فوائد شاي البابونج للرضع

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:١٩ ، ٢ يوليو ٢٠٢٠
فوائد شاي البابونج للرضع

البابونج

البابونج (الاسم العلمي: Matricaria recuita) هو نباتٌ مُزهر ينتمي إلى الفصيلة النجميّة (بالإنجليزية: Asteraceae)، وتُعدُّ كلٌّ من أوروبا وغرب آسيا موطنه الأصليّ، ولكنَّه موجودٌ في جميع أنحاء العالم في الوقت الحالي، وهناك نوعان من نباتات البابونج، هما: البابونج الألماني، والبابونج الروماني، ولكن يُعدُّ البابونج الألماني من أكثر استخداماً،[١] وهو متوفّرٌ بعدةِ أشكال؛ منها: شاي البابونج، والكبسولات، ومستخلصات البابونج السائلة.[٢]


هل البابونج مفيد للرضع

أظهرت الأبحاثُ أنَّ استخدام أحد المنتجات الخاصّة بالرّضع، والتي تحتوي على البابونج الألماني، والشمّر، والمليسة للمرضع أو للرضع الذين يعانون من المغص، مرتين يوميّاً مدّة أسبوع مع الرضاعة الطبيعيّة، قد يقلّل المغص لديهم، كما أنَّ استخدام أحد المنتجات التي تحتوي على البابونج الألماني، والمليسة، بالإضافة إلى العصية اللبنية الحمضية (بالإنجليزية: Lactobacillus acidophilus) للمرضع أو للرضع الذين يعانون من المغص، مرتين يومياً مدة 4 أسابيع قلّل المغص لديهم،[٣] ووفقاً لدراسةٍ نُشرت في Journal of Pediatrics، فإنَّ إعطاء الرضع الشاي الذي يحتوي على البابونج الألماني ثلاث مرات في اليوم يقلل من مشاكل المغص.[٤]


ولكن تجدر الإشارة إلى عدم وجود معلومات كافية حول سلامة تناول البابونج للمرضع أو الأطفال الرضع،[٥] لذلك يجب استشارة الطبيب قبل إعطاء شاي البابونج للأطفال، ويمكن قراءة المزيد من المعلومات حول ذلك في فقرة أضرار شاي البابونج للأطفال أدناه.[٢]


أضرار البابونج للأطفال

كما ذُكر سابقا فإنّه يجب مراجعة الطبيب قبل إعطاء البابونج للأطفال الرضّع،[٢] إذ قد يؤدي استخدام المستحضرات النباتيّة لبعض الرُّضّع إلى الإصابة بالحساسية،[٦] كما قد تحتوي بعض أنواع شاي البابونج على مكوناتٍ أخرى ضارةٍ للطفل؛ مثل العسل، والذي قد يكون مُلوّثاً بالأبواغ التي من الممكن أن تُسبب التسمم السجقي (بالإنجليزية: Botulism)، ومن الممكن لمعظم البالغين الأصحّاء مقاومة عدوى هذه الأبواغ، ولكن قد لا يكون الأطفال قادرين على ذلك، ولذلك قد يوصي العديد من الأطباء الرضع بتجنّب منتجات البابونج.[٧]


الفوائد العامة للبابونج

يُعدُّ شاي البابونج غنيّاَ بمضادات الأكسدة التي قد تساعد على تقليل خطر الإصابة بأمراض عديدة، بما في ذلك أمراض القلب، والسرطان، كما قد يساعد على تحسين صحة القلب لاحتوائه على الفلافونات، ويحتوي البابونج على مركّب يُعرف بـ Apigenin، وهو أحد مضاد الأكسدة التي ترتبط بمستقبلات معينة في الدماغ، ممّا قد يعزز النعاس، ويقلّل الأرق، أو عدم القدرة على النوم المزمن،[٨] وتمتلك الفلافونويدات الموجودة في البابونج خصائص مضادة للالتهابات،[٩] ومنها مركب الكيرسيتين (بالإنجليزية: Quercetin)، وهو صبغةٌ نباتيّةٌ تُقلل الإجهاد التأكسدي، ومركّب Patuletin، الذي قد يخفف من تشنّج العضلات.[١٠]


وللاطّلاع على الفوائد الأخرى للبابونج يمكنك قراءة مقال فوائد مغلي البابونج.


فيديو فوائد بخار البابونج للأطفال

للتعرّف على فوائد بخار البابونج للأطفال شاهد الفيديو:[١١]


المراجع

  1. Cathy Wong (17-07-2019), "The Health Benefits of Chamomile"، www.verywellhealth.com, Retrieved 06-04-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت "German chamomile", www.mountsinai.org, Retrieved 04-06-2020. Edited.
  3. "GERMAN CHAMOMILE", www.webmd.com, Retrieved 04-06-2020. Edited.
  4. Z Weizman, S Alkrinawi, D Goldfarb and others (04-1993), "Efficacy of Herbal Tea Preparation in Infantile Colic", Journal of Pediatrics, Issue 4, Folder 122, Page 650-652. Edited.
  5. "GERMAN CHAMOMILE", www.rxlist.com,17-09-2019، Retrieved 04-06-2020. Edited.
  6. "Don't Give Herbal Supplements to Infants", www.poison.org, Retrieved 04-06-2020. Edited.
  7. Zawn Villines (06-01-2020), "What are the benefits of chamomile tea?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 04-06-2020. Edited.
  8. Brianna Elliott (18-08-2017), "5 Ways Chamomile Tea Benefits Your Health"، www.healthline.com, Retrieved 04-06-2020. Edited.
  9. Janmejai K Srivastava, Eswar Shankar, Sanjay Gupta (01-11-2010), "Chamomile: A herbal medicine of the past with bright future"، www.ncbi.nlm.nih.gov, Retrieved 04-06-2020. Edited.
  10. Puya Yazdi (23-01-2020), "9+ Scientific Health Benefits of Chamomile"، www.selfhacked.com, Retrieved 04-06-2020. Edited.
  11. فيديو فوائد بخار البابونج للأطفال.