فوائد عملية الليزك للعيون

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٢ ، ١٩ مارس ٢٠١٧
فوائد عملية الليزك للعيون

الليزك

يعدّ الليزك من أنواع الليزر الذي يتم استعماله في عمليات تصحيح النظر لتفادي استعمال النظارات الطبية أو العدسات اللاصقة، حيث يستعمل من أجل تصحيح شكل قرنية العين، وهي الجزء الشفاف الموجود في مقدمة العين، لتتمكن من الاستجابة للضوء بشكل أفضل، لأنّ أي ضرر في القرنية يؤدي إلى انحراف الضوء الساقط على العين، مما يؤدي إلى الإصابة بأمراض الرؤية، مثل طول النظر، أو قصر النظر، أو الإستجماتزم، ولا تستغرق عملية الليزك وقتاً طويلاً، حيث من الممكن القيام بها بخمس عشرة دقيقة فقط، إلا أنّ نتائجها المذهلة كفيلة بتغير حياة بعض الأشخاص إلى الأبد.


عملية الليزك للعيون

تتم العملية والمريض تحت التخدير بوضع قطرة في العين، ولا يفضل تناول أي طعام أو شراب قبل العملية باثنتي عشرة ساعة، يدخل المريض بعدها لغرفة العمليات، ويستلقي على كرسي شبيه لذلك الموجود لدى طبيب الأسنان، يتم بعدها استعمال الليزر لفتح القرنية وتعديل الانحراف الموجود، بعد الانتهاء من العملية تغطى العين بقطعة من القطن، أو الشاش لحمايتها من الأذى لمدة ثمانٍ وأربعين ساعة.


فوائد عملية الليزك للعيون

  • تحسين قوة الإبصار لتصل إلى 6\6.
  • لا يشعر المريض بأي ألم أثناء إجراء العملية.
  • إمكانية تصحيح قرنية العينين معاً بالعملية نفسها.
  • عملية سريعة ولا تأخذ وقتاً طويلاً، كما أنّ فترة النقاهة سريعة أيضاً.


شروط الخضوع لعملية الليزك

وفقاً للأكاديمية الأمريكية لطب وجراحة العيون والإدارة العامة لأغذية والأدوية، هناك شروط يجب توفرها لدى اشخاص الراغبين بإجراء عملية الليزك وهي:

  • لا يقل عمر المريض عن ثماني عشرة سنة، ولا يتجاوز الخامسة والأربعين؛ لأنّها لن تجدي نفعاً معهم.
  • يُمنع إجراء العملية للسيدة الحامل أو للمرضعة.
  • تُمنع العملية عن المرضى الذين يتناولون أدوية الأكوتان أو بريدنزون.
  • ألا يكون مصاباً بالأمراض والتهابات العين.


مضاعفات عملية الليزك للعيون

تعتبر عملية الليزك كغيرها من العمليات التي تؤدي إلى بعض المخاطر، ومن الضروري جداً عند اختيار القيام بالعملية اختيار طبيب ذي كفاءة عالية يستطيع تقييم الفحوصات ومدى ملائمة المريض للعملية، واستعمال المعدات الطبية الحديثة في العملية، وعلى الرغم من ذلك قد تحدث بعض المضاعفات البسيطة مثل:

  • مواجهة بعض المرضى صعوبة في القيادة في الليل، لتحسسهم من وهج الأضواء.
  • بقاء جزء بسيط من مشكلة النظر بعد العملية.
  • الإصابة بجفاف العين خلال الفترة الأولية بعد إجراء العملية.
  • الإصابة بالتهابات القرنية، أو مشاكل قطع القرنية، إلا أنّ هذه المضاعفات نادرة الحدوث.