ من كمية الزئبق التي يستهلكونها عبر اختيار السمك القليل بمحتواه من الزئبق والغني بالعناصر الغذائيّة.[٩]

للاطّللاع على المزيد من المعلومات حول فوائد السمك للحامل يمكنك قراءة مقال فوائد السمك للحامل والجنين.


فيديو وصفة صينية سمك الهامور

للتعرف على المزيد حول طريقة عمل صينية سمك الهامور شاهد الفيديو الآتي:[١٣]


المراجع

  1. "Conservation Status of Marine Faunal Diversity in India: An Analysis of the Indian Wildlife (Protection Act) and IUCN Threatened Species"، www.sciencedirect.com, (2015), Retrieved 7-7-2020. Edited.
  2. Boaz Kaunda-Arara, George Rose (16-8-2004), "Homing and site fidelity in the greasy grouper Epinephelus tauvina (Serranidae) within a marine protected area in coastal Kenya"، www.int-res.com, Retrieved 7-7-2020. Edited.
  3. "Epinephelus tauvina", www.fao.org, Retrieved 7-7-2020. Edited.
  4. "Fish, grouper, mixed species, cooked, dry heat", www.fdc.nal.usda.gov,1-4-2019، Retrieved 8-7-2020. Edited.
  5. "Omega-3 Content of Frequently Consumed Seafood Products", www.seafoodhealthfacts.org, Retrieved 7-7-2020. Edited.
  6. "Benefits and Risks of Eating Fish", www.oehha.ca.gov, Retrieved 7-7-2020. Edited.
  7. "Omega-3 Fatty Acids", www.my.clevelandclinic.org, 1-2-2019، Retrieved 8-7-2020. Edited.
  8. Joe Leech (11-6-2019), "11 Evidence-Based Health Benefits of Eating Fish"، www.healthline.com, Retrieved 8-7-2020. Edited.
  9. ^ أ ب ت "Advice about Eating Fish", www.fda.gov, 7-2-2019، Retrieved 8-7-2020. Edited.
  10. "Fish and Omega-3 Fatty Acids", www.heart.org, 23-3-2017، Retrieved 8-7-2020. Edited.
  11. "Fish Allergy", www.acaai.org, 21-3-2019، Retrieved 8-7-2020. Edited.
  12. "Shellfish and fish allergies", www.betterhealth.vic.gov.au, 7-2017، Retrieved 8-7-2020. Edited.
  13. فيديو وصفة صينية سمك الهامور.
1004 مشاهدة