فوائد غضروف سمك القرش

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٤٠ ، ١ سبتمبر ٢٠٢٠
فوائد غضروف سمك القرش

سمك القرش

يحتوي سمك القرش (بالإنجليزية: Sharks) على الغضاريف بدلاً من العظام، والتي تدخل في تركيب هيكله العظميّ،[١] ويُعرف غضروف سمك القرش بأنّه نسيج مرن وقويّ يساعد على دعم الجسم كالعظام تماماً، وتجدر الإشارة إلى أنّ هناك عدة مستخلصات من غضروف سمك القرش (بالإنجليزية: Shark cartilage)،[٢] وتصنع مكملات غضاريف سمك القرش من مسحوق هيكليه العظمي، وهي ذات لون أبيض، وقد تمتلك مذاقاً مُرّاً ورائحة مزعجة، وتوجد على شكل كبسولات، أو مسحوق جاف.[٣]

للاطّلاع على فوائد وأضرار سمك القرش يمكنك قراءة مقال فوائد سمك القرش.


فوائد غضروف سمك القرش حسب درجة الفعالية

كما ذكر سابقا فإنّ غضروف السمك يستخدم كمكمل وترتبط الفوائد الآتية بهذا المكمل، وإلى الآن لا توجد أدلة كافية تدعم هذه الفوائد:

لا توجد أدلة كافية على فعاليته Insufficient Evidence

  • التخفيف من حالات الصدفيّة: تُشير الأبحاث الأولية إلى أنّ تناول مستخلص غضروف السمك عن طريق الفم، يُحسن من مظهر الصدفيّة اللويحيّة، بالإضافةِ إلى تقليل الحكة النّاجمة عن الصدفيّة.[٢]
  • فوائد أخرى لا توجد أدلة كافية على فعاليتها: توجد بعض الفوائد لغضروف سمك القرش والتي تحتاج إلى المزيد من الدراسات والأدلة لتأكيدها، ومنها ما يأتي:[٤]
    • التخفيف من فقدان البصر المرتبط بتقدم العمر.
    • تقليل خطر الإصابة بسرطان الكلى.


أضرار غضروف سمك القرش

درجة أمان غضروف سمك القرش

يُعدّ من المحتمل أمان استهلاك غضروف سمك القرش لمعظم الأشخاص مدة لا تتجاوز الـ 40 شهراً، وكما ذُكر سابقاً فإنّ بعض منتجاته تمتلك طعماً ورائحة غير مناسبة، وقد يُسبب عدة أعراض جانبيّة، مثل: اضطرابٍ في المعدة، والغثيان، والتقيؤ، والإرهاق، وارتفاع مستويات السكر، والكالسيوم في الدّم، والإعياء، والإمساك، وانخفاض ضغط الدّم، كما قد يُسبب أيضاً اضطراباً في وظائف الكبد.[٢]


محاذير استخدام غضروف سمك القرش

يُحذر تناول غضروف سمك القرش من قِبل بعض الأشخاص الذين يعانون من بعض الأمراض، مثل: الأمراض المناعيّة الذاتيّة، ومنها؛ التصلب اللويحي، أو الذئبة الحمامية المجموعية (بالإنجليزية: Systemic lupus erythematosus)، أو الالتهاب المفصلي الروماتويدي (بالإنجليزية: Rheumatoid arthritis)‏، أو أمراضٍ أُخرى، وذلك بسبب احتمالية زيادته لنشاط الجهاز المناعيّ، مما قد يرفع من ظهور أعراض الأمراض المناعيّة الذاتيّة، وبالتالي فإنه من الأفضل تجنب استهلاكها في حال المعاناة من إحدى هذه الأمراض،[٢] كما أنّ له تأثيراً في رفع مستويات الكالسيوم كما تمّ ذكره سابقاً، لذا فإنه يجب الحذر من تناوله من قِبل الذين يُعانون من فرط كالسيوم الدم (بالإنجليزية: Hypercalcemia)‏ حيث تكون مستويات الكالسيوم مرتفعة لديهم من قبل استهلاكه.[٤]


التداخلات الدوائية مع غضروف سمك القرش

يمكن أن يتداخل غضروف سمك القرش مع أدوية الأمراض التي تثبط المناعة بـ درجة متوسطة، وذلك بسبب احتمالية زيادته لنشاط الجهاز المناعيّ، مما يمكن أن يقلل من تأثير الدواء، ومن أهم هذه الأدويّة: الآزاثيوبرين (بالإنجليزية: Azathioprine)‏، والباسيليكسيماب (بالإنجليزية: Basiliximab)، والسيكلوسبورين (بالإنجليزية: Ciclosporin)‏، والداكليزوماب (بالإنجليزية: Daclizumab)، والموروموناب - سي دي 3 (بالإنجليزية: Muromonab-CD3)، والميكوفينولات (بالإنجليزية: Mycophenolate)، والتاكروليمس (بالإنجليزية: Tacrolimus)، والسيروليموس (بالإنجليزية: Sirolimus)، والبريدنيزون (بالإنجليزية: Prednisone)، والكورتيكوستيرويد (بالإنجليزية: Corticosteroids)، بالإضافة إلى أدوية أُخرى.[٥]


هل هناك جرعة موصى بها من عضروف سمك القرش

تعتمد الجرعة المناسبة من عضروف سمك القرش على عدة عوامل، مثل: العمر، والحالة الصحية، وعوامل أُخرى، ولكن تجدر الإشارة إلى أنّه لا توجد للآن أدلة علمية كافية تُحدد هذه الجرعة،[٥] كما يجب التنويه إلى أنّه من الضروري استشارة الطبيب أو مقدم الرعاية الصحية والصيدلاني قبل تناول مكملات الأعشاب.[٦]


المراجع

  1. Poojaben Tanna, Durga Fofandi and Yagnesh Motivarash (2020), "Processing and utilization of shark cartilage"، www.entomoljournal.com, Retrieved 12-7-2020. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث "SHARK CARTILAGE", www.webmd.com, Retrieved 12-7-2020. Edited.
  3. "Shark Cartilage ", www.urmc.rochester.edu, Retrieved 12-7-2020. Edited.
  4. ^ أ ب "SHARK CARTILAGE", www.rxlist.com, 17-9-2019, Retrieved 12-7-2020. Edited.
  5. ^ أ ب "Shark Cartilage", www.medlineplus.gov,14-3-2019، Retrieved 12-7-2020. Edited.
  6. "shark cartilage", www.uofmhealth.org, 10-10-2014، Retrieved 12-7-2020. Edited.
297 مشاهدة