فوائد غرف البخار

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٠٤ ، ٩ نوفمبر ٢٠١٨
فوائد غرف البخار

غرف البخار

غرف البخار هي الغرف التي تكون فيها الرطوبة والحرارة عالية مما يؤدي إلى تكوّن البخار فيها وتكاثفه، وهي من التنقنيات التي كانت موجودة في القدم ولا زالت حتى وقتنا الحاضر، ولا بدّ من الإشارة إلى تعدد استخداماتها وفوائدها، حيث ينصح الأطباء بدخولها مرتين أسبوعياً لما لها من فوائد عديدة على جسم الإنسان، وهذا ما سنعرفكم عليه في هذا المقال.[١]


فوائد غرف البخار

من فوائد غرف البخار ما يلي:[٢]

  • تزيد نشاط الدورة الدموية، حيث إنّها تؤثر في مرونة الأوردة الدموية مما يزيد تدفق الدم وجريانه في الجسم، وبالتالي تحمي من الإصابة بالجلطات الدموية، كما أنّها تحافظ على سلامة الشريان التاجي المسؤول عن إيصال الدم إلى القلب.
  • تساعد الجسم على التخلص من سمومه بشكلٍ كلي.
  • تقلل الشعور بالتعب والإعياء، وتزيد الشعور بالراحة والاسترخاء.
  • تزيد نضارة البشرة، حيث إنّها تساعد على إفراز العرق مما يساعد على التخلص من السموم عن طريق فتح مسامات الجلد، وبالتالي تعيد للبشرة حيويتها وشبابها، وتزيد الشعور بالانتعاش.
  • تساعد على علاج أمراض الجهاز التنفسي، فهي تخفف احتقان الصدر، والسعال، والتهاب الجيوب الأنفية، كما أنّها تقضي على التهابات الشعب الهوائية.
  • تزيد مناعة الجسم، حيث إنّ درجة الحرارة المرتفعة تسبب ارتفاعاً في حرارة الجسم الداخلية والخارجية، مما يوهم خلايا الدم البيضاء أنّ الجسم أصيب بالحمى، وبالتالي يحفزها على زيادة نشاطها للدفاع عن الجسم.
  • تخفف آلام العضلات والمفاصل.
  • تزيد معدل عمليات التمثيل الغذائي في الجسم، مما يساعد على فقدان الوزن عن طريق حرق الدهون والسيلوليت الزائد.
  • تزيد القدرة على النوم العميق، وتخفف اضطرابات القلق والأرق الذي يصيب البعض ويقلل قدرتهم على النوم.
  • تزيد المقدرة العقلية، وتعزز القدرة على الاستيعاب والتركيز.
  • تحمي من الإصابة بالأمراض السرطانية عن طريق طرد السموم المسببة لها.
  • تخفف حالات الحساسية وأعراضها.
  • تحمي من الإصابة بالتشوهات الخلقية.


الإجراءات المتبعة عند دخول غرف البخار

عند دخول غرف البخار اتبع مايلي:[٣]

  • الحرص على شرب الماء قبل الدخول، حيث إنّ زيادة معدلات التعرق قد تؤدي إلى الإصابة بالجفاف.
  • الحرص على الاستحمام قبل الدخول؛ وذلك لأنّ الرطوبة تعد بيئة جيدة لنمو البكتيريا، ويجب الحرص على تقليل انتشارها وانتقالها إلى الجسم.
  • قراءة التعليمات والتحذيرات الملصقة خارج الغرف.
  • إحضار منشفة، أو ارتداء ملابس السباحة للمحافظة على النظافة الشخصية، والحد من انتقال البكتيريا إلى الجسم.
  • تجنب البقاء في غرف البخار لمدة تزيد عن 20 دقيقة لتجنب الإصابة بالجفاف.
  • تجنب الإكثار من الحركة داخل الغرفة.
  • الانتباه لدرجة حرارة الغرفة، وعدم تغييرها دون معرفة المسؤول عن الغرفة.
  • الحرص على تبريد الجسم تدريجياً قبل الانتقال إلى الأماكن الباردة.
  • استشارة الطبيب قبل الدخول إلى الغرف، في حال كان الشخص يعاني من أمراض القلب أو ضغط الدم.


المراجع

  1. "Steam rooms", www.health.harvard.edu، 13-9-2018. Edited.
  2. "Benefits of steam rooms", www.healthline.com، 13-9-2018. Edited.
  3. "Procedures for entry of steam rooms", www.wikihow.com، 13-9-2018. Edited.