فوائد شرب كوب ماء على الريق

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٥ ، ١٩ فبراير ٢٠١٧
فوائد شرب كوب ماء على الريق

الماء

يتكوّن الماء من ذرتين من الهيدروجين، وذرة من الأكسجين، وهو سائل لا طعم له، ولا رائحة وشفاف لا لون له، ويعتبر الماء المكوّن الأساسي لجسم الإنسان، حيث يشكل ما يقارب 70% من الجسم البشري، لذلك يُفضل أن يتم شرب ثمانية أو عشرة أكواب منه يومياً من أجل الحفاظ على صحة الجسم.


فوائد شرب الماء على الريق

  • يساعد شرب الماء على الريق على إنقاص الوزن، فالماء لا يحتوي على أي سعرات حرارية، أو دهون، أو كربوهيدرات، أو أي نوع من أنواع السكريات، ويساعد شرب كأسين من الماء قبل تناول الوجبات على تقليل الشعور بالجوع، كما يعزز عملية التمثيل الغذائي وعملية الأيض، كما يساعد على إذابة الدهون المتراكمة في أنسجة الجسم وتحسين شكل الجسم.
  • يعدّ الماء طارداً للسموم؛ فهو يُخرجها على شكل عرق وبول، كما يساعد الكلى على التخلص من الحصى ويمنع تشكلها مستقبلاً.
  • يقلل الشعور بالتعب، فعادةً ما يشعر الشخص بالتعب عند وجود نقص في نسبة الماء في جسمه، وشرب الماء على الريق يساعد على منحه النشاط، حيث يؤدي نقصان الماء في الجسم إلى انخفاض حجم الدم الذي يحتاجه القلب من أجل ضخ الدم المؤكسد لبقية الخلايا، مما يؤدي إلى انخفاض مستوى كفاءة عمل هذه الأعضاء وبالتالي الشعور بالإرهاق.
  • يحسّن شرب الماء على الريق المزاج فلا يشعر الشخص بالاكتئاب أو القلق.
  • يعالج الصداع، ويخفف من حدة الصداع النصفي الذي غالباً ما يحدث بسبب نقصان السوائل في الجسم، لهذا يجب على من يعانون من الصداع شرب كوبين من الماء على الريق يومياً لتفادي الإصابة به.
  • يسهل عملية الهضم ويعالج الإصابة بالإمساك؛ فشرب الماء على الريق ينظم ويسهل عملية الهضم ويمنع الإمساك، أو الشعور بالحموضة، أو عسر الهضم، كما أنّه يحسن عمل الأمعاء، حيث يفتت شرب الماء قطع الطعام غير المهضومة جيداً، كما يطرد الغازات والجزيئات العالقة بجدار الأمعاء.
  • يحافظ على صحة البشرة؛ حيث يجدد شرب الماء خلايا الجسم، ويحافظ على تدفق الدم فيها، وبالتالي الحفاظ على ترطيب الجلد وزيادة مرونته، مما يمنح البشرة نضارةً وجمالاً، ويؤخر ظهور التجاعيد وعلامات الشيخوخة.
  • يخلّص الفم من الرائحة الكريهة؛ فهي دليل على قلة الماء في الجسم، فالماء يحافظ على ترطيب الفم، ويمنع تراكم البكتيريا المسببة للروائح الكريهة.
  • يُحدث توازناً بين الغدد اللمفاوية، فيمنح الجسم النشاط الذي يحتاجه لأداء المهام اليومية.
  • ينشّط الذاكرة، ويزيد القدرة على التركيز.
  • يحافظ على مستويات السكر في الجسم طبيعية، وعلى توازن السوائل في الجسم، ويمنع الإصابة بالعدوى.