فوائد شرب الحليب مع الفلفل الأسود

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٢ ، ١ نوفمبر ٢٠١٦
فوائد شرب الحليب مع الفلفل الأسود

الحليب والفلفل الأسود

يوجد العديد من العناصر والمواد الغذائيّة المهمة لصحة الإنسان، والتي يستطيع الفرد الحصول عليها عند خلط مادتين غذائتين مع بعضها، ولعلّ أهمها الفلفل الأسود مع الحليب السائل، ويُمكن تعريف الفلفل الأسود بأنّه من التوابل التي تُستخدم في المطابخ العربيّة بكثرة؛ نظراً لطعمه الحار والحادق، أما الحليب فهو نوع من الألبان التي يتم استخراجها من البقر أو الغنم، وفي هذا المقال سنذكر فوائد شرب الحليب والفلفل الأسود، وفوائد كلّ منهما على حدة.


فوائد الحليب مع الفلفل الأسود

  • يحافظ على صحة المرأة الحامل، كما يحافظ على صحة الأطفال، ويكون ذلك بشرب كأس من حليب البقر البودرة المخفف بالقليل من الماء، مع إضافة رشة من الفلفل الأسود إليه.
  • يحدّ من مرض السل، والوهن العصبي، ويمكن استخدامه بوضع ملعقة صغيرة من العسل الطبيعي، ورشّة من الفلفل الأسود في كأس من حليب الماعز الساخن، ثمّ تناول المزيج يومياً.
  • يعالج السعال الذي يصيب الرضع.
  • يحدّ من جروح وتقّرحات الفم، بوضع ملعقة صغيرة من الفلفل الأسود المطحون في كأس من الحليب البقري المبُستر، وخلطهما، ثمّ شرب المزيج يومياً.
  • يحدّ من إمكانيّة الإصابة بنزيف الدم.
  • يعالج أمراض العين المختلفة، ولا سيما بطانة العين.


فوائد الحليب

  • يقلل من احتماليّة الإصابة بهشاشة العظام، كما يحافظ على صحة الجهاز العظمي؛ لاحتوائه على عنصر الكالسيوم بكثرة.
  • يُعالج أمراض الأسنان المختلفة مثل: التهاب اللثة، وتسوس الأسنان وغيرها، كما يساعد على تقويتها.
  • يحافظ على صحة ونضارة البشرة بشكل كبير.
  • يحافظ على صحة العضلات، حيث يُنصح بتناول كأس من الحليب يومياً بعد ممارسة التمارين الرياضيّة.
  • يقلل من الوزن الزائد، حيث يقلل من الشهّية، من خلال شرب كأس من الحليب قبل تناول الوجبات الرئيسيّة.
  • يحدّ من التعب والإرهاق.
  • يقلل احتماليّة الإصابة بضغط الدم المرتفع.


فوائد الفلفل الأسود

  • يساعد على تحسين عمليّة الهضم في الجسم.
  • يفتح الشهية، بوضع ملعقة صغيرة من الفلفل الأسود المطحون على السلطات والمأكولات المختلفة، أو إضافته إلى كأس من الماء الدافئ وشربه قبل الوجبات الرئيسيّة.
  • يُقلل احتماليّة الإصابة بمرض السرطان؛ نظراً لقدرته الفعّالة للحدّ من انتشار ونمو الخلايا السرطانيّة في الجسم.
  • يحدّ من احتماليّة إصابة المعدة بالأمراض والجراثيم المختلفة.
  • يقلل من الغازات الكريهة التي تنتج من القولون.
  • يعالج الإمساك.
  • يعالج الإسهال.
  • يساعد على زيادة التعرق في الجسم، وبالتالي يُخلصه من السموم الضارة.
  • يزيد من إدرار البول.
  • يحدّ من إفراز الخلايا الدهنيّة في البشرة، وخصوصاً للبشرة الدهنيّة.
  • يعالج مرض البواسير.
  • يحافظ على صحة الرئتين.
  • يُستخدم في إعداد المأكولات والسلطات المتنوعة.