فوائد لحم الضأن

فوائد لحم الضأن

فوائد لحم الضأن

يُعد لحم الضأن أحد أنواع اللحوم الحمراء التي تمتلك العديد من الفوائد الصحية،[١] وتوضح النقاط الآتية بعضًا من أبرز هذه الفوائد، ولكن تجدر الإشارة إلى أنَّ بعضها لا يزال بحاجة لإجراء المزيد من الدراسات لتأكيده:


تعزيز صحة العضلات

إذ يُعد لحم الضأن من الأطعمة الغنية بالبروتين عالي الجودة، ممّا يُساهم في تعزيز صحة العضلات والحفاظ على كتلتها خاصةً لدى كبار السن.[١][٢]


تقليل احتمالية الإصابة بفقر الدم

يحتوي لحم الضأن على نسبة عالي من الحديد، ممّا يُساهم في الحفاظ على مستويات الحديد في الدم، وبالتالي التقليل من احتمالية الإصابة بفقر الدم الناجم عن نقص مستويات الحديد في الجسم.[١]


تقليل احتمالية الإصابة بأمراض القلب

يُعد لحم الضأن مصدرًا غنيًا بالدهون الصحية التي يُمكن أن تُساهم في خفض مستويات الكوليسترول الضار في الدم، ممّا يُقلل من احتمالية الإصابة بأمراض القلب، بالإضافة إلى أنَّ محتواه من فيتامين هـ الذي يمتلك خصائص مضادة للأكسدة يُمكن أن يُعزز صحة الجسم.[٢]


تعزيز عمليات التمثيل الغذائي

يحتاج البروتين إلى مقدار أكبر من الطاقة لهضمه، ممّا يُساهم في تعزيز عمليات التمثيل الغذائي في الجسم، كما أنَّه يُساهم في زيادة الشعور بالشبع، ممّا يزيد من احتمالية خسارة الوزن.[٣]


تحسين الأداء الرياضي

إذ يُعد لحم الضأن مصدرًا غنيًا بحمض البيتا ألانين الأميني، والذي يُساهم في إنتاج الكارنوزين المسؤول عن تعزيز وظيفة العضلات في الجسم والتقليل من احتمالية تعرضها للتعب، ممّا يُساهم في تحسين الأداء الرياضي.[١]


أضرار استهلاك لحم الضأن

يُعد استهلاك لحم الضأن بكمياتٍ معتدلة أمرًا غير ضارًا للمعظم، إلا أنَّ استهلاكه بكمياتٍ كبيرة ولفتراتٍ طويلة يُمكن أن يزيد من احتمالية الإصابة ببعض الأمراض المزمنة، والتي منها ما يأتي:[٢]

  • بعض أنواع السرطان، مثل؛ سرطان البروستاتا، وسرطان الثدي، وسرطان القولون المستقيم، وسرطان البنكرياس.
  • السكتات الدماغية.
  • بعض أمراض القلب.
  • السكري من النوع الثاني.


نصائح عامة لتعامل مع لحم الضأن

توجد مجموعة من النصائح والطرق التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند شراء، وتخزين، وطهي لحم الضأن، ومن أبرزها ما يأتي:[٣][٤][٥]

  • شراء لحم الضأن في نهاية جولة التسوق ووضعه في كيس بلاستيكي قبل وضعه مع باقي الأغراض.
  • تخزين شرائح لحم الضأن في المُجمدة، ويُمكن أن تصل مدة التخزين فيها ما بين 4 إلى 12 شهرًا.
  • الحرص على طهي لحم الضأن خلال 3 إلى 5 أيام بعد شرائه في حال تم حفظه في المُبرد.
  • شواء لحم الضأن بدلًا من القلي.
  • الانتباه إلى أنَّ كل قطعة من لحم الضأن تحتاج إلى درجة حرارة ومدة طهي مختلفة عن الأخرى.
  • تقطيع قطعة لحم الضأن إلى قطع صغيرة ليسهل طهيها وتقديمها.
  • استخدام تتبيلات صحية مُعدة منزليًا لتتبيل لحم الضأن قبل طهيه لإعطاءه نكهة مُحببة.
  • تقديم لحم الضأن إلى جانب مصدر من الكربوهيدرات المُعقدة كالأرز البني، وكمية كافية من الخضار.


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث Atli Arnarson (26/3/2019), "Lamb 101: Nutrition Facts and Health Effects", healthline, Retrieved 9/5/2022. Edited.
  2. ^ أ ب ت "What to Know About Lamb Nutrition", webmd, 22/6/2021, Retrieved 9/5/2022. Edited.
  3. ^ أ ب Jill Corleone (6/12/2021), "Lamb Nutrition and Health Facts", verywellfit, Retrieved 9/5/2022. Edited.
  4. Ellen Douglas (24/9/2019), "Is Lamb Meat Healthy?", livestrong, Retrieved 9/5/2022. Edited.
  5. Annie Price (18/4/2017), "Is Lamb Healthy? 5 Reasons to Add Lamb Meat to Your Diet", draxe, Retrieved 9/5/2022. Edited.
224 مشاهدة
للأعلى للأسفل