فوائد عين الجمل للجسم

كتابة - آخر تحديث: ٢٣:٢٨ ، ١٩ فبراير ٢٠١٩
فوائد عين الجمل للجسم

عين الجمل

الجوز ويُسمّى أيضاً بعين الجمل (بالإنجليزية: Walnuts)، وهو ثمرة شجر الجوز، وتعود أصوله لشرق أمريكا الشمالية، ويُزرع حالياً بشكلٍ شائعٍ في الصين، وإيران، والولايات المتحدة الأمريكية، كما يتوفّر عين الجمل نيئاً أو محمصاً، وقد يكون مملّحاً أو غير مملّح، ومن الجدير بالذكر أنّ عين الجمل يُعدّ مصدراً جيداً للدهون الصحيّة، والبروتين، والألياف، كما يُزوّد الجسم بالعديد من الفوائد الصحيّة.[١]


فوائد عين الجمل للجسم

تُبيّن النقاط التالية بعضاً من الفوائد الصحيّة لعين الجمل، والمثبتة علميّاً:[٢]

  • احتمالية تقليل الالتهاب: يمكن أن تساعد البوليفينولات (بالإنجليزية: Polyphenols) الموجودة في عين الجمل على مكافحة الإجهاد التأكسدي والالتهاب، كما يوجد مجموعةٌ فرعيةٌ من البوليفينولات تسمّى الإياتجيتانين (بالإنجليزية: Ellagitannins)، حيث تقوم البكتيريا النافعة في الأمعاء بتحويلها لمركبات اليوروليثين (بالإنجليزية: Urolithins)، والتي وُجد أنّها تحمي من الالتهابات، وبالإضافة إلى ذلك يحتوي عين الجمل على حمض ألفا-لينولينيك (بالإنجليزية: Alpha-Linolenic Acid)، الذي يُعدّ أحد أحماض أوميغا-3 الدهنية، والمغنيسيوم، والحمض الأميني الأرجنين (بالإنجليزية:Arginine) ، التي قد تساهم في تقليل الالتهاب أيضاً.
  • تعزيز صحة الأمعاء: يدعم تناول عين الجمل صحة الميكروبيوم (بالإنجليزية: Microbiota) في الأمعاء، كما أشارت إحدى الدراسات إلى أنّ تناوله يزيد من عدد البكتيريا النافعة (بالإنجليزية: Probiotics)، بما في ذلك البكتيريا التي تُنتج البُوتيرات (بالإنجليزية: Butyrate)، وهي دهونٌ تُغذّي الأمعاء وتُعزّز صحتها، وتجدر الإشارة إلى أنّ التركيب غير الصحيّ لبكتيريا الأمعاء يمكن أن يساهم في الإصابة بالالتهابات والأمراض، كما يزيد من خطر الإصابة بالسمنة، وأمراض القلب، والسرطان.
  • تعزيز المحافظة على الوزن: يمكن أن يساعد تناول عين الجمل على التحكّم بالشهية وتقليل الشعور بالجوع، كما أظهرت إحدى الدراسات التي أُجريت على الأشخاص المصابين بالسمنة أنّه يزيد من نشاط منطقةٍ في الدماغ تساعد على مقاومة الإشارات الجذابة لتناول الطعام، مثل: الكعك، والبطاطا المقلية، وبالإضافة إلى ذلك وضحت دراسات أخرى أنّ السعرات الحرارية الموجودة فيه لا تُمتص جميعها.
  • احتمالية المساعدة على التحكم بمرض السكري من النوع الثاني: يساعد تناول عين الجمل على التحكم بالوزن، وبالتالي قد يقلّل خطر الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، بالإضافة إلى أنّ تناول عين الجمل يمكن أن يساعد على التحكم بنسبة السكر في الدم؛ فقد أظهرت دراسةٌ أُجريت على 100 شخصٍ مصابٍ بمرض السكريّ من النوع الثاني، أنّ تناول ملعقة كبيرة من زيت الجوز يومياً لمدة ثلاثة أشهرٍ مع أدوية السكريّ والغذاء المتوازن، قلّلت من السكر الصيامي بنسبة 8%، واختبار الهيموغلوبين الغليكوزيلاتي (بالإنجليزية: Hemoglobin A1c) بنسبة 8% تقريباً.
  • تحسين دهون الدم: إذ وجدت إحدى الدراسات أنّ تناول 43 غراماً من عين الجمل يومياً لمدة ثمانية أسابيع، أدّى إلى انخفاض الكولسترول الكليّ بنسبة 5%، والكولسترول الضار (بالإنجليزية: LDL cholesterol) بنسبة 5%، والدهون ثلاثية الغليسريد بنسبة 5%، كما انخفض صميم البروتين الشحمي بي (بالإنجليزية: Apolipoprotein B) بنسبة 6% تقريباً، والذي يُعدّ ارتفاعه عامل خطرٍ رئيسي لأمراض القلب.
  • احتمالية المساعدة على خفض ضغط الدم: أظهرت إحدى الدراسات أنّ تناول 28 غراماً من المكسرات يومياً بما فيها عين الجمل، كجزءٍ من نظامٍ غذائيٍّ صحيٍّ للقلب، أدّى إلى تقليل ضغط الدم الانبساطي.
  • تعزيز الصحة في الشيخوخة: يمكن أن تؤدي إضافة عين الجمل للنظام الغذائيّ الصحيّ إلى الحفاظ على الوظائف الجسدية مع التقدم بالعمر، فهو غنيٌّ بالمواد الأساسية للجسم كالفيتامينات، والمعادن، والألياف، والدهون، والمركبات النباتية، والتي قد تدعم الأداء الجسدي بفترة الشيخوخة، مما يحافظ على سهولة الحركة والاستقلالية.
  • تعزيز وظيفة الدماغ: وجدت الدراسات التي أُجريت على الحيوانات والدراسات الأنبوبية أنّ العناصر الغذائية الموجودة في عين الجمل مثل: الدهون المتعددة غير المشبعة، والبوليفينولات، وفيتامين هـ، ويمكن أن تساعد على تقليل الضرر التأكسديّ والالتهابات في الدماغ، كما أظهرت إحدى الدراسات أنّ الجوز أدّى إلى تحسيناتٍ كبيرةٍ في مهارات التعلم، والذاكرة، والحد من القلق لدى الفئران التي تعاني من مرض ألزهايمر وبالإضافة إلى ذلك أشارت إحدى الدراسات الوصفية أنّ تناوله يدعم وظيفة الدماغ مع التقدم في العمر.
  • احتمالية تقليل خطر الإصابة ببعض أنواع السرطان: إذ يمكن أن يعود ذلك للمركبات التي ذكرناها سابقاً كالاليوروليثين، والتي يمكن أن تمتلك خصائص مضادةٍ للالتهاب في الأمعاء؛ مما قد يساعد على الحماية من الإصابة بسرطان القولون والمستقيم (بالإنجليزية: Colorectal cancer)، كما تمتلك أيضاً خصائص شبيهة بخصائص الهرمونات؛ مما يمكّنها من إيقاف مستقبلات الهرمونات في الجسم، وذلك قد يساعد على تقليل خطر الإصابة بالسرطانات المرتبطة بالهرمونات، مثل: سرطان الثدي والبروستاتا، وتبقى الحاجة إلى مزيدٍ من الدراسات البشرية لتأكيد ذلك.
  • تعزيز صحة الجهاز التناسلي الذكري: يساعد تناول عين الجمل على تعزيز الخصوبة، وصحة الحيوانات المنوية لدى الرجال، فقد أظهرت إحدى الدراسات إلى أنّها أدّت إلى تحسين شكلها، وحركتها، وحيويتها، كما أشارت بعض الدراسات الحيوانية أنّه يمكن أن يساعد أيضاً على حمايتها عن طريق تقليل الضرر التأكسدي في أغشيتها.


القيمة الغذائية لعين الجمل

يوضّح الجدول التالي العناصر الغذائية الموجودة في 100 غرامٍ من عين الجمل:[٣]

العنصر الغذائي القيمة
الماء 4.07 ميليلترات
السعرات الحرارية 654 سعرةً حرارياً
البروتين 15.23 غراماً
الدهون الكليّة 65.21 غراماً
الكربوهيدرات 13.71 غراماً
الألياف 6.7 غرامات
السكريات 2.61 غرام
الكالسيوم 98 ملغراماً
الحديد 2.91 ملغرام
المغنيسيوم 158 ملغراماً
الفسفور 346 ملغراماً
البوتاسيوم 441 ملغراماً
الصوديوم 2 ملغرام
الزنك 3.09 ملغرامات
فيتامين ج 1.3 ملغرام
فيتامين ب1 0.341 ملغرام
فيتامين ب2 0.150 ملغرام
فيتامين ب3 1.125 ملغرام
فيتامين ب6 0.537 ملغرام
الفولات 98 ميكروغراماً
فيتامين أ 20 وحدة دولية
فيتامين هـ 0.70 ملغرام
فيتامين ك 2.7 ميكروغرام
الدهون المشبعة 6.126 غرامات
الدهون الأحادية غير المشبعة 8.933 غرامات
الدهون المتعددة غير المشبعة 47.174 غراماً


المراجع

  1. Megan Ware (10-7-2018), "What are the health benefits of walnuts?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 18-12-2018. Edited.
  2. Marsha McCulloch (9-7-2018), "13 Proven Health Benefits of Walnuts"، www.healthline.com, Retrieved 18-12-2018. Edited.
  3. "Basic Report: 12155, Nuts, walnuts, english a b ", www.ndb.nal.usda.gov, Retrieved 18-12-2018. Edited.