فوائد عسل الزعتر

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٢٠ ، ٢٤ مارس ٢٠١٦
فوائد عسل الزعتر

عسل الزعتر

يعتبر العسل من الأطعمة التي ذكرها الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم، وذلك لما له من أهمية علاجية وشفائية كبيرة، هذا عدا عن أهميته التجميلية، حيث يتم الحصول على العسل من النحل الذي يقوم بإنتاجه من رحيق الأزهار المتعددة، ويشار إلى أن كل نوع من العسل يختلف عن الآخر من ناحية الأزهار المستخدمة، فهناك عسل الليمون، عسل السدر، وغيرها بالإضافة إلى عسل الزعتر الذي سنتناول أهم فوائده في هذا المقال.


فوائد عسل الزعتر

هناك العديد من الفوائد التي تعود على الجسم بشكل عام جراء استخدام عسل الزعتر، والتي من الممكن شملها في النقاط التالية:

  • إمداد الجسم بالطاقة والحيوية اللازمتان للقيام بالوظائف اليومية، كما ينصح الرياضيان من تناول عسل الزعتر على وجه الخصوص قبل القيام بالتمارين الرياضية، وذلك لأنه سيعينهم وينشطهم بشكل كبير.
  • إذابة الدهون المتراكمة في الجسم، وتحديداً في منطقة البطن أو الكرش، والتي تشكل مصدر إزعاج وإحراج للعديد من الأشخاص، حيث يكون ذلك من خلال إذابة ملعقة من العسل في كوب من الماء الدافئ، وشربه مرتين خلال اليوم، بحيث تكون مرة قبل تناول وجبة الغداء بثلاث ساعات، ومرة بعد تناول وجبة العشاء بثلاث ساعات، مع الحرص على التقليل من تناول الأطعمة الغنية بالسعرات الحرارية، والإكثار من تناول الألياف والأغذية الصحية.
  • زيادة الرغبة الجنسية لدى كل من الرجال والنساء على حد سواء، بالإضافة إلى زيادة الانتصاب عند الرجال، والتحسين من النشاط والقوة الجنسية لديهم، وذلك من خلال مزج كمية من عسل الزعتر مع القليل من بهار القرفة المطحون، وتناول المزيج أربع مرات خلال اليوم، بحيث تكون ثلاث مرات منها قبل تناول الطعام بنصف ساعة، والمرة الأخيرة تكون قبل التوجه إلى النوم، وستظهر النتيجة المطلوبة خلال فترة لا تزيد عن شهر.
  • علاج المشاكل والاضطرابات التي تتعلق بالجهاز التنفسي، وخاصة الربو، أو الكحة والسعال، بالإضافة إلى علاج التهابات الشعب التنفسية.
  • تقوية المناعة في جسم الإنسان، وذلك من خلال تنقيته من السموم، وبالتالي جعله أكثر قدرة على التصدي للأمراض والعدوات، سواء كانت الفايروسية أو البكتيرية وغيرها.
  • التحفيز من عمل خلايا الدماغ، وبالتالي تنشيط عملية التفكير، والوقاية من الإصابة بحالة النسيان أو أمراض الشيخوخة المرتبطة بالذاكرة.
  • علاج مشاكل واضطرابات الجهاز الهضمي، وذلك من خلال تسهيل عملية الهضم، والتخلص من مشكلة الإمساء أو الغازات المزعجة والمؤلمة المصاحبة له، هذا عدا عن تسكيين آلام المغص، ويكون ذلك عن طريق تناول ملعقتين كبيرتين من العسل قبل الطعام بنصف ساعة.
  • الحفاظ على التوازن النفسي، وذلك لأنه يقلل من التوتر أو القلق، ويهدئ من الأعصاب.
  • تقوية الشعر وتكثيفه، بالإضافة إلى المساعدة على تطويله ومنحه منظراً أكثر حيوية وصحة، وذلك لأن عسل الزعتر ينشط فروة الرأس، ويحفز تدفق الدم فيها، ويكون ذلك عن طريق تدليك فروة الرأس بكمية مناسبة من العسل، وتركه على الشعر لمدة نصف ساعة قبل غسله.