فوائد شحم الخروف للشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٣٣ ، ٢٩ سبتمبر ٢٠١٨
فوائد شحم الخروف للشعر

شَحم الخَروف

شَحم الخَروف، أو ما يُسمّى عِلميّاً بمادّة اللّانولين، هو عبارةٌ عن مادّةٍ دهنيّةٍ تُؤخَذ من شَحم الخروف وصوفه؛ بعدَ فَصلهما عن جِلده بعد الذّبح، حيثُ يحتوي على نسبةٍ عاليةٍ من الكولِسترول؛ ممّا يجعله قادراً على امتصاص ما يُقارب ضِعف وزنه ماء؛ لِذا فهو يدخل في تَحضير العديد من مُستحضَرات العناية بالشّعر، والبَشرة، لنجاحه في معالجة تشقّقات الجلد، وإعادة الحيويّة للشّعر، والبشرة، إستخدمت النّساء قديماً شَحم الخروف في علاج الشّعر الخَفيف، وكثير التّساقط، وكانت نتائجه فعّالةً، وأكيدةً بالنّسبة لهنّ، وما يزال بالرّغم من قلّة نسبة استخدامه بين نساء الجيل الجديد يحمِل مُقوّمات المادّة الأكثر فعاليّة في علِاج مشاكلِ الشّعر الشّائعة، لذا يُنصح به بشدّة للنّساء اللواتي يُعانِينَ من جَفاف الشّعر، وتَساقُطه المستمر. [١]


فوائد شَحم الخروف

لشحم الخروف العديد من الفوائد الصحية نذكر منها:[٢]

  • يُعتبَر شحم الخروف مُليّناً طبيعيّاً للشّعر؛ إذ يُعالج مُشكلة جَفافه، وهيشانه، ويقضي على التّقصف من أوّل استخدامٍ له.
  • يمنَح الشّعر مَلمَساً ناعِماً، ولَمعاناً طبيعيّاً؛ فيبدو الشّعر كأنّه مَدهونٌ ببسلمٍ طوال الوقت.
  • يُوقِف التّساقط، ويحفّز نموّ الشّعر الجديد في المناطق التي يخفّ فيها الشّعر في فَروة الرّأس.
  • يمنح الشّعر قوّةً، وكثافةً بعد فترةٍ وجيزةٍ من استخدامه.
  • يُغلّف الشّعر بطبقةٍ دُهنيّةٍ بشكلٍ كاملٍ؛ ممّا يُساعد في حمايته من العوامل المُحيطة بها؛؛ كالتّقلبات الجويّة، والحرارة.
  • يزيد طول الشّعر بمقدار خمسة إلى سبعة سنتيمتراتٍ في الشّهر، وبهذا تضمن السّيدات شَعراً طويلاً في فترةٍ قياسيّةٍ.
  • يُرطّب فروة الرّأس، ويمنع جفافها وتكوّن طبقة من القشرة فيها.
  • يُعيد بناءَ الشّعر، ويخلّصه من التحرشف بفعل الصّبغات المتكرّرة، أو استخدام المواد الكيميائيّة غير المُناسبة لصحّة الشّعر.
  • يُعتبر مادّة زَهيدة الثّمن، ومتوفّرة عند الجزّارين بصورته الخَام، والعطّارين الذين يُحضّرونه بإضافة بعض الأعشاب العِطريّة للتّخلّص من رائحته القويّة نَوعاً ما.


طريقة استخدام شحم الخروف

يستعمل شحم الخروف على الشعر بالطريقة التالية:[٣]

  • حضّري ثلاث وريقات نعناعٍ أخضر.
  • قطّعي شحم الخروف الخَام لقطعٍ صغيرةٍ، أو مربّعاتٍ متوسّطة الحَجم، وضعيها في قِدرٍعلى نارٍهادئةٍ؛ حتّى يبدأ بالذّوبان.
  • أضيفي أوراق النّعناع الأخضر للشّحم؛ حتى تخفّف من رائحته القويّة المُنبعثة منه أثناء الذّوبان.
  • حرّكي شَحم الخروف بلُطفٍ حتّى يذوب تماماً، ثمّ ارفعيه عن النّار.
  • اتركي الدّهن المُذاب يبرد قليلاً، ثمّ أفرغيه في زجاجةٍ مناسبةٍ واحتفظيه في الثّلاجة لِحين استخدامه.
  • خُذي كميّةً من شَحم الخروف بيَدكِ ودلّكي بها يديك حتّى تَشعُري بسخونةٍ خفيفةٍ.
  • ابدئي بتَمسيد خُصَل شَعركِ من الأطراف إلى الجُذور بلطفٍ، واستمرّي في العمليّة لمدة ربع ساعةٍ.
  • غطّي الشّعر بطاقيةٍ من النّايلون؛ حتّى تستفيدي من خواصّ المادّة بشكلٍ كاملٍ، واتركيه لمدّة ساعةٍ تقريباً.
  • اغسلي شَعرك بالماء السّاخن، والشّامبو، ثمّ جفّفيه بمِنشفةٍ ناعمةٍ، وبخّريه بالبخورالذي ترغبين به؛ لتتخلّصي تماماً من رائحة الشّحم إن بقيت في شعرك.


المراجع.

  1. "Hair Loss prevention diet: the good and the bad fats for your hair", endhairloss, Retrieved 12-8-2018. Edited.
  2. "Is Lamb Healthy? 5 Reasons to Add Lamb Meat to Your Diet", draxe, Retrieved 12-8-2018. Edited.
  3. CRYSTAL FIELDHOUSE ( 6, 2014 ), "Traditional Uses Of Tallow and Other Animal Fats & Oils"، https://ecologyskincare.com/traditional-uses-of-tallow-and-other-animal-fats-oils/, Retrieved 12-8-2018. Edited.